عطل فني في مطار بيروت يتسبب في توقّف الرحلات نحو 5 ساعات
آخر تحديث GMT23:07:09
 العرب اليوم -

أدى إلى منع عملية التسجيل وازدحام في قاعات المغادرة

عطل فني في مطار بيروت يتسبب في توقّف الرحلات نحو 5 ساعات

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - عطل فني في مطار بيروت يتسبب في توقّف الرحلات نحو 5 ساعات

مطار بيروت
بيروت - العرب اليوم

أدى عطل طارئ في شبكة الاتصالات المشغلة لنظام الحقائب والركاب المغادرين عبر مطار رفيق الحريري الدولي في بيروت، لتوقف الرحلات لنحو 5 ساعات يومي الخميس والجمعة وإلغاء وتأخير الكثير من الرحلات الأخرى، إضافة لبلبلة في حرم المطار بعد وقوف المسافرين في صفوف طويلة لساعات طويلة، ما دفع السلطات اللبنانية للتحرك على خط محاسبة المتسببين، قبل أن يعود الوضع إلى طبيعته بعد ظهر الجمعة.

وترأس رئيس حكومة تصريف الأعمال سعد الحريري بعد الظهر، اجتماعًا في "بيت الوسط"، حضره وزراء وقادة أجهزة أمنية ومسؤولون عن مطار بيروت. وذلك لبحث أوضاع المطار. واعتبر وزير الأشغال والنقل يوسف فنيانوس بعد انتهاء الاجتماع أن "المشكلة التي واجهناها لا علاقة لها لما حصل في المطار قبل شهر بل تتعلق بمشكلة تقنية حصلت مع شركة خاصة "سيتا" التي تتعامل مع دول عدة غير لبنان". وأشار أن "السلطات القبرصية لم تسمح بخروج الطائرات من لبنان فانتظر المسافرون ساعتين إضافيتين".

و أكّد فنيانوس أن "العمل عاد إلى حالته الطبيعية في المطار"، أوضح أن "قوى الأمن الداخلي بدأت بأخذ الإفادات لتحديد المسؤوليات"، وتابع"اجتمعنا مع شركة "سيتا" التي ستعوض المتضررين وننتظر بيانًا صادرًا عنها".

وأعلنت المديرية العامة للطيران المدني أنه "عند الحادية عشرة من مساء الخميس الماضي طرأ عطل على شبكة الاتصالات التابعة لشركة sita المشغلة لنظام الحقائب والركاب المغادرين عبر مطار رفيق الحريري الدولي، مما أدى إلى توقف كلي لعملية التسجيل وازدحام في قاعات المغادرة". وقررت شركة طيران الشرق الأوسط تأخير مواعيد إقلاع جميع رحلاتها يوم الجمعة لأسباب قالت بأنها خارجة عن إرادتها. ونشرت الشركة الرحلات المعدلة عبر موقعها الإلكتروني.

وتحرك القضاء على خط المحاسبة، إذ استدعى رئيس التفتيش المركزي القاضي جورج عطية كلًا من رئيس المطار فادي الحسن والمدير العام للطيران المدني محمد شهاب الدين، للتحقيق معهما، وأشار وزير العدل في حكومة تصريف الأعمال سليم جريصاتي إلى أن "النيابة العامة المختصة تحركت لتبيان ما إذا كانت هنالك أفعال جرمية".

و أوضح رئيس المطار فادي الحسن أنّ نظام الاتصالات المخصّص لتسجيل حقائب الركاب المغادرين توقّف فجأة، وهذا ما أدّى إلى تضرّر مطار بيروت، وشدد على أنه على "الرأي العام أن يعلم أن النظام الموجود في المطار لا دخل له بما حصل وأن الخلل يعود لشبكة الاتصالات العائدة لشركة Sita".

و عُقد بطلب طارئ من المديرية العامة للطيران المدني ورئاسة مطار رفيق الحريري الدولي اجتماع مع الشركة المسؤولة عن العطل، "وذلك لتوضيح المعطيات التقنية والحيثيات من جوانبها كافة"، 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عطل فني في مطار بيروت يتسبب في توقّف الرحلات نحو 5 ساعات عطل فني في مطار بيروت يتسبب في توقّف الرحلات نحو 5 ساعات



تُعدُّ غرفة "كوتيليون" في فندق "بيير" مكانًا رائعًا لعرض حيوي

تعرفي على مجموعة أزياء "بروك" لربيع 2020 البسيطة والأقل غرابةً

باريس - العرب اليوم

GMT 05:52 2019 الثلاثاء ,17 أيلول / سبتمبر

تفاصيل أطول رحلة بحرية تزور 51 دولة وعمرها 245 يومًا
 العرب اليوم - تفاصيل أطول رحلة بحرية تزور 51 دولة وعمرها 245 يومًا

GMT 16:37 2019 الثلاثاء ,17 أيلول / سبتمبر

تعرف على أغلى 5 منازل لمشاهير في العالم
 العرب اليوم - تعرف على أغلى 5 منازل لمشاهير في العالم
 العرب اليوم - فيفي عبده تطُل من جديد على شاشة "إم بي سي" بعد طول غياب

GMT 15:40 2017 الأربعاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : أسامة حجاج

GMT 14:10 2019 السبت ,16 آذار/ مارس

بريشة : هاني مظهر

GMT 04:17 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

بريشة : هاني مظهر

GMT 07:37 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

بريشة : أسامة حجاج

GMT 06:18 2017 الإثنين ,25 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : أسامة حجاج

GMT 07:36 2018 الإثنين ,24 كانون الأول / ديسمبر

خبراء يحذرون من هذه الأطعمة في وجبة الفطور

GMT 06:15 2017 الإثنين ,25 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : عهد التميمي

GMT 08:12 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

بريشة : Plantu

GMT 20:47 2018 الجمعة ,30 آذار/ مارس

بريشة - محمد العقل
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab