الملكة رانيا العبد الله تحتفل بعيد ميلادها الثالث والأربعين
آخر تحديث GMT05:46:35
 العرب اليوم -

الملكة رانيا العبد الله تحتفل بعيد ميلادها الثالث والأربعين

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الملكة رانيا العبد الله تحتفل بعيد ميلادها الثالث والأربعين

عمان - وسن الرنتيسي

تحتفل ملكة الأردن رانيا العبدالله، الجمعة، بعيد ميلادها الثالث والأربعين، الملكة التي تعتبر إحدى أقوى 100 سيدة في العالم ركّزت طاقاتها وجهودها في الأردن وخارجه على مجموعة من القضايا أهمها التعليم، حيث في الاردن ترُكّز جهودها على رفع مستوى تميّز ونوعية التعليم المقدَّم للأطفال والشباب أما على المستوى العالمي، فتهتم بضمان التعليم النوعي للجميع، وتدعو قادة العالم إلى الالتزام بتعهداتهم لتوفير التعليم الأساسيّ للجميع. فعلى الصعيد المحليّ أطلقت ملكة الاردن مبادرة "مدرستي" في العام 2008، لتحسين البيئة التعليمية في500 مدرسة حكومية في المملكة، بتنفيذ أعمال صيانة وتطبيق برامج تعليمية وتوعوية استفاد منها أكثر من 147 ألف طالب وطالبة في مختلف مناطق المملكة. وضمن اهتمامها بالتعليم أسست ملكة الأردن أول متحف تفاعلي للأطفال في الأردن، وقدمت جائزة سنوية للمعلم تحت مسمى جائزة الملكة رانيا العبدالله للمعلم المتميز، وجائزة أخرى للمدير المتميز، ولمساعدة الأيتام بعد خروجهم من دور الرعاية أسست الملكة "حملة الأمان" في العام 2003، ثم أسست حملة في العام 2006 تحت مسمى "صندوق الأمان لمستقبل الأيتام"، وبلغ عدد المستفيدين من مختلف خدماته 2224 يتيمًا ويتيمة. وبعد أن أصبحت السيدة الأولى في الأردن مارست نشاطات تتعلق بالاهتمام بالشؤون الوطنية، مثل البيئة والصحة والشباب وشؤون أخرى، كما اهتمت بمشروعات الدخل وتمويل الأعمال الصغيرة وتحسين جودة الحياة.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الملكة رانيا العبد الله تحتفل بعيد ميلادها الثالث والأربعين الملكة رانيا العبد الله تحتفل بعيد ميلادها الثالث والأربعين



ارتدت ملابس فضية مِن توقيع يوسف الجسمي

أجمل إطلالات كيم كارداشيان بفساتين السهرة البرّاقة

واشنطن ـ العرب اليوم

GMT 04:18 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

يوميات غزة المحاصرة تبدو "مُحررة" بعدسات مصوريها
 العرب اليوم - يوميات غزة المحاصرة تبدو "مُحررة" بعدسات مصوريها

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 11:20 2020 الثلاثاء ,23 حزيران / يونيو

ناسا تحذر من 5 كويكبات أخرى تقترب من الأرض

GMT 06:54 2013 الأربعاء ,15 أيار / مايو

فوائد نبات الخرفيش

GMT 10:13 2020 الثلاثاء ,23 حزيران / يونيو

"ناسا" تموّل أبحاثا للعثور على "حياة ذكية" في الفضاء

GMT 06:42 2013 السبت ,30 آذار/ مارس

سر لمعان العين في نشاط الكبد

GMT 15:32 2019 الأحد ,23 حزيران / يونيو

أكثر 7 وظائف تناسب مواليد برج السرطان

GMT 14:29 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

وظيفة نظام "ECO" في السيارات وعلاقته بخفض استهلاك الوقود
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab