فيكتوريا ديربيشاير ترتدي الشعر المستعار بسبب السرطان
آخر تحديث GMT06:17:46
 العرب اليوم -

سجّلت فيديو بعد ساعات من خضوعها لعملية استئصال الثدي

فيكتوريا ديربيشاير ترتدي "الشعر المستعار" بسبب السرطان

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - فيكتوريا ديربيشاير ترتدي "الشعر المستعار" بسبب السرطان

فيكتوريا ديربيشاير
لندن - كاتيا حداد

اعترفت مقدمة البرامج والصحافية في هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي" فيكتوريا ديربيشاير، بارتداء شعر مستعار بعد أن فقدت شعرها نتيجة العلاج الكيميائي من سرطان الثدي، الذي أصابها في يوليو/تموز الماضي.

وخلال الشهر الماضي، قدمت ديربيشاير برنامجين عبر "بي بي سي" وهي مرتدية "الباروكة"، ولكن لم يلاحظ أحد هذا الأمر، ولكن في فيديو متحرك مسجل في ديسمبر/كانون الأول الماضي، بعد 6 أيام من الجولة الثانية من العلاج، أزالت شعرها المستعار للكشف عن خفة شعرها، وأوقفت التسجيل، قبل النظر إلى الكاميرا مباشرة، وأضافت أنها "وجدت هذا الأمر صعبًا".

وخلال اللقطات كشفت أيضًا عن كيفية كفاحها لتتصالح مع حقيقة فقدان شعرها، كما اعترفت أنها تأثرت أكثر بعملية استئصال ثديها، ولكن، في مقطع آخر، تم تصويره في ليلة عيد الميلاد، قالت: لقد بدأت من جديد بعد هذه الفترة الصعبة وارتدت شعرًا مستعارًا "الباروكة" كما اعترفت أن التفكير في ارتداء واحدة في السابق كان أمرًا "مرعبًا"، ولكنها حالياً "مريحة جدًا"، وأصبحت متقبلة الوضع.

وتحدثت مقدمة البرامج قائلة إنها عندما بدأت ترتدي الباروكة قبل بضعة أسابيع، لم تخبر أحدًا في العمل، لأنها كانت بحاجة إلى القليل من الوقت للتكيف مع ذلك الوضع، وسجلت في الفيديو الثالث اعترافًا بشعورها بـ"الاكتئاب" بعد الجلسة  الثانية من العلاج الكيميائي، فوجدت من الصعوبة التصالح مع خسارة شعرها، فقد فقدت  من 30 إلى 50% منه.

وأشارت في الكاميرا إلى فرشاة شعرها، واصفة كمية الشعر المتساقطة منها بـ"المقلقة"، مضيفة: رغم أن الأمر كان متوقعًا، ولكن حدوثه يختلف كثيرًا،  كنت أرتدي قبعة من نوع متقدم من قبعة البرد، لتصل بفروة الرأس إلى درجة حرارة التجميد على أمل أنها تمنع تساقط الشعر.

وذكرت ديربيشاير أنها بدأت تفقد الشعر بعد نحو 3 أسابيع من الجولة الأولى من العلاج الكيميائي، وارتدت قبعة البرد مرتين، ثم  لاحقًا ارتدت الشعر المستعار وبدأت في التكيف معه.

وتوجد أشكال مختلفة من العلاج الكيميائي تؤدي إلى تساقط الشعر بمستويات متفاوتة؛ إذ حذرت ديربيشاير من أن الجلسات التي تساعد في عدم انتشار السرطان في باقي أجزاء جسمها، عادة ما تتسبب في فقدان الشعر على الوجه.

وخضعت مقدمة البرنامج لـ3 جلسات من  العلاج الكيميائي، وجلسات من العلاج الإشعاعي المستمرة قبل انتهاء علاجها في الربيع، وقالت إنها تتوقع المزيد من فقدان الشعر، كما بدأت تفقد أجزاءً من شعر حاجبها.

ونشرت بعض الفيديوهات منذ بداية تشخيص المرض وبعض إجراءات العلاج من السرطان، وفي الفيديو الأخير، صورت ديربيشاير نفسها على مدى 6 أيام، وأوضحت كيف شعرت في أحد الأيام  بعد العلاج بشعورها بالتوعك.

وفي أيلول/ سبتمبر الماضي، أعطت نظرة شجاعة ومؤثرة إلى اللحظات التي استيقظت من عملية استئصال الثدي، وبعد ساعات من العملية، سجلت فيديو من سريرها في المستشفى لإظهار إزالة ثديها الأيمن، وكشفت عن كدمات شديدة خلفتها العملية، كجزء من يوميات فيديو مؤثرة،  تسجل معركتها مع المرض.

وفي لقطات أخرى، قالت ديربيشاير: أنا لا أشعر بأنني أقاتل السرطان، أنا لا أشعر أنني أكافحه، فأنا ببساطة تتم معالجتي منه، ولهذا السبب  أردت أن أتحدث عما حدث بالنسبة لي، فأنا شخص منفتح جدًا.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فيكتوريا ديربيشاير ترتدي الشعر المستعار بسبب السرطان فيكتوريا ديربيشاير ترتدي الشعر المستعار بسبب السرطان



GMT 07:33 2018 الثلاثاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

بيع مؤسسة "جونستون" البريطانية للصحافة لشركة "JPIMedia"

GMT 01:58 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

مئات الصحافيين يدعون من تونس إلى حماية حرية التعبير

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فيكتوريا ديربيشاير ترتدي الشعر المستعار بسبب السرطان فيكتوريا ديربيشاير ترتدي الشعر المستعار بسبب السرطان



أضافت المكياج الناعم ولمسة من أحمر الشفاه الوردي

ريتا أورا تحتفل بألبومها الثاني الذي ينتظره الجميع

لندن ـ ماريا طبراني

GMT 03:42 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

الكشف عن أهم اتجاهات الموضة في عالم المشاهير لعام 2018
 العرب اليوم - الكشف عن أهم اتجاهات الموضة في عالم المشاهير لعام 2018

GMT 01:39 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

تمثال لدبين قطبيين يُثير ذهول عملاء مركز تسوق
 العرب اليوم - تمثال لدبين قطبيين يُثير ذهول عملاء مركز تسوق

GMT 03:23 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

"غلامور" توقف طبعتها الشهرية الأميركية بعد 80 عام بسبب "الرقمي"
 العرب اليوم - "غلامور" توقف طبعتها الشهرية الأميركية بعد 80 عام بسبب "الرقمي"

GMT 02:59 2018 الثلاثاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

نجمات الفن يتألقّن في حفلة Evening Standard""
 العرب اليوم - نجمات الفن يتألقّن في حفلة  Evening Standard""

GMT 01:49 2018 الثلاثاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

خمس وجهات لزيارة الحيوانات البرية المُهددة بالانقراض
 العرب اليوم - خمس وجهات لزيارة الحيوانات البرية المُهددة بالانقراض

GMT 00:58 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

شقة عائلية صغيرة تتميّز بالحداثة والدفء تقع في موسكو
 العرب اليوم - شقة عائلية صغيرة تتميّز بالحداثة والدفء تقع في موسكو

GMT 08:36 2018 الثلاثاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

رحيل فنانة الزمن الجميل شاهيناز طه في هدوء تام

GMT 17:24 2018 الثلاثاء ,24 تموز / يوليو

المحكمة الجنائية الدولية وفلسطين

GMT 14:29 2018 الإثنين ,23 تموز / يوليو

الحُرّيّة

GMT 03:47 2017 الجمعة ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

العثور على النوع الثالث من إنسان الغاب في إندونيسيا

GMT 05:23 2016 الإثنين ,26 كانون الأول / ديسمبر

حنان بركاني تؤكد أن فن "المكرامي" يشهد إقبالًا كبيرًا

GMT 12:07 2016 الإثنين ,29 شباط / فبراير

ضبط112 مخالفة في محلات العطارة والمكسرات

GMT 00:31 2014 الأربعاء ,24 كانون الأول / ديسمبر

إطلاق مدارس نموذجية بـ 22مليون ريال في محايل

GMT 09:44 2016 الثلاثاء ,19 كانون الثاني / يناير

فَعَلَها سمير جعجع

GMT 10:14 2016 الثلاثاء ,26 تموز / يوليو

البيعة...مظهر للعلاقة المتينة بين الملك والشعب
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab