تصاميم مستقبلية تكشف كيف سيؤثر تغير المناخ على حياة الانسان ليعيش في المحيطات
آخر تحديث GMT12:43:14
 العرب اليوم -

في مسابقة العمارة الدولية المستقبلية

تصاميم مستقبلية تكشف كيف سيؤثر تغير المناخ على حياة الانسان ليعيش في المحيطات

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - تصاميم مستقبلية تكشف كيف سيؤثر تغير المناخ على حياة الانسان ليعيش في المحيطات

عنق القمر للمصمم الهادي الجزائري فاز بجائزة الابتكار للهندسة المعمارية لفئة مساكن الفضاء لمسابقة عام 2015.
لندن ـ ماريا طبراني

كشفت تصاميم مستقبلية تأثير تغير المناخ على حياة الانسان في ظل تزايد عدد السكان وتهديد ارتفاع مستويات سطح البحر في العالم، فبدأ المهندسون المعماريون ينظرون نحو البحر والسماء لحل أزمة السكن، حيث أتت التصاميم كجزء من الطبعة السادسة لمسابقة العمارة الدولية المستقبلية السنوية، التي طلبت من المتنافسين تصور الحياة في المحيطات والفضاء مع مبانٍ ومدن غير عادية، مشجعة المصممين على تشكيل فرق مع أفضل التصاميم من الأعوام الأخيرة.

تصاميم مستقبلية تكشف كيف سيؤثر تغير المناخ على حياة الانسان ليعيش في المحيطات

تصاميم مستقبلية تكشف كيف سيؤثر تغير المناخ على حياة الانسان ليعيش في المحيطات

وينظم المنافسة مؤسسة جاك روجر من فرنسا، ولديها ثلاث فئات هي الابتكار والهندسة المعمارية للبحر، والابتكار والهندسة المعمارية للفضاء، والهندسة المعمارية للمناطق فوق مستوي البحر، وفي العام الماضي قدمت ثلاث جوائز قدرها 10 الاف يورو، وفاز العام الماضي  تصميم للأستاذ المساعد في الهندسة المعمارية في جامعة ميشيغان الهادي الجزائري من خلال تصميم يسمى عنق القمر لفئة التصاميم الفضائية، وشاركت في نفس المسابقة حوالي 96 دولة مختلفة، وأتت في نفس المسابقة لعام 2013 فكرة أخرى تسمى النقطة الأصلية للمصمم ميلوجي كرونك، في مساكن تحوي 20 ميلون شخص على سطح القمر، مبني من خلال الكثير من المواد المعمارية.

تصاميم مستقبلية تكشف كيف سيؤثر تغير المناخ على حياة الانسان ليعيش في المحيطات

ويأخذ المشروع أربع مراحل، الأولى لإنشاء شبكة من الأقمار الصناعية حول القمر الذي سيوفر الطاقة اللازمة لعملية التعدين، والثانية انشاء هياكل على شكل قبب شبه شفافة لتمكين النظام البيئي فيه، والثالثة في امكانية تحوي القمر لمكان للبشر ليعيشوا فيه من خلال خلق مواد مثل الأكسجين، وأخيرا نقل البشر الى القمر لمواكبة التوسع والنمو السكاني.

تصاميم مستقبلية تكشف كيف سيؤثر تغير المناخ على حياة الانسان ليعيش في المحيطات

وفاز في جائزة العام الماضي لابتكار هندسة البحر فريق فرنسي يتكون من طلاب الهندسة المعمارية روبين فاري ويورك اسنارد وبول موران، لتصميم محطة لتوليد الوقود الحيوي من خلال الطحال الدقيقة، وعرض في نفس السنة تصميم لأول حديقة حيوان داخل المحيط، هي عبارة عن جزيرة اصطناعية يضاف اليها الشعاب الاصطناعية التي تدعو الزوار لمراقبة الحياة البحرية من السطح الى قاع المحيط من تصميم فريق معماري فرنسي ورماني يضمن كوينتين برشيت وتوماس ايفون وزاركز أوزلاك.

تصاميم مستقبلية تكشف كيف سيؤثر تغير المناخ على حياة الانسان ليعيش في المحيطات

وضمت المسابقة مشروعًا رائدًا يسمى مشروع حصاد القطب الشمالي والذي يعكس مجتمع زراعي عائم في القطب الشمالي بين غرينلاند وكندا للاستفادة من المياه العذبة التي ينتجها ذوبان الجبال الجليدية، وصمم المشروع مريام تشابين وايتان تشابوكس وجون أدوم ومايفا لنيفوا من المدرسة الوطنية العليا للعمارة في باريس، وفاز بجائزة الابتكار والعمارة للبحر في عام 2013.

تصاميم مستقبلية تكشف كيف سيؤثر تغير المناخ على حياة الانسان ليعيش في المحيطات

تصاميم مستقبلية تكشف كيف سيؤثر تغير المناخ على حياة الانسان ليعيش في المحيطات

واستطاع المهندس المعماري الأمريكي غابرييل مورينو تصميم "اعادة المولد" وهو بناء مرتفع عن سطح البحر لاستيعاب الزيادة في ارتفاع منسوب مياه البحر، وكان من بين التصاميم المشاركة في مسابقة عام 2015، بعد تحليل نابع من النمو السكاني لمدينة هانغتشو بالصين، واستطاع المهندس من خلال مشروعه أن يتغلب على المشاكل الناجمة عن تدمير الأراضي الرطبة التي بنيت فوقها المدينة، من خلال وضع خلايا في كل أنحاء المدينة مرتفعة عن سطح الأرض، وأشار مورينو " ستكون الخلايا شفافة وقابلة للاختراق ولا تعطل الدورات الطبيعية من الشمس والهواء والماء والتي تسمح بالتجديد الطبيعي لاي نظام ايكولوجي."

تصاميم مستقبلية تكشف كيف سيؤثر تغير المناخ على حياة الانسان ليعيش في المحيطات

ونافس مشروع كالتروب من تصميم المهندسة المعمارية المجرية أنا باروثي في مسابقة عام 2013، لنظام حضري للمناطق التي تقع على مصبات الأنهار، لأفضل استخدام للبيئة المحيطة، من خلال تطوير هياكل لاستخدامها للزراعة.

تصاميم مستقبلية تكشف كيف سيؤثر تغير المناخ على حياة الانسان ليعيش في المحيطات

تصاميم مستقبلية تكشف كيف سيؤثر تغير المناخ على حياة الانسان ليعيش في المحيطات

تصاميم مستقبلية تكشف كيف سيؤثر تغير المناخ على حياة الانسان ليعيش في المحيطات

وستتاح الفرصة لمشاريع هذا العام في الفترة بين 4 تشرين الأول/أكتوبر ونهايته، فيما سيقام حفل التوزيع في يوم 7 كانون الاول/ديسمبر، وصرحت المتحدثة باسم مؤسسة جاك روجر " الهدف هو مساعدة الشباب لبناء المستقبل من خلال اقتراحات لتخيل عالم الغد في ظل تحول عالمي لنماذج مختلفة حول التنمية المستدامة، وتخلق المسابقة فرصة لرؤية الكثير من الأعمال الشابة وتفتح المجال للشباب للتفكير والقيادة."

تصاميم مستقبلية تكشف كيف سيؤثر تغير المناخ على حياة الانسان ليعيش في المحيطات

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تصاميم مستقبلية تكشف كيف سيؤثر تغير المناخ على حياة الانسان ليعيش في المحيطات تصاميم مستقبلية تكشف كيف سيؤثر تغير المناخ على حياة الانسان ليعيش في المحيطات



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تصاميم مستقبلية تكشف كيف سيؤثر تغير المناخ على حياة الانسان ليعيش في المحيطات تصاميم مستقبلية تكشف كيف سيؤثر تغير المناخ على حياة الانسان ليعيش في المحيطات



ارتدت سُترة باللون الأسود وحقيبة صغيرة لامعة

كيت موس أنيقة أثناء وجودها في كوريا الجنوبية

سيول ـ منى المصري

GMT 20:24 2019 الأربعاء ,06 آذار/ مارس

التوتر وأمراض العصر في قناة القنال الخميس

GMT 06:54 2013 الأربعاء ,15 أيار / مايو

فوائد نبات الخرفيش

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 17:47 2016 الأربعاء ,23 آذار/ مارس

فوائد فول المونج الصيني

GMT 04:18 2016 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

سيرينا ويليامز تظهر سعادتها برشاقتها بعد التهكم على جسدها

GMT 16:47 2014 الإثنين ,13 كانون الثاني / يناير

ذئب أسود يظهر في تركيا للمرة الأولى

GMT 02:32 2018 الأحد ,18 شباط / فبراير

ياسمين سمير فخورة بدور "رنا" في "البيت الكبير"
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab