نجلاء بدر تحتفل بتجربتها السينمائية الأولى قدرات غير عادية
آخر تحديث GMT08:19:18
 العرب اليوم -

أكدت أنها محظوظة لأن أول أفلامها كان مع المخرج داود عبد السيد

نجلاء بدر تحتفل بتجربتها السينمائية الأولى "قدرات غير عادية"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - نجلاء بدر تحتفل بتجربتها السينمائية الأولى "قدرات غير عادية"

النجمة نجلاء بدر
القاهرة - أشرف شرف

احتفلت النجمة نجلاء بدر الأحد بعرض تجربتها السينمائية الأولى "قدرات غير عادية" مع المخرج الكبير داود عبد السيد في إحدى سينمات وسط البلد مع كوكبة من النجوم والإعلاميين.

ويعد الفيلم حالة سينمائية مغايرة لما هو سائد من أفلام سينمائية، ويغرد وحده خارج السرب بتكنيك مختلف من حيث القصة والإخراج والتصوير والتمثيل والموسيقى.

وأفادت نجلاء: "من حسن حظي أن يكون  عملي الأول في السينما مع الرائع داود عبد السيد، تعلمت الكثير منه فهو فيلسوف حقيقي قبل أن يكون مخرجًا سينمائيًا، ورسالة الفيلم أكثر من رائعة ألا وهي حينما تكون إرادة لدى الإنسان تصبح لديه قدرات غير عادية من خلال عوالم مختلفة كتبها الرائع داود عبد السيد، تدور الأحداث داخل بنسيون صغير على البحر دون الخوض في تفاصيل أخرى، وألعب دور مالكة لهذا البنسيون".

وأضاف: "اعتذرت مؤخرًا عن أكثر من عمل سينمائي لسببين الأول لأنني أريد أن يكون أول فيلم لي مع داود عبد السيد والثاني لأنني لم أجد نفسي في هذه الأعمال فاعتذرت لأن السينما لها بريق خاص يختلف عن التليفزيون".

وأردفت: "كنت حزينة بسبب اعتذاري عن بطولة فيلم "قبل زحمة الصيف مع محمد خان، وذلك لأن الفيلمين تدور أحداثهما في الإسكندرية مع اختلاف التفاصيل، وكما أن أستاذ خان كان على عجل في دخول التصوير، وأنا كان لدي تصوير مسلسل أنا عشقت مع أمير كرارة، كما أن كلا الفيلمين كنت سأرتدي مايوه فقلت كفاية فيلم واحد، لكن حزنت جدًا لأنني لم أشارك في تجربة سينمائية تحمل توقيع محمد خان كمخرج، واعترف أنني محظوظة جدًا أن تكون أولى تجاربي في السينما من ترشيح داود عبد السيد و محمد خان".

وعن الهجوم الكبير الذي تعرضت له فور عرض برومو فيلم "قدرات غير عادية" بسبب البكيني، قالت ضاحكة: "هذا الهجوم كان سابقًا لأوانه فحينما شاهد الجمهور الفيلم نسي تمامًا المايوه من روعة الحوار، كما أن البطلة تمتلك فندقًا على البحر فكان طبيعيًا ارتداء المايوه".

وتحدثت عن دخول الموسم الدرامي الرمضاني الجديد ولديها مسلسل "نسوان قادرة" متوقف بعد تصويره بأيام: "لا أعرف عنه شيئًا سوى أنني صورت يومًا واحدًا وكنت بمفردي ولم تكن معي رانيا فريد شوقي أو عبير صبري وتقريبًا كل منهما صورت يومًا واحدًا فقط، المسلسل رائع وألعب دور دلالة تتحول إلى هجامة، وهو مكتوب بشكل رائع يناقش قضايا مصر في التسعينات من القرن الماضي من خلال قصص لثلاث بنات واحدة من الفلاحين والثانية من منطقة شعبية والثالثة من الصعيد التي تلعب دورها عبير صبري ولا أعلم هل المنتج ممدوح شاهين سوف يستأنف تصويره قريبًا أم لا".

وتابعت الحديث عن دورها في مسلسل "بين السرايات" وقالت: "سعدت بالعمل مع المخرج الرائع سامح عبد العزيز والكاتب الكبير أحمد عبد الله والشركة  المحترمة العدل غروب، حيث كان أول تعاون بيننا وكنت على يقين تام أن تلك التجربة ستضيف لي الكثير وكان كما توقعت، خصوصًا أن البطولة كانت جماعية وسعدت بدوري جدًا في تلك المرأة  الكيادة، ورحبت به على الفور حينما عرض علي لأنني سعدت بالانضمام إلى هذا الحشد من النجوم ولو بمشهدين فقط  كما أن دوري كان مختلفًا ويقدم لأول مرة على الشاشة بهذه الشاكلة، واستعنت بمربيتي وأخذت منها الكثير من التفاصيل وقدمت هذا الدور حتى ب أزيائها وملابسها وظهرت بدون مكياج نهائيًا".

وأردفت حول مسلسلها الثاني "الصعلوك" الذي قدمته في رمضان الماضي قائلة: "عمل مهم من وجه نظري لأنني من المحبين لأداء خالد الصاوي، ورحبت  بالعمل معه حينما اتصل بي السيناريست محمد الحناوي، ومن بعده المنتج ممدوح شاهين، ولعبت دورًا مغايرًا تمامًا لما قدمت من قبل، فهي امرأة مطلقة تدمر نفسها قبل أن تدمر من حولها، شخصية صعبة وغريبة بعض الشيء ومليئة بالتناقضات وتحتاج مجهدًا كبيرًا".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نجلاء بدر تحتفل بتجربتها السينمائية الأولى قدرات غير عادية نجلاء بدر تحتفل بتجربتها السينمائية الأولى قدرات غير عادية



تملك مجموعة مُنوَّعة مِن البدلات بقصِّة السروال الواسع

نصائح لتنسيق الملابس مُستوحاة مِن إطلالات ميغان ماركل

لندن - العرب اليوم

GMT 14:48 2020 الخميس ,30 تموز / يوليو

تسريب صور أفخم السيارات الصينية المنتظرة

GMT 10:08 2018 الجمعة ,29 حزيران / يونيو

عجائب الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم

GMT 10:16 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

حاذر ارتكاب الأخطاء والوقوع ضحيّة بعض المغرضين
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab