تفاصيل مثيرة بشأن اختفاء مصر القديمة جزئيًا تحت البراكين
آخر تحديث GMT13:24:28
 العرب اليوم -

" سان تورين" يُعد أول كارثة بيئية في البحر المتوسط

تفاصيل مثيرة بشأن اختفاء مصر القديمة جزئيًا تحت البراكين

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - تفاصيل مثيرة بشأن اختفاء مصر القديمة جزئيًا تحت البراكين

مصر القديمة
القاهره - العرب اليوم

كشفت صحيفة مصرية, تفاصيل مثيرة وأسرار جديدة بشأن اختفاء مصر القديمة جزئيًا تحت البراكين، بسبب التغيرات المناخية والبراكين.

واستندت الصحيفة المصرية إلى بحث نشرته صحيفة "إنديبندنت" البريطانية، تؤكد فيه أن جفافًا وكوارث طبيعية أثرت في مصر القديمة لفترة من الزمن، وضغطت على اقتصادها وقدرتها على مكافحة الحروب.

تفاصيل مثيرة بشأن اختفاء مصر القديمة جزئيًا تحت البراكين

واستند باحثو هذه الدراسة إلى بيانات متنوعة لعلم المناخ الحديث، وبعض الكتب القديمة لاستكشاف انفجارات بركانية ضربت تدفق نهر النيل، وحدت من ارتفاع فيضانات الصيف التي اعتمد عليها المصريون للزراعة، ما أدى إلى الجفاف والمجاعة التي أدت في نهاية المطاف إلى اضطرابات وتغيرات في السياسة والاقتصاد.

تفاصيل مثيرة بشأن اختفاء مصر القديمة جزئيًا تحت البراكين

وأكّدت عزة عبد الله أستاذة علم شكل الأرض (الجيومورفولوجيا)، في دراستها لمناطق عدة  شرق أبو زعبل في القليوبية، وعلى رأسها "عرب الصوالحة"، أن تربة هذه البقعة تعاني من آثار بركان خامد خلف صخور البازلت.

تفاصيل مثيرة بشأن اختفاء مصر القديمة جزئيًا تحت البراكين

و أعلنت وزارة الآثار المصرية أيضًا، في يناير/كانون الثاني 2016، أنها اكتشفت غرب قناة السويس بقايا بركان سان تورين، الذي ضرب البحر المتوسط وكان سببًا في أول تسونامي شهده التاريخ.

تحدث وزير الآثار المصري السابق ممدوح الدماطي، عن أن بركان سان تورين مثل أول كارثة بيئية في البحر المتوسط، وتم اكتشاف بقاياه في منطقة تل دفنة، على بعد 11 كيلومترًا شمال غرب محافظة الإسماعيلية.

تفاصيل مثيرة بشأن اختفاء مصر القديمة جزئيًا تحت البراكين

و كشف اثنان من علماء المعهد الشرقي لجامعة شيكاغو، أن الإمبراطورية الفرعونية التي انطلقت مع أحمس كانت بفضل بركان ضرب مصر خلال حكم الهكسوس سنة 1550 قبل الميلاد، وأدى إلى تدمير موانئهم وفقدان السيطرة على البحر المتوسط

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تفاصيل مثيرة بشأن اختفاء مصر القديمة جزئيًا تحت البراكين تفاصيل مثيرة بشأن اختفاء مصر القديمة جزئيًا تحت البراكين



تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية

ميدلتون وشارلوت نموذج لكمال الإطلالات بين الأم وابنتها

لندن - العرب اليوم
 العرب اليوم - أكثر 7 أسئلة شائعة في عالم الديكور الداخلي

GMT 00:01 2020 الأربعاء ,18 آذار/ مارس

"سانوفي" تزف بشرى سارة لمصابي فيروس كورونا

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 06:07 2020 الأحد ,29 آذار/ مارس

ترامب يتراجع عن فكرة إغلاق نيويورك

GMT 01:21 2016 الجمعة ,28 تشرين الأول / أكتوبر

الأسباب الرئيسية لتأخر الدورة الشهرية

GMT 15:37 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

وكالة "ناسا" تعلن هبوط المسبار "InSight" على سطح كوكب المريخ بنجاح

GMT 11:49 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

من المستحسن أن تحرص على تنفيذ مخطّطاتك
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab