خبراء الاجتماع يؤكدون التأثير السلبي لقراءة الأبراج الفلكية وحظك اليوم
آخر تحديث GMT07:38:51
 العرب اليوم -

أشار الشاعر إلى أنَّ علم النجوم مجرد توقعات قد تصدق أحيانًا

خبراء الاجتماع يؤكدون التأثير السلبي لقراءة "الأبراج الفلكية" و"حظك اليوم"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - خبراء الاجتماع يؤكدون التأثير السلبي لقراءة "الأبراج الفلكية" و"حظك اليوم"

الأبراج الفلكية
غزة ـ حنان شبات

حذر مختصون في علم النفس والاجتماع من قراءة ومطالعة ما يُعرف بالأبراج أو حظك اليوم؛ إذ كشفت الدراسات العلمية أخيرًا أنَّ قراءة الأبراج يؤثر سلبًا على صحة من يهتم به كثيرًا، ويتميز هؤلاء الناس بسلوك متهور ومتسرع ومزعج ولاسيما حال قراءتهم للتوقعات السلبية.

وذكر الأخصائي الاجتماعي والنفسي، درداح الشاعر، أنَّ بعض الناس يحرصون على مطالعة الأبراج وحظك اليوم كنوع من التسلية باعتبارها هواية غير مؤذية، وتشكل هاجسًا بالنسبة إلى البعض يتابعونها بشكل يومي ويصدقون كل ما جاء فيها.

كما أوضح الشاعر، خلال حديثه لـ"العرب اليوم"، أنَّ بعض الناس يهتمون بتحليل الشخصيات وفقًا لعلم الفلك والأبراج, والتي تبين لهم المميزات الأساسية في الشخصية وماذا تحب وماذا تكره، مضيفًا: "هناك من يعتقد أنَّ "الأبراج" تقدم حلول ناجحة للمشاكل الاجتماعية التي تعترض طريقهم, ومنهم من يرى أنها وسيلة جيدة لتقديم النصيحة وتطوير النفس على مختلف الأصعدة، والبعض الآخر يرى فيها أملاً ووسيلة لاستبصار غده المشرق".

ثم شكك الشاعر في صحة قول بعض الناس إنَّ مواليد كل برج لهم صفات معينة، إذ أنَّ في الساعة الواحدة يولد الألوف من الناس، وهؤلاء لا يحملون الصفات نفسها.

واعتبر الشاعر ذلك نتيجة لبعض العوامل ومنها ميول ومعتقدات الشخصية المؤمنة بها, إلى جانب الوسط البيئي والاجتماعي والثقافي السائدة بين الأفراد، وهذا الأمر يؤثر سلبًا على صحة الأفراد النفسية، وألا يترك الإنسان نفسه لعبة في يد المجهول والتوقعات، منوهًا إلى أنَّ بعض الأفراد حياتهم وفق تكهنات وتوقعات الفلك وما تتركه من آثار نفسية سلبية عميقة، ولاسيما إذا جاءت الوقائع بخلاف تلك التوقعات.

ثم نصح الشاعر بعدم تصديق كل ما تكتبه الأبراج أو حظك اليوم، مشيرًا إلى أنَّ علم الفلك والنجوم والأبراج مجرد توقعات لبعض الأشخاص وحتى لو تحققت في بعض الأحيان.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

خبراء الاجتماع يؤكدون التأثير السلبي لقراءة الأبراج الفلكية وحظك اليوم خبراء الاجتماع يؤكدون التأثير السلبي لقراءة الأبراج الفلكية وحظك اليوم



GMT 06:47 2022 الثلاثاء ,27 أيلول / سبتمبر

توقعات الأبراج اليوم الثلاثاء 27 سبتمبر / أيلول 2022

GMT 09:40 2022 الإثنين ,26 أيلول / سبتمبر

توقعات الأبراج اليوم الإثنين 26 سبتمبر / أيلول 2022

GMT 08:26 2022 الأحد ,25 أيلول / سبتمبر

توقعات الأبراج اليوم الأحد 25 أيلول/سبتمبر 2022

GMT 07:59 2022 السبت ,24 أيلول / سبتمبر

توقعات الأبراج اليوم السبت 24 أيلول/سبتمبر 2022

GMT 02:50 2022 الخميس ,22 أيلول / سبتمبر

توقعات الأبراج اليوم الخميس 22 سبتمبر / أيلول 2022

GMT 05:27 2022 الأربعاء ,21 أيلول / سبتمبر

توقعات الأبراج اليوم الأربعاء 21 سبتمبر / أيلول 2022

GMT 09:33 2022 الثلاثاء ,20 أيلول / سبتمبر

توقعات الأبراج اليوم الثلاثاء 20 سبتمبر / أيلول 2022

GMT 00:20 2022 الثلاثاء ,20 أيلول / سبتمبر

هل يمكن أن تنفجر الثقوب السوداء

GMT 10:46 2022 الإثنين ,26 أيلول / سبتمبر

أجمل إطلالات ليلى علوي التي أبرزت رشاقتها
 العرب اليوم - أجمل إطلالات ليلى علوي التي أبرزت رشاقتها

GMT 20:10 2022 السبت ,24 أيلول / سبتمبر

أبرز معالم الجذب السياحية في قطر
 العرب اليوم - أبرز معالم الجذب السياحية في قطر

GMT 10:56 2022 الإثنين ,26 أيلول / سبتمبر

ألوان مناسبة في ديكورات غرفة النوم المودرن
 العرب اليوم - ألوان مناسبة في ديكورات غرفة النوم المودرن

GMT 06:28 2022 الثلاثاء ,27 أيلول / سبتمبر

بلينكن يؤكد التزام بلاده بدعم شعب باكستان
 العرب اليوم - بلينكن يؤكد التزام بلاده بدعم شعب باكستان

GMT 19:42 2022 السبت ,24 أيلول / سبتمبر

جولة في "الأحساء" أكبر واحة في السعودية
 العرب اليوم - جولة في "الأحساء" أكبر واحة في السعودية

GMT 09:58 2022 الثلاثاء ,20 أيلول / سبتمبر

النمط الفكتوري في ديكورات المنزل المعاصر
 العرب اليوم - النمط الفكتوري في ديكورات المنزل المعاصر

GMT 05:32 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الثور السبت 31 أكتوبر/ تشرين الأول 2020

GMT 05:37 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الجوزاء 15 أكتوبر/ تشرين الأول 2020

GMT 13:57 2021 الإثنين ,07 حزيران / يونيو

3 فيتامينات قد تلعب دوراً في تقليل الإصابة بالربو

GMT 01:26 2018 الخميس ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

امرأتان أميركيتان تشتركان في حمل وإنجاب طفلًا واحدًا

GMT 08:33 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

عروس زهير مراد حالمة ورومانسية في خريف 2018

GMT 05:25 2017 الخميس ,09 شباط / فبراير

الإدارة العليا للمطبات الغبية

GMT 13:33 2016 الأربعاء ,21 كانون الأول / ديسمبر

"الرصاصي" تضفي لمسات عطرية مميّزة على مهرجان دبي للتسوق 2017

GMT 16:50 2015 الثلاثاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

كائنات حية تعيش في جبال هملايا ..قرد "يعطس" وسمكة "تمشي"

GMT 13:42 2021 الخميس ,22 تموز / يوليو

بريشة : سعيد الفرماوي
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab