عالم جيولوجي سعودي يؤكد تغيُّر اتجاه البوصلة إثر عاصفة شمسيّة مُقبلة
آخر تحديث GMT20:31:18
 العرب اليوم -

نافيًا ما أعلنته "ناسا" بشأن 3 أيام من الظلام الدامس

عالم جيولوجي سعودي يؤكد تغيُّر اتجاه البوصلة إثر عاصفة شمسيّة مُقبلة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - عالم جيولوجي سعودي يؤكد تغيُّر اتجاه البوصلة إثر عاصفة شمسيّة مُقبلة

عاصفة شمسيّة
الرياض ـ محمد الدوسري

كشف رئيس قسم الجيولوجيا في جامعة الملك سعود وعالم الجيوفيزيا، الدكتور عبدالله العمري، أنَّ العاصفة الشمسية المتوقَّع حدوثها الشهر المُقبل، ستغير اتجاه البوصلة، وستتوقف الملاحة الجوية والكهرباء في المكان الذي تقع فيه.

وأكد العمري، خلال تصريح صحافي، أنَّ "العواصف الشمسية عبارة عن موجات تنقل الإلكترونات من الشمس إلى البقع الشمسية، وتمرّ بحالتي الهدوء والهيجان، وتقريبًا بينهما ١١ عامًا، والآن الشمس تمرّ بحالة الهدوء الذي يسبق العاصفة".

 

ولفت العمري إلى أنَّ "هذه الظاهرة حدثت في الماضي، ولكن ليس بهذه الضخامة التي توقّعتها وكالة الأبحاث الأميركية ناسا".

وبيّن أنَّ المسافة بين الأرض والشمس ١٥٠ مليون كم، والعاصفة تحتاج إلى 3 أيام لقطع تلك المسافة، مشيرًا إلى حدوث عاصفة العام ٢٠٠٠، وأنه في بعض الأحيان لا يُعلن عن مناطق حدوثها.

وذكر أنَّ العاصفة المتوقع حدوثها ستتسبّب في تعطيل شبكات الاتصال، ولكن ليس كما وصفتها "ناسا"، بأنَّ التي ستحدث الشهر المُقبل ستغطي الأرض بظلام دامس.

وكانت وكالة الأبحاث الأميركية "ناسا" أعلنت أنَّ العالم سيشهد ثلاثة أيام من الظلام الدامس، وهي أيام ٢١ و٢٢ و٢٣ في كانون الأول/ ديسمبر المُقبل؛ بسبب عاصفة شمسية ستضرب الأرض.

وذكر الدكتور العمري: "حين تحدث العاصفة الشمسية في أي مكان، لن يكون هناك كهرباء أو أي شبكات اتصال، وإنَّ انفجرت البقع الشمسية بحجم كبير، فسوف تغطي الشمس، وسيعمّ الظلام الأرض كلها".

وعن توقّع مكانها أكد: "لا أحد يستطيع أنَّ يعلم، لكن لا يعتقد أنَّ الأرض كلها ستكون بظلام دامس، بل بالجزء الذي ستقع عليه العاصفة، وأقدم وأقوى عاصفة كانت قبل ١٥٠ عامًا، وتعطلت بسببها الكهرباء والشبكات البدائية".

وأفاد الدكتور العمري بأنَّ "العواصف الشمسية ذات الموجات الكهرومغناطيسية، وأيضًا ستتوقف الملاحة الجوية، وتتغير البوصلة المغناطيسية؛ لأن مركزها في باطن الأرض".

كما نفى حدوث أيّة عاصفة شمسية في الشرق الأوسط في السابق، مبينًا أنها حدثت جميعها في أوروبا وأميركا.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عالم جيولوجي سعودي يؤكد تغيُّر اتجاه البوصلة إثر عاصفة شمسيّة مُقبلة عالم جيولوجي سعودي يؤكد تغيُّر اتجاه البوصلة إثر عاصفة شمسيّة مُقبلة



تمتلك "ستايل" جذابًا وبعيدًا تمامًا عن التكرار والروتين

تنسيق الجمبسوت بإطلالات عصرية على طريقة أوليفيا باليرمو

واشنطن - العرب اليوم

GMT 20:25 2020 الخميس ,13 آب / أغسطس

انفجار مروع في محافظة شرورة السعودية

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 12:31 2015 الجمعة ,03 إبريل / نيسان

تعرفي على أهم أضرار البيرة أثناء فترة الحمل

GMT 13:54 2014 الثلاثاء ,29 تموز / يوليو

عبارات حماسية فعالة تحفزك لأداء تمارين اللياقة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab