مراحل ازدهار صناعة الملابس الداخلية بدايةً مِن gossard
آخر تحديث GMT14:31:31
 العرب اليوم -

تراجُع مبيعات "push-u" في مقابل ارتفاع المُثلثة

مراحل ازدهار صناعة الملابس الداخلية بدايةً مِن "Gossard"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - مراحل ازدهار صناعة الملابس الداخلية بدايةً مِن "Gossard"

العلامة التجارية البريطانية الراقية للملابس الداخلية "Gossard"
لندن ـ ماريا طبراني

يمرّ 25 عاما بحلول عام 2019 على إطلاق العنان للعلامة التجارية البريطانية الراقية للملابس الداخلية "Gossard"، والتي يوصف إعلانها بالأكثر شهرة على الإطلاق، إذ الصور المميزة التي التقطتها المصورة الفوتوغرافية الألمانية، إلين فون أونورث، باللونين الأبيض والأسود، لعارضة الأزياء التشيكية، إيفا هيرزيغوفا، وهي ترتدي حملات الصدر من نوع "cleavage" أو "push-up" بالتأكيد تتذكرون هذه الصور حيث الحمالات المحشوة.

وأكدت عارضة الأزياء، كيت موس، في وقت لاحق من نفس العام، أنها ترتدي نفس حمالة الصدر التي تمنحها حجما أكبر لصدرها، وفي هذه الأثناء في سوهو، ولندن، كان جوزيف كوري وسيرينا ريز، يفتتحان العلامة التجارية البريطانية "Agent Provocateur" التي تقدم الملابس الداخلية الراقية الجذابة، حيث تم التأكيد لاحقا أن موس ستأخذ دور البطولة في الحملة الإعلانية.

وحققت العلامة التجارية Gossard مبيعات هائلة من حمالة الصدر Cleavage، في العام 1994، وحينها أطلقت العلامة التجارية فيكتوريا سيكرت، أول إعلان تلفزيوني لها، ومنذ ذلك الحين أصبحت فيكتوريا سيكرت العملاق العالمي للملابس الداخلية، واشتهرت بعروض أزياء الملابس الداخلية، وعارضات الأزياء ذوات الأجنحة "الملائكة"، وهن الأعلى أجرا، ومن بينهن أدريانا ليما، كيندال جينر، جيجي حديد، وجوان سمولز، واللاتي ليس لديهن صدر، وفي عروض الأزياء يرتدين حمالات الصدر المحشوة التي تمنح صدورهن حجما أكبر.

مراحل ازدهار صناعة الملابس الداخلية بدايةً مِن gossard

وتخرج هؤلاء العارضات لعرض الملابس الداخلية أمام العديد من النجوم الجالسين في الصف الأمامي، ومن بينهم ليوناردو دي كابريو، ويشاهدهم نحو 500 مليون شخص على شاشات التلفزيون.

كانت حمالة الصدر push-up بمثابة أداة يستخدمها الجنس المغاير، كما كانت الاتجاه السائد في سوق الملابس الداخلية النسائية على مدى الـ25 عاما الماضية، لكن هل انتهت موضة هذه الحمالة؟ إذ في الشهر الماضي تعرضت فيكتوريا سيكرت لانتقادات حادة بسبب افتقارها لتنوع أشكال جسم عارضات الأزياء، في عروضها الأخيرة، ولم يساعدها وجود، إيد رازيق، كبير مسؤولي التسويق، في تخفيف الانتقاد، حيث أخبر مجلة "فوغ" أنه لم يكن لديه أي اهتمام في الاستعانة بعارضات أزياء متحولات جنسيا أو ذوات أجسام وأحجام المختلفة.

لكن يبدو أن هناك أدلة على أن قطاع الملابس الداخلية على استعداد للتغيير إلى الأشياء الأكثر راحة، إذ في عام 2017 أعلنت شركة Edited، وهي شركة لتجارة التجزئة في لندن، أن مبيعات حمالة الصدر المحشوة push-up انخفضت 20% مقارنة بالفترة نفسها من الأعوام السابقة، وارتفعت مبيعات حمالات الصدر الخفيفة بنسبة 50%، والحمالات المثلثة بنسبة 120%.

وتقول هيذر غرامستون، مديرة المشتريات في سيلفريدغ، متجر للملابس الداخلية: "لقد تطور تعرف الإثارة، والتعريف الآن يكمن في كيف تشعر المرأة حين ترتدي شيئا، على عكس ما يبدون عليه في الملابس الداخلية التي يتصورها الرجال في أذهانهم، فالنساء يقدن ذلك الآن".

وتساعد سيلفريدغ هذا العام علامة تجارية تدعى ميلا، التي تأسست في الأصل في عام 2000، وستعيد إطلاق نفسها هذا العام، من قبل الوكيل التنفيذي غاري هوغارث، وفي هذا السياق، تقول ليلى حبيبي، مديرة منتجات وسلسلة توريد ميلا: "كل شيء كان يتعلق بحملات الصدر المحشوة، كنت أشعر وأن صدري مرفوع طوال اليوم، وفي نهاية اليوم يسقط".

وتستخدم ميلا الآن أفضل أنواع الأقمشة الفرنسية، وستنتج حمالات الصدر المريحة الناعمة والخفيفة، ومن بينها ذات الشكل المثلث، وأيضا التي تحتوي على حواف من الدانتيل المتمدد، وتضيف حبيبي: "تريد النساء الشعور بقدرتهن على التحرك بأريحية، يشعرن أنهن نشيطات أثناء ارتداء الملابس الداخلية"، وبعيدا عن أجسام عارضات الأزياء النمطيو، تسعى العلامة التجارية إلى الشمولية والتنوع، حيث الاستعانة بعارضات أزياء أجسامهن مختلفة.

وقالت سيرينا ريس، من Agent Provocateur، إن السيدات صغار السن، يردن الشعور بالراحة أثناء ارتداء الملابس الداخلية، لذا أنشأت خط ملابس Les Girls Les Boys، حيث مجموعة واسعة من الملابس الداخلية المريحة، وكذلك البيجاما المريحة التي يمكن الخروج بها إلى الشارع.

وأصدرت العلامة التجارية "كالفن كلاين" مجموعة ملابس داخلية مريحة، والتي نالت إعجاب العديد من الزبائن، والذين نشروا هاشتاغ mycalvins، دعما لهذه الملابس المريحة، ولا تزال هذه العلامة التجارية رائدة في الملابس الداخلية المريحة.

واتجهت العلامة التجارية البريطانية "بيغا" إلى إنتاج ملابس داخلية نسائية مريحة أيضا، متبعة الاتجاه السائد لراحة النساء.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مراحل ازدهار صناعة الملابس الداخلية بدايةً مِن gossard مراحل ازدهار صناعة الملابس الداخلية بدايةً مِن gossard



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مراحل ازدهار صناعة الملابس الداخلية بدايةً مِن gossard مراحل ازدهار صناعة الملابس الداخلية بدايةً مِن gossard



ارتدت تنورة باللون الزيتوني ومجموعة من المجوهرات الفضية

بيلا حديد بإطلالة مثيرة في عيد ميلاد حبيبها

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 05:52 2019 الأحد ,17 شباط / فبراير

جيجي حديد تتألّق في عيد الحب بمعطف أسود أنيق
 العرب اليوم - جيجي حديد تتألّق في عيد الحب بمعطف أسود أنيق

GMT 06:13 2019 الأحد ,17 شباط / فبراير

موقع "تويتر" يفضح مستخدميه وينتهك خصوصيتهم
 العرب اليوم - موقع "تويتر" يفضح مستخدميه وينتهك خصوصيتهم

GMT 13:54 2014 الثلاثاء ,29 تموز / يوليو

عبارات حماسية فعالة تحفزك لأداء تمارين اللياقة

GMT 08:56 2018 الأربعاء ,05 كانون الأول / ديسمبر

"لورينزر" تطلق مرسيدس G بقوة 500 حصان

GMT 12:37 2018 الأحد ,02 كانون الأول / ديسمبر

الإمارات تحتفل بالعيد الوطني الـ47 وسط إعجاب العالم

GMT 00:38 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

فتح باب التقدم لجائزة معرض القاهرة الدولي للكتاب 2019

GMT 02:13 2018 السبت ,08 كانون الأول / ديسمبر

سالي محمود تكشف أحدث الطرق للترويج السياحي

GMT 14:50 2018 السبت ,08 كانون الأول / ديسمبر

"مبوندو" تُطالب بتعزيز دور المرأة في الحياة السياسية

GMT 04:15 2018 الأربعاء ,05 كانون الأول / ديسمبر

هوندا تكشف عن فئة سبورت الجديدة من أيقونتها "HR-V" في أوروبا

GMT 01:10 2018 الثلاثاء ,05 حزيران / يونيو

أنباء عن انفصال كارين رزق الله وفادي شربل قبل عامين

GMT 20:54 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

قفازات القيادة الرجالية أحدث صيحة في عالم الموضة

GMT 04:34 2015 الأربعاء ,16 كانون الأول / ديسمبر

"الرقة تذبح في صمت" تكشف عن مآسي معتقلي "داعش" في سورية

GMT 06:22 2016 الثلاثاء ,21 حزيران / يونيو

ماتيل تطلق مطورة الألعاب باربي لإلهام الجيل الجديد

GMT 01:05 2015 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

تقرير دولي يحذر من خطر انقراض طائر "البفن" والسلاحف

GMT 23:42 2014 الإثنين ,01 أيلول / سبتمبر

باسكال مشعلاني تطير إلى تونس لإحياء حفل كبير

GMT 19:31 2014 الإثنين ,22 كانون الأول / ديسمبر

الفنانة الشعبية بوسي تشعل مسارح دبي بأغنية "آه يا دنيا"

GMT 03:50 2016 الإثنين ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

اكتشاف علاج جديد من القنب لعلاج الصرع عند الأطفال

GMT 16:13 2016 الخميس ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

الأطواق الضيقة تسيطر على عالم موضة 2017

GMT 08:10 2018 الجمعة ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

"أوضاع دقيقة" تمر بها مما يهدد ببعض التراجع

GMT 17:31 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

العملاقة نايا جاكس تقترب من مغادرة اتحاد المصارعة WWE

GMT 09:33 2015 الثلاثاء ,08 أيلول / سبتمبر

فوائد الخروب لتقوية العظام

GMT 06:12 2016 الإثنين ,10 تشرين الأول / أكتوبر

سهيل بقاعين رسم أكبر لوحة تشكيلية فنية خلال أسبوع كامل
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab