تحالف القوى العراقية يبدي تحفظه حول الاجتماع الأمني مع إيران وسورية
آخر تحديث GMT19:18:11
 العرب اليوم -

لجنة الأمن والدفاع تؤكد أنَّه يرعى مصلحة العراق ويحميه من التطرف

تحالف القوى العراقية يبدي تحفظه حول الاجتماع الأمني مع إيران وسورية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - تحالف القوى العراقية يبدي تحفظه حول الاجتماع الأمني مع إيران وسورية

تحالف القوى العراقية
بغداد - نجلاء الطائي

أعلن تحالف القوى العراقية، عن تحفظه على الاجتماع الأمني المزمع عقده في بغداد بين العراق وسورية وإيران؛ لبحث ملف مكافحة التطرف، فيما رأت لجنة الأمن والدفاع النيابية، أنَّ الاجتماع  الثلاثي المقرر انعقاده الأسبوع المقبل فيه مصلحة للعراق وشعبه.

وكشفت وزارة الداخلیة الإيرانية، الاثنين الماضي، عن قرب عقد اجتماع ثلاثي بین إيران وسوریة والعراق في بغداد، مشيرة إلى أنَّ الدول الثلاث ستعمل علی تعزیز تعاونها وتمهد الفرص للنشاطات المشترکة.

وصرَّح رئيس الكتلة النيابية لتحالف القوى العراقية أحمد المساري، قائلًا: "إننا نستغرب أن يقتصر هذا الاجتماع على تلك الدول الثلاث وهو يناقش ملف غاية في الخطورة والحساسية يتمثل بتنظيم داعش المتطرف الذي تعاني كل دول الجوار من مخاطره وتداعيات تمدده في المنطقة".

وطالب المساري، الحكومة العراقية "بتوسيع قاعدة الدول المشاركة في هذا الاجتماع كون ملف التطرف لا يخص تلك الدول وحدها"، مبينا أنَّ هذا الملف الخطير "أصبح اﻵن دوليًا وإنَّ الدول المجاورة للعراق معنية بالتنسيق والتخطيط لمواجهة هذه الظاهرة الخطيرة" .

وأكد أنَّ "إغفال المعايير السليمة في الدعوة لهذا الاجتماع واقتصاره على الدول الثلاث يمكن أن يعطي إشارة "عدم اطمئنان" بالنسبة للدول الأخرى "التي تجهل سبب استبعادها عنه وقد تفسره بأنه ذا طبيعة طائفية أو محور ثلاثي تتزعمه إيران مما يثير الكثير من المشاكل للعراق على صعيد محيطه العربي والدولي".

وفي سياق متصل، أكدت لجنة الأمن والدفاع النيابية، الخميس، أن الاجتماع الأمني الثلاثي المقرر انعقاده الأسبوع المقبل في بغداد بين العراق وإيران وسورية فيه مصلحة للعراق وشعبه كونه يتصدى للتطرف.

وأوضح رئيس اللجنة حاكم الزاملي في بيان، أنَّ "هذا الاجتماع مهم بين هذه الدول التي تتعرض للتطرف، إذ سيصنع جبهة واحدة ومشتركة ضد المتطرفين" ، موضحًا أنَّ لجنته لم تطلع إلى الآن على فحوى الاجتماع، وبين أنَّ "اللجنة لا تعرف أيضًا من الجهة المنظمة للاجتماع هل هي الداخلية أو الدفاع أو الأمن الوطني"، مؤكدًا أنَّ "هذا الاجتماع مهم وايجابي للتصدي لخطر داعش".

وعن عدم دعوة دول مجاورة أخرى في الاجتماع أوضح الزاملي ، أنَّ "العراق وسورية وإيران هي الدول المتعرضة لخطر "داعش"، والعراق لا يمانع أن تشارك دول الجوار مثل تركيا والسعودية وقطر؛ لكن تلك الدول لا تتعرض للتطرف فلا داعي من دعوتها".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تحالف القوى العراقية يبدي تحفظه حول الاجتماع الأمني مع إيران وسورية تحالف القوى العراقية يبدي تحفظه حول الاجتماع الأمني مع إيران وسورية



نانسي عجرم تخطف الأنظار بـ 4 أزياء أبرزها بـ"الأسود"

بيروت - العرب اليوم

GMT 01:24 2021 السبت ,27 شباط / فبراير

موديلات فساتين جلدية أحدث موضة في ربيع 2021
 العرب اليوم - موديلات فساتين جلدية أحدث موضة في ربيع 2021

GMT 05:40 2021 الأحد ,28 شباط / فبراير

مجموعة من غرف جلوس رائعة لمحبي اللون الأزرق
 العرب اليوم - مجموعة من غرف جلوس رائعة لمحبي اللون الأزرق
 العرب اليوم - ديكورات غرف نوم باللون الرمادي والخشب الطبيعي

GMT 02:50 2021 الأربعاء ,17 شباط / فبراير

الإمارات تتصدر دول "الشرق الأوسط" في حجم الثروات

GMT 01:48 2021 الأربعاء ,17 شباط / فبراير

تعرف على أهم الأماكن السياحية في الغابون 2021

GMT 04:14 2021 الثلاثاء ,23 شباط / فبراير

تعرف على أفضل حدائق للعوائل يجب زيارتها في دبي

GMT 06:27 2021 الأربعاء ,24 شباط / فبراير

أقوى7 سيارات كلاسيكية طرحت بمحركات "تربو تشارج"

GMT 06:43 2021 الأربعاء ,24 شباط / فبراير

نصائح مهمة عند اختيار لون طلاء السيارة تعرف عليها

GMT 13:11 2021 الإثنين ,08 شباط / فبراير

خبراء يرسمون مستقبلا قاتما لـ"أيفون 12 ميني"

GMT 01:28 2017 السبت ,23 كانون الأول / ديسمبر

شيرين رضا تؤكّد أنّ أحمد الفيشاوي لم يعرض عليها الزواج
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab