اشتباكات بين أنصار الحكومة التونسية والمعارضة
آخر تحديث GMT19:17:01
 العرب اليوم -

اشتباكات بين أنصار الحكومة التونسية والمعارضة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - اشتباكات بين أنصار الحكومة التونسية والمعارضة

تونس ـ أزهار الجربوعي

اندلعت مواجهات واشتباكات بين مناصري الحكومة التونسية وأنصار المعارضة، بعد تحول العشرات من المشاركين في تشييع جنازة المعارض محمد البراهمي إلى المجلس الوطني التأسيسي للمشاركة في "اعتصام الرحيل"، الذي دعا إليه عدد من القوى السياسية للمطالبة بالاطاحة بالحكومة وحل "التأسيسي".  وقد أدت بعض المشادات والتراشق بالاتهامات والشعارات بين مناصري "الشرعية" من جهة، وقوى المعارضة من جهة أخرى، إلى الوقوع في اشتباكات وتبادل للعنف بين الجانبين، وهو ما أجبر قوات الأمن على إطلاق القنابل المسيلة للدموع لتفريقهم. وأعلن النائب في المجلس الوطني التأسيسي علي بالشريفة، أن النائب والقيادي في الجبهة الشعبية منجي الرحوي تعرض للاعتداء على مستوى الرأس من قبل قوات الأمن أمام مقر المجلس، أصابه بحالة فقدان للوعي. وكان الرحوي قد طالب وزير الداخلية لطفي بن جدو "بتحمل مسؤوليته أمام ما وصفه بـ"القمع الّذي يتعرض له مواطنون عزّل"، بعد تدخل الأمن بالغاز المسيل للدموع لفض مناوشات بين فريقي الحكومة والمعارضة. وكان عدد كبير من المشاركين في جنازة المنسق العام للتيار الشعبي محمد البراهمي قد تنقلوا من مقبرة "الجلاز" للشهداء، إلى مقر المجلس الوطني التأسيسي، رافعين شعارات  متباينة بين من ينادي بضرورة احترام الشرعية والتمسك بالوحدة الوطنية، واخرين داعين إلى إسقاط الحكومة وحل المجلس الوطني التأسيسي . ويعرف محيط مقر المجلس الوطني التأسيسي خلال هذه الساعات احتشادا لوحدات الأمن التونسي، تجنبا لأي تطورات عنيفة، وكانت وزارة الداخلية قد حذرت من استهداف المقرات السيادية والممتلكات العامة، مؤكدة أنها ستحمي حق التظاهر السلمي في إطار القانون.  

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اشتباكات بين أنصار الحكومة التونسية والمعارضة اشتباكات بين أنصار الحكومة التونسية والمعارضة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اشتباكات بين أنصار الحكومة التونسية والمعارضة اشتباكات بين أنصار الحكومة التونسية والمعارضة



ارتدت فستانًا طويلًا دون أكمام بلون الـ"بيبي بلو"

داكوتا جونسون أنيقة خلال حفلة مهرجان مراكش

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 01:53 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

إليك تصاميم عباءات مستوحاة من دور الأزياء العالمية
 العرب اليوم - إليك تصاميم عباءات مستوحاة من دور الأزياء العالمية

GMT 03:04 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

مُصوِّر يقضي 17 عامًا لالتقاط صور الحياة في منغوليا
 العرب اليوم - مُصوِّر يقضي 17 عامًا لالتقاط صور الحياة في منغوليا

GMT 02:33 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

استخدمي اللونين الأبيض والأزرق في ديكور منزلكِ
 العرب اليوم - استخدمي اللونين الأبيض والأزرق في ديكور منزلكِ

GMT 10:14 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

الكشف عن علاقة تربط ما بين محمد بن سلمان وصهر ترامب
 العرب اليوم - الكشف عن علاقة تربط ما بين محمد بن سلمان وصهر ترامب

GMT 03:47 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

استمتع بجمال الطبيعة والحياة البرية في ولاية "داكوتا"
 العرب اليوم - استمتع بجمال الطبيعة والحياة البرية في ولاية "داكوتا"

GMT 03:34 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

بعض الحقائق عن قصر بيل غيتس البالغ قيمته 127 مليون دولار
 العرب اليوم - بعض الحقائق عن قصر بيل غيتس البالغ قيمته 127 مليون دولار

GMT 14:43 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

"سامسونغ" تنوي طرح هاتفها "الوحش" المزوّد بـ 6 كاميرات

GMT 07:26 2018 الأربعاء ,05 أيلول / سبتمبر

إبداع أحمد فهمي الفنان والمؤلف

GMT 17:50 2016 الثلاثاء ,02 شباط / فبراير

Atelier Versace For Spring/Summer 2016

GMT 03:06 2016 الأحد ,14 آب / أغسطس

روبرت غرينت يحضر عرض "هاري بوتر" الجديد

GMT 13:39 2017 الجمعة ,10 آذار/ مارس

الكاتب في مواجهة الناقد

GMT 04:08 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

الكشف عن لقاح الورم الحليمي الذي يقي من السرطان
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab