بيوض تحتوي على أجنة متحجرة تكشف عن تفاصيل شكل حياة الديناصورات قبل 200 مليون عام
آخر تحديث GMT09:57:23
 العرب اليوم -

بيوض تحتوي على أجنة متحجرة تكشف عن تفاصيل شكل حياة الديناصورات قبل 200 مليون عام

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - بيوض تحتوي على أجنة متحجرة تكشف عن تفاصيل شكل حياة الديناصورات قبل 200 مليون عام

كشف حياة الديناصورات قبل 200 مليون عام
لندن - العرب اليوم

 كشفت دراسة جديدة أن الديناصورات المبكرة كانت اجتماعية وانتقلت في قطعان قبل 193 مليون سنة، أي قبل 40 مليون سنة مما كان يعتقد في البداية.وعثر على أكثر من 100 بيضة كاملة مع بقايا جنين بداخلها، في مقبرة للديناصورات في تكوين لاغونا كولورادا في باتاغونيا، الأرجنتين، ما يوفر أول دليل في العالم على سلوك القطيع.

وتظهر عمليات المسح أنها تنتمي إلى نفس النوع، وهو ديناصور عشبي بدائي طويل العنق يسمى Mussaurus patagonicus، وهو سلف مبكر بحجم الزرافة من الديناصورات طويلة العنق مثل brachiosaurus، وفقا لفريق علماء الحفريات من معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا.

وتعود البيوض، التي تحتوي على أجنة بداخلها، إلى 193 مليون سنة، إلى حقبة الدهر الوسيط، أي قبل نحو 40 مليون سنة من التقديرات السابقة لبدء سلوك القطيع.

كما احتوى الموقع في الأرجنتين على عظام متحجرة لـ80 ديناصورا صغيرا وبالغا، مجمعة حسب أعمارها المختلفة في مساحة تبلغ نحو نصف ميل مربع على الحواف الجافة للبحيرة.

وقال الفريق إن البيض والفقس كانا في منطقة واحدة، وكانت البالغة في الجوار والكبار منتشرة في جميع الأنحاء، في نموذج لهيكل اجتماعي معقد.

وعملت الديناصورات كمجتمع، حيث كانت تضع بيضها في أرض تعشيش مشتركة، وفقا للمؤلف المشارك في الدراسة الدكتور جهاندار رامزاني.

ويبلغ حجم البيض حجم بيضة الدجاجة تقريبا، وباستخدام أحدث صور الأشعة السينية، تمكن الفريق من فحص المحتويات دون تفكيكها.

ووجدوا داخل البيض أجنة محفوظة بشكل جيد ما سمح لهم بتأكيد هوية Mussaurus patagonicus.
ووصل طول الديناصور النباتي إلى 20 قدما ووزنه أكثر من طن. وعاشت هذه الأنواع في أوائل العصر الجوراسي، وهي عضو في الصوروبوديات (أشباه سحليات الأرجل).

وتشير الحفريات إلى وجود أرض تعشيش جماعي فيما قام الكبار برعاية الصغار كقطيع، وفقا للدكتور رمزاني.

ويعمل فريق دولي يضم خبراء من الأرجنتين وجنوب إفريقيا، على التنقيب عن الرواسب القديمة منذ عام 2013.

ووفقا للدكتور رامزاني، قد يكون العيش في قطعان هو ما أعطى Mussaurus patagonicus وغيره من أشباه سحليات الأرجل ميزة تطورية.

واكتشفت حفريات أشباه سحليات الأرجل المبكرة لأول مرة في تكوين لاجونا كلورادا منذ نحو 50 عاما.

وأطلق عليها العلماء اسم Mussaurus، والذي يُترجم إلى "سحلية الفأر"، حيث افترضوا أنها تنتمي إلى ديناصورات صغيرة.

والعثور على هياكل عظمية أكبر في وقت لاحق، يشير إلى الحجم الكبير للبالغة من هذا النوع من الديناصورات.

وتواجدت العظام في ثلاث طبقات رسوبية متقاربة معا، ويعتقد أن المنطقة كانت أرضا خصبة لتكاثر الأنواع.
إقرأ المزيد
تحليل أحفوري يكشف عن ديناصور غريب بحجم الدجاجة يُطلق عليه اسم
تحليل أحفوري يكشف عن ديناصور غريب بحجم الدجاجة يُطلق عليه اسم "الزعيم التنين''

ويوجد ضمن مجموعة واحدة 11 هيكلا عظميا مفصليا للديناصورات الأحداث متشابكة ومتداخلة مع بعضها البعض، كما لو تم إلقاؤها معا فجأة.

ويُعتقد أن هذا القطيع من Mussaurus مات بشكل متزامن ودُفن بسرعة.

وجرى تأريخ الحفريات بدقة من خلال التحليل الكيميائي للرماد البركاني من ثوران بعيد، مع دفن الديناصورات بواسطة غبار الرياح في نفس الوقت الذي ترسب فيه الرماد البركاني.

وأشار الدكتور رامزاني إلى أن هذه الدراسة تقدم أول دليل مؤكد على السلوك الاجتماعي في الديناصورات. موضحا: "لكن فهم علم الحفريات يقول، إذا وجدت سلوكا اجتماعيا في هذا النوع من الديناصورات في هذا الوقت، فلا بد أنه قد نشأ في وقت سابق".

وتم نشر النتائج مفصلة في مجلة Scientific Reports.

قد يهمك أيضا

اعثر على موقع منزلك في عصر الديناصورات بواسطة خريطة تفاعلية مذهلة

 

اكتشاف أحد أكبر مجموعات الحفريات البحرية النادرة في مكان ما في المملكة المتحدة

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بيوض تحتوي على أجنة متحجرة تكشف عن تفاصيل شكل حياة الديناصورات قبل 200 مليون عام بيوض تحتوي على أجنة متحجرة تكشف عن تفاصيل شكل حياة الديناصورات قبل 200 مليون عام



يسرا تتألق في إطلالة لافتة بفستان أزرق منفوش من توقيع رامي قاضي

القاهرة ـ العرب اليوم

GMT 09:31 2022 السبت ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

سيرين عبد النور تشع جمالاً بالفستان الأحمر
 العرب اليوم - سيرين عبد النور تشع جمالاً بالفستان الأحمر

GMT 12:48 2022 السبت ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

"ناشيونال جيوغرافيك" تكشف عن أفضل الوجهات السياحية في 2023
 العرب اليوم - "ناشيونال جيوغرافيك" تكشف عن أفضل الوجهات السياحية في 2023

GMT 06:26 2022 الأحد ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح لإقامة حفل زفاف صديقاً للبيئة
 العرب اليوم - نصائح لإقامة حفل زفاف صديقاً للبيئة

GMT 09:43 2022 الأربعاء ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ميلوني ترفع دعوى تشهير على صحفي ثان في إيطاليا
 العرب اليوم - ميلوني ترفع دعوى تشهير على صحفي ثان في إيطاليا

GMT 11:36 2022 الإثنين ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

نجمات عربيات حافظن على جمالهن الطبيعي
 العرب اليوم - نجمات عربيات حافظن على جمالهن الطبيعي

GMT 11:24 2022 الإثنين ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل الوجهات السياحية التي يمكن زيارتها في 2023 لعشاق الطبيعة
 العرب اليوم - أفضل الوجهات السياحية التي يمكن زيارتها في 2023 لعشاق الطبيعة

GMT 08:30 2022 الإثنين ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل
 العرب اليوم - طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل

GMT 01:17 2022 الخميس ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

وزير الخارجية المغربي يؤكد دّعم إستقرار وسيادة لبنان
 العرب اليوم - وزير الخارجية المغربي يؤكد دّعم إستقرار وسيادة لبنان

GMT 16:29 2022 الإثنين ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

تدهور صحة الإعلامي المصري مفيد فوزي
 العرب اليوم - تدهور صحة الإعلامي المصري مفيد فوزي

GMT 14:31 2017 الجمعة ,15 كانون الأول / ديسمبر

3 طرق لعلاج مشكلة "عين السمكة" وتحذيرات من محاولة تقشيرها

GMT 20:46 2020 الإثنين ,09 آذار/ مارس

فوائد حب الرشاد للقولون

GMT 14:07 2019 الجمعة ,22 شباط / فبراير

أجواء عذبة عاطفياً خلال الشهر

GMT 11:52 2019 الخميس ,24 كانون الثاني / يناير

"الزمالك" يأمل في تحقيق البطولة الغائبة أمام "بيراميدز"

GMT 23:52 2018 الثلاثاء ,10 تموز / يوليو

ممارسة الجنس تكفي لتنشيط جميع عضلات الجسم
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab