فاطمة النمر تحصد جائزة الفن السعودي المعاصر
آخر تحديث GMT05:13:44
 العرب اليوم -

فاطمة النمر تحصد جائزة الفن السعودي المعاصر

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - فاطمة النمر تحصد جائزة الفن السعودي المعاصر

الرياض ـ وكالات

اعلنت وكالة وزارة الثقافة والإعلام للشؤون الثقافية أسماء الفائزين في مسابقة الفن التشكيلي ، والذي هدف إلى استقطاب الفنانين التشكيليين والفنانات التشكيليات من جميع مناطق المملكة ، واكتشاف المواهب الفنية الشابة ، شارك فيه 183 فنانا وفنانة قدموا 662 عملا تشكيليا ، قبل منها 177 للعرض عملا ، ل 79 فنانا وفنانة. كما ستكرم وكالة الوزارة للشؤون الثقافية الفنان التشكيلي أحمد فلمبان ، كأحد رموز الفن السعودي التشكيلي ، وذلك نهاية شهر ذي الحجة الجاري. وتضمنت القيم الفنية والجمالية للعمل الفني : الأسلوب الأدائي المتميز للفنان ، والفكرة ، والأصالة ، والتقنية ، والمعاصرة ، والتي شملت الرسم التشكيلي والتصوير ، التشكيلي والنحت ، والخزف ، والطباعة ، والحفر ، والجرافيك ، والباتيك ، الرقمي والرسم ، والأعمال المركبة في الفراغ. وقد جاءت جوائز الاقتناء كالتالي : جائزتا اقتناء قيمة كل منهما عشرة آلاف ريال على النحو التالي لعبد الرحمن خضر ، وفاطمة النمر. جائزتا اقتناء قيمة كل منهما ثمانية آلاف ريال على النحو التالي : لفهد خليف وإبراهيم الخبراني. وحصل كل من زمان محمد جاسم ، وعبد الرحمن يحيى المغربي على جائزة قيمتها سبعة آلاف ريال ، إضافة إلى 20 فائزا حصل كل منهم على خمسة آلاف ريال وهم : محمد حيدر ، يوسف إبراهيم عبدالقادر ، الحسين سامي ، المصوف حسين ، الحجي منير ، سامي البار ، محمد الرباط ، الخميسي أمل ، الصفار علي ، الملحم سعد ، واصل صديق ، قربان مسعودة ، محمد عبد الغامدي الله ، المالكي عواطف ، مرزوق على ، حيدر الزيد احمد ، الوايل سعيد ، مشاعل كليب عبدالعزيز ، فهد النعيمة ، مها الربيعاني. وقالت الفائزة بالجائزة الأولى "التشكيلية فاطمة النمر ل" الوطن "إن عملها الفائز يمثل المعاصر الإنسان حالة كمناخ متقلب ناتج عن تغيرات متسارعة يمحو ماضيه القصير حاضر اللحظة وملامح مجهولة لمستقبل آني لا يمكن تحديد نتاجه برغم قناعاتنا إلا أن هذه القناعات تعتبر فردية ولحظية تتغير بتغير الزمان والمكان. وتضيف أن الإنسان حاضر في عملها بخفاء وشتات ، فهي عندما ترسم عملها تركز على الجسد الإنساني بكل تجلياته وحالاته كعنصر رئيسي في هذه الحياة معتمدا على التقنيات الحديثة المتسارعة التي ألغت وجوده وكينونته حتى أصبح الاستغناء عنه (الإنسان) ضرورة مادية حل محلها الآلة دون وضع الاعتبار للروح الإنسانية التي رسمت هذه التغيرات، مشيدة بالدور الذي تقوم به وكالة الوزارة للشؤون الثقافية والجهود الساعية لنهضة الفنون البصرية في المملكة.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فاطمة النمر تحصد جائزة الفن السعودي المعاصر فاطمة النمر تحصد جائزة الفن السعودي المعاصر



 العرب اليوم - تعرف على أفضل الوجهات السياحية لقضاء "شهر العسل"

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 11:16 2015 الجمعة ,20 آذار/ مارس

تعرفي على طرق علاج العظيم عند الأطفال

GMT 10:14 2018 الجمعة ,06 إبريل / نيسان

طفل يغتصب فتاة صغيرة في أحد الحقول في آيرلندا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab