دور التليفزيون في دفع المسلمات للتحوَل إلى عرائس متطرَفة
آخر تحديث GMT23:34:20
 العرب اليوم -

نتيجة افتقادهم للعواطف وحب المغامرة والخيال الجنسي

دور التليفزيون في دفع المسلمات للتحوَل إلى عرائس متطرَفة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - دور التليفزيون في دفع المسلمات للتحوَل إلى عرائس متطرَفة

شاذيا ميرزا تقدم برنامج جديد عن داعش وعائلة كراشديان
لندن ـ كاتيا حداد

كشفت الإعلامية شاذيا ميرزا أن السيد جاستس هايدن نصح فتاة عمرها 17 عامًا تخشى أن تصبح في خطر من السفر إلى سورية، وأن تصبح متطرفة بمشاهدة التليفزيون بشكل أكبر، وأوضحت المحامية سارة مورجان، "أن التوصية بمشاهدة التليفزيون ربما ترجع إلى كونه بوابة على العالم الأوسع لكرة القدم والأولاد وغيره"، إلا أن الطلب من فتاة شابة تُعاني من خطر الانضمام لـ "داعش" بمشاهدة التليفزيون بشكل أكبر يعد مثل أن نطلب من مدمن كحول الحصول على وظيفة.

دور التليفزيون في دفع المسلمات للتحوَل إلى عرائس متطرَفة
 
وأضافت ميرزا "يمكن القول إن الفتاة المسلمة المصابة بحيرة وخيبة أمل في سن المراهقة وتبحث عن هدف لها إذا ما شاهدت برنامج "Sex in the City" فربما تحزم حقائبها وتغادر على متن أقرب طائرة متجهة إلى سورية، وتواجه هذه الفتيات نوع من الضياع والحيرة الجنسية مدفوعين بعواطفهم وحب المغامرة والخيال الجنسي، وأول ما يفعلونه عند الوصول إلى سورية، هو الزواج، وهذا ما يعطيهم الشعور بالقيمة والهدف وهو ما يفتقدوه في حياتهم".
 
وتابعت، "يجب أن نعلم أن مشاهدة التليفزيون لا تسد الفراغ في حياة هؤلاء الفتيات بل على العكس إنه يعد حافزا لهم على الهروب، وعندما تشاهد الفتيات مايلي سايرس في التليفزيون ويتم تصويرها ف حوض الاستحمام مع البط المطاطي فإنهم سيفكرون كما أنهم لا يريدوا أن تنتهى حياتهم هكذا لكنهم يريدون أن يصبحوا مسلمين أفضل ولذلك يفكرون في الذهاب إلى سورية والزواج ومساعدة الناس". وأردفت ميرزا "من المفهوم أن هؤلاء الفتيات يفهمن الإسلام بطريقة خاطئة وأنهم لا يدركوا حقيقة الأمر، إنهم يشعرون بكونهم غرباء ولا يستطيعوا التكيف مع الجو المحيط بهم، فلا يوجد أحد يشبههم على شاشة التليفزيون، ويمكن القول أن العالم المليء بالحريات غير المشروعة حيث يصبح كل شيء عن الجنس والمال ولاعبي كرة القدم ما يدفع الفتيات إلى الذهاب في الاتجاه المعاكس، لأنهم يريدون الشعور بهدف ما لحياتهم".
 
وبيّنت ميرزا "عندما هربت الفتيات الثلاثة من مدرسة بيثنال غرين للانضمام إلى "داعش" في سورية العام الماضي، تم استدعاء أقاربهم بواسطة لجنة الشؤون الداخلية، وقالت شقيقة إحدى الفتيات: لا أستطيع أن أفهم تصرفها لقد اعتادت مشاهدة برنامج عائلة كراشديان"، وربما كان هذا بالفعل ما فرت منه الفتيات ممثلة في الحياة غير الأخلاقية على شاشات التلفاز، فالفتيات التي نشأت في أسرة مسلمة صارمة لا يمكنها التكيف مع ما يعرض على التلفاز، ومن دون الدعم المناسب يتوقع أن تتمرد بعض هذه الفتيات وتتجه إلى الطريق الأكثر تطرفا". وتعتقد ميرزا أن الأمر لم يعد غريبا أن تشعر هذه الفتيات بعدم انتمائها للمجتمع بعد مشاهدتهم لرجل يتحول إلى امرأة على التليفزيون أو شخص يمارس علاقة جنسية مع شخص أخر غريب.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دور التليفزيون في دفع المسلمات للتحوَل إلى عرائس متطرَفة دور التليفزيون في دفع المسلمات للتحوَل إلى عرائس متطرَفة



GMT 01:58 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

مئات الصحافيين يدعون من تونس إلى حماية حرية التعبير

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دور التليفزيون في دفع المسلمات للتحوَل إلى عرائس متطرَفة دور التليفزيون في دفع المسلمات للتحوَل إلى عرائس متطرَفة



ارتدت قميصًا باللون البيج وبنطالًا أسود

كاتي برايس في إطلالة بسيطة أثناء قيامها بالتسوق

باريس ـ مارينا منصف

GMT 01:46 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

دوقة كامبريدج تعتمد ارتداء ربطة الرأس في المُناسبات الخاصّة
 العرب اليوم - دوقة كامبريدج تعتمد ارتداء ربطة الرأس في المُناسبات الخاصّة

GMT 06:32 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

جولة روتينية تكشف الوجه الآخر لضواحي جنوب أفريقيا
 العرب اليوم - جولة روتينية تكشف الوجه الآخر لضواحي جنوب أفريقيا

GMT 00:58 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

شقة عائلية صغيرة تتميّز بالحداثة والدفء تقع في موسكو
 العرب اليوم - شقة عائلية صغيرة تتميّز بالحداثة والدفء تقع في موسكو

GMT 03:53 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

كوربين يرفض فكرة الدعوة الى إجراء استفتاء جديد حول "بركسيت"
 العرب اليوم - كوربين يرفض فكرة الدعوة الى إجراء استفتاء جديد حول "بركسيت"

GMT 01:43 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

جيجي حديد تكشف طريقة تعاملها مع ضغوط الشهرة
 العرب اليوم - جيجي حديد تكشف طريقة تعاملها مع ضغوط الشهرة

GMT 08:07 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

أماكن تدفعك إلى زيارة مرسيليا عاصمة الثقافة
 العرب اليوم - أماكن تدفعك إلى زيارة مرسيليا عاصمة الثقافة

GMT 17:17 2018 الإثنين ,02 إبريل / نيسان

رجيم سحري للتخلص من الكرش في ليلة واحدة

GMT 06:04 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

سلمى أبو ضيف تؤكّد أن عام 2017 "وش السعد"

GMT 23:22 2017 الأحد ,29 تشرين الأول / أكتوبر

حنان ترك تُشارك في جنازة طليقها بالرغم من غياب ذويه
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab