أغ تُحاول تصميم أحذية مريحة وجميلة بالاستعانة بالمشاهير
آخر تحديث GMT00:01:46
 العرب اليوم -

بعد سيطرة الأشكال "القبيحة" على أسبوع موضة لندن

"أغ" تُحاول تصميم أحذية مريحة وجميلة بالاستعانة بالمشاهير

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "أغ" تُحاول تصميم أحذية مريحة وجميلة بالاستعانة بالمشاهير

"أغ" تُحاول تصميم أحذية مريح
لندن - كارين إليان

سيطرت الأحذية قبيحة المنظر على عروض الأزياء في أسبوع لندن للموضة، حيث ظهرت أحذية ذات شكل عجيب قبيح وغير مريح. ولكن هذا لم يكن كل حال الماركات العالمية، فقد حاولت أحذية "أغ" كثيرًا شقّ طريقها للخروج من TMZ المشينة ذات الشكل القبيح  بمساعدة رابطات المشاهير، فعيّنت أليكسا تشونغ لتشغل منصب المدير الفني لجلسات التصوير المتعلقة بالماركات وتأمل العلامة التجارية أن تقوم تشونغ بالتأثير على "بيكسي داست" بطريقة سحرية كما فعلت سابقًا مع "ماركس آند سبنسر" ومن جانبها فقد قالت تشونغ في مكان عام  أن أحذية الـ"أغ" "كلاسيكية" على غرار سترة "بربور" وهو أمر حتى الآن لايزال وصمة عار  ناهيك عن مظهرها الناعم والكبير وصعوبة تحريك القدم فيها هذا على عكس الصورة الخيالية البسيطة التي خرجت للأحذية النسائية لكن التغيير يُجرى على قدم وساق.

أغ تُحاول تصميم أحذية مريحة وجميلة بالاستعانة بالمشاهير

وجاءت هذه الرغبة في التغيير بعد انتشار الأخبار المتداولة التي تؤكد أن حجم مبيعات الأحذية الرياضية قد تجاوَز مبيعات الكعب العالي حيث اشترت 37% من النساء أحذية رياضية  مقارنة مع 33% لأحذية الكعب العالي) وهذا الحذاء من ماركة "بركنستوك" يعد الحذاء الأكثر بحثًا على غوغل في الصيف والذي اعتمد على الابتعاد والتحوُّل عن البريق واتجه إلى التطبيق العملي، كما ارتدى مشاهير الشارع وأعضاء Frow أحذية "ألد سكول فانز" الكلاسيكية في أسبوع الموضة بينما على منصة العارضات الفعلية تواجدت نسبة عالية من الأحذية "القبيحة" الشكل سيطرت على العرض.

 وكريستوفر كين الذي يرفع شعار "دو آند مند" حيث قام بتوظيف الـ"كروكس" داخل عرضه في لندن وكانت مزيّنة بالأحجار الكريمة مثل سوداليتي ورد ليوبارد و المرمر ودياسبرو و زيبرا جاسبر، بينما ظهرت مجموعة "ميوزن مارغيلا" تعرض صندل مرتفع للتنزه يحتوي على أشرطة فيلكرو ويضم مزيج من الألوان، بالإضافة إلى كل من "ريك أوينز" و"بالينكياغا" اللذان اتخذا الحذاء الطويل وأعادوا تصميمه فقام "أوينز" بتصميم يشبه الدمى بينما قامت "بالينكياغا" بإعادة تصميم يتميز  بخطوط قوية من القماش.

كما ظهرت مجموعة ريانا فينتي "بوما" من الأحذية الرياضية تتميز باللونين الوردي والأبيض وأطلقت عليها "بيبي سبايس" على منصات مون بوت، أما منصات الكعب القبيحة التي تعود بنا للوراء لفترة السبعينات من القرن الماضي ارتبطت "بأبا"  التي حضرت في عرض  "ساشيا آند فيفيان ويستوود".  ويبدة أن هذه الأحذية البشة تعود إلى الظهور مجددًا إرضاءً لروح الدعابة عند المصممين حيث يقول بعضهم "نحتاج لدفقة من الذوق السيء" ربما ليعرف الناس بعد هذا قيمة الجمال الحقيقي.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أغ تُحاول تصميم أحذية مريحة وجميلة بالاستعانة بالمشاهير أغ تُحاول تصميم أحذية مريحة وجميلة بالاستعانة بالمشاهير



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أغ تُحاول تصميم أحذية مريحة وجميلة بالاستعانة بالمشاهير أغ تُحاول تصميم أحذية مريحة وجميلة بالاستعانة بالمشاهير



خلال توزيع جوائز "Fine Arts Gold Awards"

ملكة إسبانيا تخطف الأنظار بإطلالة "الشطرنج"

مدريد - العرب اليوم

سلّطت ملكة إسبانيا ليتيزيا اهتمامها بالثّقافة والفن في بلدها إسبانيا الإثنين، عن طريق حضورها حفلة توزيع جوائز Fine Arts Gold Awards السنوية في الأندلس، ورافقها في هذه المهمّة الرّسمية زوجها ملك إسبانيا "فيليب". وخطفت الملكة فور وصولها إلى قصر ميرسيد في قُرطُبة، أنظار الحضور بإطلالتها الأنيقة التي تألّفت من قطعتين اثنتين، وهُما تنورة البنسل التي طابقت معها "تي شيرت" بنفس نقشة الشطرنج. وكسرت الملكة إطلالتها المونوكرومية بانتعال كعب عالٍ كلاسيكي أحمر، كما تخلّت عن حمل حقيبة يد على غير عادتها، وأكملت إطلالتها باعتماد تسريحة شعرٍ مُنسدل ومكياج نهاري مُنعش، وتزيّنت بأقراطٍ مُنسدلةٍ ناعمة. وسلّم الملك والملكة الجوائز تكريمًا للعديد من الفنّانين، كالموسيقيين، والمسرحيين، ومُصارعي الثيران، ومالكي المعارض والمُهرّجين، على أعمالهم البارزة في مجالات الفن والثّقافة في البِلاد، عِمًا بأنّه تمّ تنظيم الحدث من قِبل وزارة الثقافة الإسبانية، وهو حدثٌ تُقيمه الوزارة…

GMT 05:48 2019 الخميس ,21 شباط / فبراير

أفضل الأمصال لرموش أطول وأكثر سُمكًا وكثافة
 العرب اليوم - أفضل الأمصال لرموش أطول وأكثر سُمكًا وكثافة

GMT 05:17 2019 الخميس ,21 شباط / فبراير

5 وجهات تستحق الاستكشاف لتجربة تزلُّج ممتعة
 العرب اليوم - 5 وجهات تستحق الاستكشاف لتجربة تزلُّج ممتعة
 العرب اليوم - الجيش الليبي يعلن عن تحرير مدينة "مرزق" الجنوبية
 العرب اليوم - طالب ثانوي يتّهم صحيفة "واشنطن بوست" بالتشهير به

GMT 06:51 2019 الأربعاء ,20 شباط / فبراير

وفاة المصمم العالمي كارل لاغرفيلد عن عمر 85 عامًا
 العرب اليوم - وفاة  المصمم العالمي كارل لاغرفيلد عن عمر 85 عامًا

GMT 04:22 2019 الأربعاء ,20 شباط / فبراير

تعرف على كيفية قضاء 48 ساعة في أوتاوا
 العرب اليوم - تعرف على كيفية قضاء 48 ساعة في أوتاوا

GMT 04:47 2019 الأربعاء ,20 شباط / فبراير

منزل جوليا روبرتس يُعرض للبيع بـ 10.5 مليون دولار
 العرب اليوم - منزل جوليا روبرتس يُعرض للبيع بـ 10.5 مليون دولار

GMT 17:01 2019 الخميس ,07 شباط / فبراير

اكتشاف فيروس جديد يضرب ملايين الهواتف الذكية

GMT 01:08 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

لبنى أحمد تكف عن أهمية المرجان في امتصاص الطاقة السلبية

GMT 12:19 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

معايعة تؤكّد أن إسرائيل تسعى إلى ضرب السياحة

GMT 07:22 2018 الثلاثاء ,10 إبريل / نيسان

"داونتاون كامبر" ثالث فندق مميز وسط مدينة ستكهولم

GMT 02:46 2016 الثلاثاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

"ذا شيلد" يتحدون في نزال "راو" ضد مصارعو "سماكداون"
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab