ارتفاع عدد ضحايا الأنفاق بين غزة ومصر إلى 232
آخر تحديث GMT08:55:32
 العرب اليوم -

ارتفاع عدد ضحايا الأنفاق بين غزة ومصر إلى 232

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - ارتفاع عدد ضحايا الأنفاق بين غزة ومصر إلى 232

غزة ـ محمد حبيب

أفاد "مركز الميزان لحقوق الإنسان" الخميس، بأنَّ عدد القتلى الذين سقطوا في الأنفاق الحدودية بين مصر وقطاع غزة بلغ 232 شخصًا بينهم 20 بسبب قصف إسرائيلي للأنفاق ومحيطها.وأضاف المركز في بيان صحفي تلقى "العرب اليوم" نسخة عنه، أنَّ عدد المصابين من بين العاملين في الأنفاق بلغ 597 مصابًا منذ العام 2006 وهو العام الذي بدأت فيه ظاهرة الموت داخل الأنفاق. وجدَّد المركز أسفه الشديد لاستمرار سقوط الضحايا ممن دفع الفقر والفاقة أغلبيتهم للمغامرة بحياتهم من أجل لقمة الخبز والمخاطرة بالعمل في الأنفاق، كما جدد مطالبته باتخاذ التدابير كافة التي من شأنها أنَّ تحمي العاملين في الأنفاق وتحول دون سقوط المزيد من الضحايا. وأكد أنَّ ظاهرة استمرار العمل في الأنفاق أصبحت بحاجة إلى مراجعة والبحث في جدوى استمرار العمل فيها في ظل استمرار سقوط الضحايا وتراجع دورها في الإسهام في عجلة الاقتصاد الفلسطيني في قطاع غزة وتأمين حاجات السكان. في سياق متصل سمحت وزارة الداخلية والأمن الوطني في غزة بعودة العمل في بعض الأنفاق على الحدود المصرية الفلسطينية، بعد إغلاقها لعدة أيام بسبب المنخفض الجوي الذي حل بالقطاع الأسبوع الماضي والذي نتج عنه انهيار بعضها. وأكد الناطق الإعلامي باسم وزارة الداخلية إسلام شهوان عودة العمل في بعض الأنفاق. وقال: "منذ صباح الثلاثاء عاد عمل بعض الأنفاق بشكل تدريجي وذلك في الأنفاق التي تم الكشف عليها بأنها سليمة ولن تكون عرضة لأي تسريب للمياه التي تسقط على قطاع غزة". وكانت هيئة الحدود في قطاع غزة أغلقت الاثنين الماضي الأنفاق حتى إشعار آخر حفاظا على حياة المواطنين بعد انهيار عدد منها بسبب الأمطار الأخيرة والتي أودت بحياة عمال وعدد من المفقودين. هذا و انتشلت طواقم الإنقاذ التابعة لمديرية الدفاع المدني في غزة، جثة أحد المفقودين من نفق أرضي، كان قد انهار نهاية الأسبوع الماضي، بفعل المنخفض الجوي، على الحدود بين القطاع ومصر. حيث تمكنت طواقم الدفاع المدني من انتشال جثة الشاب سالم موسى سلمي أبو سماحة (30 عامًا) وهو مصري الجنسية من سكان بلدة الزوايد وسط غزة، من النفق المنهار بسبب بالمنخفض الجوي الذي ضرب الأراضي الفلسطينية الأسبوع الماضي. وتسبب المنخفض الجوي الذي ضرب المنطقة الأسبوع الماضي في إحداث تدمير جزئي في عدد من الأنفاق التي يستخدمها الفلسطينيون في جلب احتياجاتهم في ظل استمرار الحصار (الإسرائيلي) على غزة.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ارتفاع عدد ضحايا الأنفاق بين غزة ومصر إلى 232 ارتفاع عدد ضحايا الأنفاق بين غزة ومصر إلى 232



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ارتفاع عدد ضحايا الأنفاق بين غزة ومصر إلى 232 ارتفاع عدد ضحايا الأنفاق بين غزة ومصر إلى 232



نسّقت مع الجمبسوت شالًا مِن الفرو المُنسدل بطبقات متعدّدة

إطلالة ساحرة لجينيفر لوبيز باللون الأبيض في نيويورك

نيويورك - العرب اليوم

خطفت النجمة جينيفر لوبيز الأنظار باللون الأبيض خلال خروجها في شوارع نيويورك، وتألقت بإطلالة ساحرة كالملكات مع الأقمشة الفاخرة والقطع الحيوية التي تليق كثيرا ببشرتها السمراء، وانطلاقا من هنا واكبي من خلال الصور إطلالات النجمة جينيفر لوبيز الأخيرة، وشاركينا رأيك بتصاميمها. موضة الجمبسوت الأبيض نجحت جينيفر لوبيز بخطف عدسات الكاميرا في نيويورك، بجمبسوت أبيض واسع من ناحية الأرجل مع الخصر المحدّد من الأعلى، والجيوب البارزة على الجانبين، فأتى التصميم ساحرا مع القصة الفضفاضة من توقيع Stephane Rolland والياقة العالية والمترابطة مع البكلة الفضية، لتنسدل مع قصة الصدر المكشوفة والجريئة من الأمام. موضة الكاب الحريري والبارز أن جينيفر لوبيز نسّقت مع هذا الجمبسوت الشال الفرو الناعم والمنسدل بطبقات متعدّدة وعريضة من الأمام مع الشراريب، بكثير من الفخامة والأنوثة، وما أضفى المزيد من الرقي على هذه التصاميم موضة الكاب الحريري والواسع، والمنسدل خلفها…

GMT 02:18 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

"لوتي موس تكشّف عن جسدها أثناء تواجدها في "باربادوس
 العرب اليوم - "لوتي موس تكشّف عن جسدها أثناء تواجدها في "باربادوس

GMT 08:38 2018 الخميس ,13 كانون الأول / ديسمبر

أفضل الوجهات السياحية لقضاء عطلة في البحر الكاريبي
 العرب اليوم - أفضل الوجهات السياحية لقضاء عطلة في البحر الكاريبي

GMT 07:38 2018 الخميس ,13 كانون الأول / ديسمبر

الجداوي تكشف عن لمسات بسيطة لتغيير ديكور المنزل
 العرب اليوم - الجداوي تكشف عن لمسات بسيطة لتغيير ديكور المنزل

GMT 01:18 2018 الخميس ,13 كانون الأول / ديسمبر

رحيل الكاتب الكبير إبراهيم سعدة بعد صراع مع المرض
 العرب اليوم - رحيل الكاتب الكبير إبراهيم سعدة بعد صراع مع المرض

GMT 10:40 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

سيلين ديون تتحدَّث عن سبب إلهامها لإطلاق خط ملابس للأطفال
 العرب اليوم - سيلين ديون تتحدَّث عن سبب إلهامها لإطلاق خط ملابس للأطفال

GMT 04:38 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

"ليه مينوير" الفرنسي يقدّم متعة التزلّج بأسعار مناسبة
 العرب اليوم - "ليه مينوير" الفرنسي يقدّم متعة التزلّج بأسعار مناسبة

GMT 04:56 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على فندق "إميرالد بالاس كمبينسكي دبي"
 العرب اليوم - تعرف على فندق "إميرالد بالاس كمبينسكي دبي"

GMT 12:39 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

وادى دجلة يوافق على انتقال المدافع محمود مرعى إلى الأهلي

GMT 12:39 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

تركي آل الشيخ يعلن عن دعم فريق بيراميدز بصفقتي "سوبر"

GMT 10:27 2017 الجمعة ,11 آب / أغسطس

بيت بيوت

GMT 13:17 2017 الخميس ,03 آب / أغسطس

شبكات التواصل بين السلبي والايجابي

GMT 09:38 2017 الإثنين ,10 تموز / يوليو

بين إعلام الحقيقة وإعلام المنتفعين

GMT 21:39 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

كتاب "عابرو الربع الخالي" قي قوائم الكتب العالمية
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab