خالد سليم يُؤكِّد أنّ أبواب الشك خُطوة مُهمِّة في حياته
آخر تحديث GMT15:50:22
 العرب اليوم -

بيَّن لـ"العرب اليوم" أنّه انتهى مِن "اتنين في واحد"

خالد سليم يُؤكِّد أنّ "أبواب الشك" خُطوة مُهمِّة في حياته

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - خالد سليم يُؤكِّد أنّ "أبواب الشك" خُطوة مُهمِّة في حياته

الفنان خالد سليم
القاهرة- إسلام خيري

كشف الفنان خالد سليم عن سعادته الكبيرة بردود الأفعال الرائعة التي تلقاها عن شخصية "حسن مظهر" التي قدمها خلال السياق الدرامي لمسلسل "أبواب الشك" الذي يتم عرضه خلال الفترة الحالية عبر شاشة قناة "الحياة"، مشيرا إلى أن رد فعل الناس في الشارع المصري وعبر مواقع التواصل الاجتماعي والسوشيال ميديا عن المسلسل كانت غير متوقعة وبمثابة مفاجأة كبيرة بالنسبة إليه، مؤكدا أن هذا العمل يعد بمثابة خطوة مهمة في حياته ومشواره الفني.

وأعلن خالد سليم، خلال حديث خاص له إلى "العرب اليوم"، أنه تحمّس جدا لورق السيناريو بمجرد عرضه عليه وبخاصة في ظل توافر عنصر التشويق والإثارة بدرجة كبيرة للغاية تجعل المشاهد دائما في حالة ترقب وشغف لمعرفة تفاصيل أحداث الحلقات المقبلة، كما تجعله في حيرة شديدة لمعرفة سير الأحداث والشخصيات، واستطاع ببراعة رائعة أن يقدم السيناريست محمد ناير هذا الأمر بشكل رائع ومبهر وبخاصة في رسم تفاصيل الشخصيات والأحداث الدرامية لكل منها وربطها مع بعضها ببراعة مميزة، وقام المخرج أحمد سمير فرج بترجمة هذا التفاصيل والأحداث إلى صورة رائعة ومبهرة نالت إعجاب وإشادة الجميع حينما تم عرض المسلسل وبخاصة أنه يعد من المخرجين المتميزين والقادرين على تقديم الممثل للجمهور في قالب جديد ومختلف عن أعينهم، هذا إلى جانب وجود كوكبة كبيرة من النجوم هم في الأصل أصدقاؤه سواء لقاء الخميسي أو أحمد صلاح حسني أو نبيل عيسى، مشيرا إلى أن هذا العمل جعله يخرج بأصدقاء جدد كجيهان خليل وعائشة بن أحمد، مؤكدا أن كواليس تصوير المسلسل كانت رائعة للغاية وسيطر عليها جو من الحب بين كل المشاركين في العمل في ظل الإصرار على تقديم عمل فني مميز ومختلف.

اقرأ أيضاً : مي عز الدين تهنئ خالد سليم على عرض أبواب الشك

وكشف خالد سليم سبب غيابه عن الغناء لفترة طويلة، أفاد بأن كل ما يقال في هذا الشأن غير صحيح تماما لكن الحقيقة تكمن في أنه في فبراير عام 2012 كان وقع عقد إنتاج ألبوم غنائي مع المنتج محسن جابر، ونظرا للظروف التي كانت تمر بها البلد تم تأجيل الألبوم ليتم طرحه في عام 2016، وطيلة هذه المدة كان من الصعب نهائيا تقديم أي عمل غنائي بعيدا عن الشركة، ولذلك قرر حينها الاتجاه للتمثيل ما دام الوجود الغنائي كان صعبا، مشيرا إلى أنه عقب الانتهاء من مدة العقد التي كان متفقا عليه قرر الاتجاه للغناء من خلال تجهيز العديد من الأغنيات السنغل وكانت البداية مع طرح أغنية "لسه كبير".

وتحدّث عن أغنية "لسه كبير" موضحا أنه سعيد للغاية بردود الأفعال التي تلقاها عن الأغنية عقب طرحها، مشيرا إلى أنه كان توجد أغنية أخرى تم تنفيذها بالفعل قبل أغنية "لسه كبير"، لكن حينما عرضت عليه أغنية "لسه كبير" قرر تنفيذها على الفور لكونها أغنية مختلفة قائلا "الحمد لله الأغنية نالت إعجاب الجمهور"، وعن سر اتجاهه لتقديم الأغاني السنغل بدلا عن الألبومات أفاد بأن الوقت الحالي هو المناسب لتقديم العديد من الأغاني السنغل حيث إن طرح أغنية كل فترة يجعلها تأخذ حقها في الانتشار والنجاح وتجعل المطرب على تواصل دائم مع جمهوره هذا إلى جانب أن فكرة الألبومات مع الأسف الشديد خلال الفترة الحالية أصحبت تكبد المنتج خسائر كبيرة بسبب قرصنة الإنترنت، فضلا عن عدم أخذ الأغاني حقها في الانتشار مشيرا إلى أن المنتج لن يقرر الإقدام على إنتاج أي ألبوم غنائي إلا إذا كان مأمن نفسه بشكل كبير جدا من فكرة القرصنة وغيرها ويعرف جيدا كيف يجني ثمار الربح من الألبوم.

واختتم خالد سليم حديث عن فيلم "اتنين في واحد" قائلا "إنه انتهى من تصويره تماما وينتظر طرحه في دور العرض السينمائية خلال الفترة المقبلة"، مشيرا إلى أنه يجسد خلاله خالد شخصية شاب خجول وانطوائي ولديه مشكلة في التعامل مع المجتمع وبسببها تتغير حياته بنسبة 180 درجة، ويشارك في بطولته كوكبة من النجوم منهم لطفي لبيب ومحمد رضا والدكتور سناء شافع ومي القاضي وشيري عوضي.

قد يهمك أيضاً :

خالد سليم يؤكّد أن "أبواب الشك" نقطة فارقة في حياته الفنية

خالد سليم يُطمئن جمهوره بعد شفائه من الوعكة الصحية

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

خالد سليم يُؤكِّد أنّ أبواب الشك خُطوة مُهمِّة في حياته خالد سليم يُؤكِّد أنّ أبواب الشك خُطوة مُهمِّة في حياته



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

خالد سليم يُؤكِّد أنّ أبواب الشك خُطوة مُهمِّة في حياته خالد سليم يُؤكِّد أنّ أبواب الشك خُطوة مُهمِّة في حياته



خلال توزيع جوائز "Fine Arts Gold Awards"

ملكة إسبانيا تخطف الأنظار بإطلالة "الشطرنج"

مدريد - العرب اليوم

سلّطت ملكة إسبانيا ليتيزيا اهتمامها بالثّقافة والفن في بلدها إسبانيا الإثنين، عن طريق حضورها حفلة توزيع جوائز Fine Arts Gold Awards السنوية في الأندلس، ورافقها في هذه المهمّة الرّسمية زوجها ملك إسبانيا "فيليب". وخطفت الملكة فور وصولها إلى قصر ميرسيد في قُرطُبة، أنظار الحضور بإطلالتها الأنيقة التي تألّفت من قطعتين اثنتين، وهُما تنورة البنسل التي طابقت معها "تي شيرت" بنفس نقشة الشطرنج. وكسرت الملكة إطلالتها المونوكرومية بانتعال كعب عالٍ كلاسيكي أحمر، كما تخلّت عن حمل حقيبة يد على غير عادتها، وأكملت إطلالتها باعتماد تسريحة شعرٍ مُنسدل ومكياج نهاري مُنعش، وتزيّنت بأقراطٍ مُنسدلةٍ ناعمة. وسلّم الملك والملكة الجوائز تكريمًا للعديد من الفنّانين، كالموسيقيين، والمسرحيين، ومُصارعي الثيران، ومالكي المعارض والمُهرّجين، على أعمالهم البارزة في مجالات الفن والثّقافة في البِلاد، عِمًا بأنّه تمّ تنظيم الحدث من قِبل وزارة الثقافة الإسبانية، وهو حدثٌ تُقيمه الوزارة…

GMT 05:48 2019 الخميس ,21 شباط / فبراير

أفضل الأمصال لرموش أطول وأكثر سُمكًا وكثافة
 العرب اليوم - أفضل الأمصال لرموش أطول وأكثر سُمكًا وكثافة

GMT 05:17 2019 الخميس ,21 شباط / فبراير

5 وجهات تستحق الاستكشاف لتجربة تزلُّج ممتعة
 العرب اليوم - 5 وجهات تستحق الاستكشاف لتجربة تزلُّج ممتعة
 العرب اليوم - الجيش الليبي يعلن عن تحرير مدينة "مرزق" الجنوبية
 العرب اليوم - طالب ثانوي يتّهم صحيفة "واشنطن بوست" بالتشهير به

GMT 06:51 2019 الأربعاء ,20 شباط / فبراير

وفاة المصمم العالمي كارل لاغرفيلد عن عمر 85 عامًا
 العرب اليوم - وفاة  المصمم العالمي كارل لاغرفيلد عن عمر 85 عامًا

GMT 04:22 2019 الأربعاء ,20 شباط / فبراير

تعرف على كيفية قضاء 48 ساعة في أوتاوا
 العرب اليوم - تعرف على كيفية قضاء 48 ساعة في أوتاوا

GMT 04:47 2019 الأربعاء ,20 شباط / فبراير

منزل جوليا روبرتس يُعرض للبيع بـ 10.5 مليون دولار
 العرب اليوم - منزل جوليا روبرتس يُعرض للبيع بـ 10.5 مليون دولار

GMT 04:20 2019 الأربعاء ,20 شباط / فبراير

رئيس المكسيك يقرِّر إغلاق سجن "الكاتراز" التاريخي
 العرب اليوم - رئيس المكسيك يقرِّر إغلاق سجن "الكاتراز" التاريخي

GMT 19:55 2019 الأربعاء ,06 شباط / فبراير

تعرف على قائمة الرموز التعبيرية الجديدة لعام 2019

GMT 11:11 2017 الثلاثاء ,05 كانون الأول / ديسمبر

تعرفي على أفضل أنواع البلسم للشعر شديد الجفاف

GMT 18:35 2016 الجمعة ,30 أيلول / سبتمبر

قناة "TEN" تعيد عرض مسلسل ليلة القبض على فاطمة

GMT 23:41 2015 الأحد ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح لشراء فستان زفاف مبهر

GMT 08:12 2018 الجمعة ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

تطور ملحوظ وفرص سعيدة في حياتك المهنية والعاطفية

GMT 01:58 2017 الجمعة ,20 كانون الثاني / يناير

هنا شيحة تعلن عن أعمالها الفنية استعدادًا للشهر الكريم

GMT 20:49 2016 الجمعة ,01 إبريل / نيسان

سموحة يفكر في ضم نجم الزمالك محمد إبراهيم

GMT 17:03 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

حلم دوري أبطال أوروبا يدفع "برشلونة" لضم محمد صلاح

GMT 00:11 2018 الأربعاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

أسعارعملات الدول العربية مقابل الدولار الأميركي الأربعاء

GMT 10:14 2018 الأربعاء ,28 آذار/ مارس

الكشف عن مصير مُقدم لهون وبس بعد ترك المحطة

GMT 01:27 2018 الجمعة ,23 شباط / فبراير

تشول يؤكّد على تعاونه مع مصر في مكافحة التطرف

GMT 07:42 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

كيم كاردشيان تحقق 10 ملايين دولار في 24 ساعة فقط

GMT 02:32 2017 الجمعة ,10 شباط / فبراير

عبير صبري تقدم التعصب الكروي في "كابتن أنوش"

GMT 04:59 2016 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

ظهور امرأة أوروبية بوجه سبع قبائل أفريقية

GMT 05:44 2014 الأربعاء ,08 تشرين الأول / أكتوبر

سماء الدمَّام تتزيَّن بنجم "العيوق" عند الأفق الشمالي الشرقي

GMT 04:06 2017 الثلاثاء ,31 كانون الثاني / يناير

الاعتداء اللفظي على محجبة في مقهى في مدينة جورجيا
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab