أبراج عليك الابتعاد عنها عندما تكون متعبة والتعامل معها كابوس
آخر تحديث GMT07:58:32
 العرب اليوم -

أبراج عليك الابتعاد عنها عندما تكون متعبة والتعامل معها كابوس

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - أبراج عليك الابتعاد عنها عندما تكون متعبة والتعامل معها كابوس

برج الحمل
القاهرة - العرب اليوم

في حياة كل واحد منا ذلك الشخص الذي يصبح التعامل معه كابوساً ولا يمكن احتمالهعندما يكون في حالة من التعب الإنهاك.خلافاً للبعض الذي «يستكين» وتصبح حركته أثقل وردات فعله أقل حدة عند التعب، هناك الفئة التي تصبح أشبه بطفل صغير لم يحصل على ما الشوكولاتة التي يريدها وبالتالي مزاجه عكر وتعامله سيء مع الآخرين. قد تجدهم يشعرون حتى بالغضب من المنبه الخاص بهم وقد يكون قد حصل على نصيبه من الشتائم وربما الرمي عبر الغرفة في أكثر من مناسبة.
لا تقتربوا من هذه الأبراج عندما تكون متعبة.

الحمل -21 مارس/آذار - 19 أبريل /نيسان

برج الحمل من الأبراج التي تحتاج لان تكون في حالة من الراحة التامة طوال الوقت، فهو أصلاً معروف بطباعه الحادة وهذه الطباع تتضاعف حين لا يحصل على ساعات النوم الكثيرة التي يحتاج اليها. بشكل عام لا تحاولوا إيقاظ الحمل قبل موعده في الصباح فهو من دون شك سيدخل في نوبة من الغضب الشديد.لكن ما هو إيجابي مع الحمل هو أنه حين يستيقظ ورغم تعبه فهو وبمجرد إستجماع قوته ينطلق في نهاره ويكمله مهما بلغت به درجات الإنهاك لكن المشكلة الكبرى هي بجعله ينهض من فراشه. حلان للتعامل مع الحمل المنهك صباحاً الأول إبلاغه بأسلوب لطيف بانه حان الوقت للإستيقاظ أو تركه ينام حتى يستيقظ حين يريد.

الأسد 23 يوليو/ تموز - 22 أغسطس/ آب   

الكل يعرف أن الأسد يحتاج لان يكون محط إهتمام الجميع ولكن اكثر ما يكرهه هو الحصول على هذا الانتباه خلال ساعات الصباح الاولى خصوصاً وإن لم يكن قد حصل على ما يحتاج اليه من الراحة. هو أصلاً يعاني من الخمول وبالتالي فهو ليس شخصاً صباحياً بالتأكيد.الأسد سيكون بمزاج عكر طوال النهار خلافاً للحمل الذي ينطلق في يومه.. فالأسد سيتذمر وسيجر نفسه كما لو كان قد أمضى ليله وهو يبني قلعة وسيكون بطباع سيئة للغاية.بطبيعة الحال الأسد يستغل كل شيء لمصلحته إيجابياً كان ام سلبياً، فان كان غضبه وتذمره بسبب الانهاك هما السبيل الوحيد لجذب الإهتمام اليه ..فليكن.البرج هذا من الأبراج التي يفضل تجنب التعامل معها كلياً حين تكون متعبة، فلا سبيل لتوقع أي ردات فعل أو كلام لاذع سيصدر عنه.

الدلو 20 يناير/ كانون الثاني - 18 فبراير / شباط

الدلو يحتاج وبشدة للنوم لساعات كافية، فهو أصلاً يعاني من إرهاق أزلي لان عقله لا يتوقف عن العمل طوال الوقت. إيقاظ الدلو صباحاً من المهمام المزعجة جداً والتي يتفادها اي شخص يعيش مع هذا البرج.بينما الغالبية تستيقظ وتلقي تحية الصباح على الاخرين فان الدلو سيخرج من فراشه بوجه عابس وجبين مقطب والويل كل الويل لمن يتحدث معه قبل تناوله لقهوته.. وليس فنجاناً واحداً بل عدة فناجين.خلال النهار الدلو سيحاول قدر الامكان تجنب التعامل مع الاخرين، سيعزل نفسه في زاويته ويقوم بما عليه القيام به ولكن اي كلمة أو حركة أو حتى صوت تنفس مرتفع يمكنه أن يدخله في نوبة من الغضب العارم.في الواقع الدلو يختبر النوبات نفسها والمزاج السيء الذي لا يحتمل عندما يكون جائعاً.. وفي حال إجتمع الجوع مع التعب فان النتيجة كارثية بكل ما للكلمة من معنى.

 الحوت 19 فبراير/شباط - 20 مارس/آذار

الحوت من الابراج التي تملك الخصال المتناقضة فهو لطيف جداً يعيش حياته من اجل مساعدة الاخرين وحتى انه يفضلهم على نفسه ولكن في الوقت عينه يحتاج وبشدة للإبتعاد عن الجميع والعيش في عالمه الخيالي الخاص. وأسهل طريقة للعيش في هذا العالم هي من خلال النوم.يفضل عدم إيقاظ هذا البرج حتى ولو كان قد حصل على ١٢ ساعة متواصلة من النوم، دعوه وشأنه وليستيقظ ساعة يشاء. ولكن ان كان لا بد من إيقاظه فما تنصح به الابراج هو وضع اكثر من منبه في الغرفة والهرب.خلال النهار الحوت المنهك وخلافاً لعادته شرس ومزعج ولا يريد سوى ان يتركه الجميع وشأنه. مجدداً دعوه وشأنه حتى يذهب الى الفراش مجدداً وينام لعشرات الساعات لعله يوماً ما سيستيقظ من دون الشعور بالتعب.

قد يهمك ايضا:

مواليد برج الحمل على موعد مع أفضل دورة فلكية على الصعيد الشخصي

التوقّعات الأسبوعية لجميع الأبراج على المستوى المهني والعاطفي

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أبراج عليك الابتعاد عنها عندما تكون متعبة والتعامل معها كابوس أبراج عليك الابتعاد عنها عندما تكون متعبة والتعامل معها كابوس



GMT 06:10 2022 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

توقعات الأبراج اليوم الأحد 4 ديسمبر/كانون الأول 2022

GMT 06:21 2022 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

توقعات الأبراج اليوم السبت 3 ديسمبر/كانون الأول 2022

GMT 12:38 2022 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

توقعات الأبراج اليوم الجمعة 2 ديسمبر/كانون الأول 2022

GMT 05:18 2022 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

توقعات الأبراج اليوم الخميس 1 ديسمبر/كانون الأول 2022

GMT 06:31 2022 الثلاثاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

توقعات الأبراج اليوم الثلاثاء 29 نوفمبر/تشرين الثاني 2022

إليسا تجمع بين الرقي والأناقة في إطلالات باللون الأسود

القاهرة - العرب اليوم

GMT 06:24 2022 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

روما الوجهة الرئيسية لعُشاق الرومانسية والتاريخ
 العرب اليوم - روما الوجهة الرئيسية لعُشاق الرومانسية والتاريخ

GMT 06:26 2022 الأحد ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح لإقامة حفل زفاف صديقاً للبيئة
 العرب اليوم - نصائح لإقامة حفل زفاف صديقاً للبيئة

GMT 09:46 2022 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

الموت يغّيب الإعلامي المصري مفيد فوزي عن 89 عاماً
 العرب اليوم - الموت يغّيب الإعلامي المصري مفيد فوزي عن 89 عاماً
 العرب اليوم - أماكن سياحية طبيعية مليئة بالسحر والخيال لمُحبي الإثارة

GMT 08:30 2022 الإثنين ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل
 العرب اليوم - طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل

GMT 13:25 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

التكنولوجيا الحديثة والمجتمع

GMT 18:19 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

بيروت - جاكلين عقيقي

GMT 12:59 2012 السبت ,01 كانون الأول / ديسمبر

بطولة ألمانيا: فورتونا يصفع فرانكفورت برباعية

GMT 13:41 2021 الخميس ,22 تموز / يوليو

بريشة : سعيد الفرماوي

GMT 07:18 2019 الأربعاء ,27 آذار/ مارس

صورة "سيلفي" تحول جسد فتاة إلى أشلاء

GMT 18:06 2018 الخميس ,01 آذار/ مارس

إدارة النصر تحسم أمر تجديد عقد يحيي الشهري

GMT 21:52 2017 الأحد ,18 حزيران / يونيو

نادي الهلال يعاقب اللاعب عبدالله الزوري

GMT 13:37 2016 السبت ,30 كانون الثاني / يناير

زين مالك يصدر أولى أغنياته بعد الانفصال عن "وان دايركشن"
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab