2013 عام الخيال العلمي واستعادة الفضاء لمكانته وعبوره إلى آفاق واسعة
آخر تحديث GMT00:31:28
 العرب اليوم -

وسط توقعات بمزيد من التطور والاكتشافات الحديثة في المستقبل

2013 عام الخيال العلمي واستعادة الفضاء لمكانته وعبوره إلى آفاق واسعة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - 2013 عام الخيال العلمي واستعادة الفضاء لمكانته وعبوره إلى آفاق واسعة

كتابات عن الفضاء واكتشاف الكواكب الخارجية

أثينا ـ سلوى عمر ظلت اليونان لعقود عدة تحتكر الجوائز العالمية في قصص الخيال العلمي بحكم كونها دولة الأساطير التي لا يمكن لأحد أن يكسب المعركة ضدها في هذا العالم. وكان من بين الجوائز التي تحصدها اليونان سنويًا جائزة أوجو آند نيبولا، إلا أنها هذا العام لم تنجح في الاحتفاظ بها، إذ بدت القائمة النهائية للمرشحين بالفوز بالجائزة التي تتكون أصلًا من جائزتين للنابغين في مجال الخيال العلمي تنطوي على قدر إضافي من التنوع هذا العام.
وأول هذه القصص، هي تلك التي قدمها الكاتب جون هاريسون بعنوان الفضاء الفارغ "Empty Space". ولقد انتهى الكاتب من العمل، الذي يعده أفضل أعماله، في إطار مشروع استمر من العام 2002 إلى 2006. وكان موضوع القصة يركز على عصر الفضاء، إذ قصد هاريسون استخدام طاقة الخيال في تكوين نظرة عميقة يمكنه استغلالها في التعرف على ما يحيط بالإنسان، وكيف يتصرف وفي أي اتجاه يمضي. واختار رئيس لجنة التحكيم المسؤولة عن اختيار الفائز بجائزة ذي بوكر، روبرت ماكفارلاين،  "هذه الرواية ككتابه المفضل لهذا العام"، وأشار إلى أنه "سيكون من بين الكتب التي تحصل على جائزة دولية في العام 2103".
كما لوحظ على مدار السنوات القليلة الماضية اتجاه عدد من الكتاب والأدباء إلى مجال الخيال العلمي وبدايتهم في السير على نهج كتاب الخيال العلمي، وهو ما يُتوقع أن يشهد المزيد من التطور في العام 2013، إذ من الممكن أن نرى أعمال خيال علمي مكتوبة بأيدي كتاب وأدباء لم نعهد عنهم الكتابة في هذا المجال من قبل. ومن أهم المجالات التي تحول أصحابها إلى كتابة الخيال العلمي مجال الفانتازيا، إذ نُشرت على مدار السنوات الماضية بعض الروايات التي تُصنف على أنها خيال علمي لكتاب فانتازيا بارزين، منهم لويرن بويكس صاحب Shining Girls الذي كتب قصتين تصدرتا عالم كتب الخيال العلمي على مدار السنوات القليلة الماضية هما" Moxyland"  و"Zoo City".
جدير بالذكر أن الفضاء وعالمه الخاص الغامض كان هو المادة الأساسية التي يستمد منها كتاب الخيال العلمي موضوعات القصص التي يكتبونها على مدار الستينات والسبعينات من القرن العشرين. وعلى الرغم من كونه حافلًا بالأسرار والغموض، لكنه بالدخول في الثمانينات من القرن العشرين، بدأ نجم الفضاء يخفت في سماء الخيال العلمي، إذ حل محله الاهتمام بالأرض ومحاولة الكشف عما تنطوي عليه من أسرار، فركزت أفلام الخيال العلمي على كوكب الأرض وما عليه من ظواهر غريبة. وفي العامين الماضين نجحت قفزة فيليكس بومجارتنر من الفضاء إلى الأرض في إعادة اهتمام كتاب الخيال العلمي بالفضاء مرة ثانية.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

2013 عام الخيال العلمي واستعادة الفضاء لمكانته وعبوره إلى آفاق واسعة 2013 عام الخيال العلمي واستعادة الفضاء لمكانته وعبوره إلى آفاق واسعة



GMT 01:05 2021 السبت ,12 حزيران / يونيو

أحدث اتجاهات موضة حقائب اليد النسائية لصيف 2021
 العرب اليوم - أحدث اتجاهات موضة حقائب اليد النسائية لصيف 2021

GMT 06:25 2021 الأربعاء ,09 حزيران / يونيو

الفستان التيشيرت نجم الموضة في صيف 2021
 العرب اليوم - الفستان التيشيرت نجم الموضة في صيف 2021

GMT 00:40 2021 الأربعاء ,09 حزيران / يونيو

طرق استخدام الأرابيسك في ديكور المنزل
 العرب اليوم - طرق استخدام الأرابيسك في ديكور المنزل

GMT 03:29 2021 الأربعاء ,09 حزيران / يونيو

11 مليون شريحة مستخدمة في السعودية لإنترنت الأشياء

GMT 04:31 2021 الخميس ,03 حزيران / يونيو

سيبيو وجهة صيفية لزائري رومانيا للمرة الأولى

GMT 15:08 2021 الأربعاء ,09 حزيران / يونيو

"ناسا" تنشر أول لقطة مقربة لأكبر أقمار المشتري

GMT 10:23 2021 السبت ,29 أيار / مايو

آبل تخطط لإعادة تصميم AirPods لعام 2021

GMT 17:26 2021 الأربعاء ,09 حزيران / يونيو

شركة هيونداي تكشف عن تعديلات في أيقونتها Tucson

GMT 10:14 2018 الجمعة ,06 إبريل / نيسان

طفل يغتصب فتاة صغيرة في أحد الحقول في آيرلندا

GMT 10:38 2021 السبت ,05 حزيران / يونيو

فيسبوك تواجه تحقيقات بشأن الإعلانات المبوبة
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab