منتخب بوركينا فاسو يتوج ببرونزية أفريقيا على حساب غانا
آخر تحديث GMT02:41:55
 العرب اليوم -

ضمن منافسات النسخة الحادية والثلاثين لكأس أمم أفريقيا

منتخب "بوركينا فاسو" يتوج ببرونزية أفريقيا على حساب "غانا"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - منتخب "بوركينا فاسو" يتوج ببرونزية أفريقيا على حساب "غانا"

لان تراوريه سجل هدف المباراة الوحيد
ليبرفيل – العرب اليوم

أحرزت بوركينا فاسو المركز الثالث في النسخة الحادية والثلاثين، لكأس الأمم الأفريقية، لكرة القدم في الغابون، بفوزها على غانا 1-صفر، السبت، في بور-جانتيي. وسجل الان تراوريه هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 89، من ركلة حرة مباشرة من خارج المنطقة.

ولم ترق المباراة إلى المستوى المأمول، بسبب سوء ارضية الملعب التي كانت مثار انتقادات طيلة البطولة، وتبادل المنتخبان السيطرة على مجرياتها، وكانت الافضلية لغانا في الشوط الأول دون أن تنجح في ترجمتها إلى اهداف، فيما تحسن أداء بوركينا فاسو في الشوط الثاني، وكادت تهز الشباك في أكثر من مناسبة قبل أن يفعلها الان تراوريه في الدقيقة 89.

ولم تنفع مدرب غانا الإسرائيلي افرام غرانت التغييرات التي قام بها في الشوط الثاني، بإشراكه القائد اساموا جيان واندريه ايوو وكريستيان اتسو. وهي المرة الأولى التي تنهي فيها بوركينا فاسو النهائيات القارية في المركز الثالث، علمًا بأن أفضل نتيجة لها كانت الوصافة، في نسخة 2013 عندما خسرت أمام نيجيريا في المباراة النهائية.

وعوضت بوركينا فاسو التي حلت رابعة عام 1998 على أرضها، خروجها من دور الأربعة على يد مصر بركلات الترجيح 3-4 بعد تعادلهما 1-1 في الوقتين الأصلي والإضافي. وهو الفوز الخامس لبوركينا فاسو على غانا في 17 مباراة، جمعت بينهما في مختلف المسابقات مقابل 10 هزائم وتعادلين.

وفي المقابل، حلت غانا وصيفة النسخة الأخيرة في غينيا الإستوائية 2015، رابعة للمرة الرابعة بعد أعوام 1996 و2012 و2013. وفشلت غانا حاملة اللقب 4 مرات أعوام 1963 و1965 و1978 و1982، في تكرار إنجازها عام 2008 على أرضها عندما حلت ثالثة.

ولا يعكس مشوار غانا في هذه البطولة التوقعات التي رشحتها بنسبة كبيرة، لإحراز لقب أول منذ 35 عامًا وخامس في مسيرتها، رغم أنها كانت ثاني المتأهلين إلى ربع النهائي بعد السنغال التي سبقتها بحكم موقعها التسلسلي في المجموعة الثانية. وكانت غانا التي خسرت أمام الكاميرون صفر-2 الخميس في نصف النهائي، حلت وصيفة 5 مرات أعوام 1968 و1970 و1992 و2010 و2015. وتختتم البطولة القارية الأحد بالمباراة النهائية بين مصر والكاميرون في ليبرفيل.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

منتخب بوركينا فاسو يتوج ببرونزية أفريقيا على حساب غانا منتخب بوركينا فاسو يتوج ببرونزية أفريقيا على حساب غانا



GMT 08:17 2022 الخميس ,29 أيلول / سبتمبر

أفضل فساتين السهرة الخريفية من وحي النجمات
 العرب اليوم - أفضل فساتين السهرة الخريفية من وحي النجمات

GMT 07:40 2022 الخميس ,29 أيلول / سبتمبر

أجمل الأماكن السياحية في مودينا الإيطالية
 العرب اليوم - أجمل الأماكن السياحية في مودينا الإيطالية

GMT 09:03 2022 الأربعاء ,28 أيلول / سبتمبر

كيفية توظيف المرايا في الديكور الداخلي
 العرب اليوم - كيفية توظيف المرايا في الديكور الداخلي

GMT 08:50 2022 الأربعاء ,28 أيلول / سبتمبر

تنسيق السراويل باللون البني لخريف 2022
 العرب اليوم - تنسيق السراويل باللون البني لخريف 2022

GMT 10:13 2022 الثلاثاء ,27 أيلول / سبتمبر

أفضل المدن السياحية الصديقة للبيئة في العالم
 العرب اليوم - أفضل المدن السياحية الصديقة للبيئة في العالم

GMT 09:36 2022 الثلاثاء ,27 أيلول / سبتمبر

اكسسوارات للمنازل كفيلة لتجميل الديكورات
 العرب اليوم - اكسسوارات للمنازل كفيلة لتجميل الديكورات

GMT 14:11 2022 الثلاثاء ,02 آب / أغسطس

السعال علامة مبكرة على الإصابة بسرطان الرئة

GMT 11:44 2021 الأربعاء ,07 إبريل / نيسان

بريطانيا تستخدم لقاح موديرنا ضد كورونا لأول مرة

GMT 02:42 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة

GMT 23:55 2022 الثلاثاء ,20 أيلول / سبتمبر

7 أطعمة تساعد في خفض نسبة الكوليسترول بشكل طبيعي

GMT 04:37 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

الكويت ترفع سقف توقعات انعقاد القمة الخليجية الـ38

GMT 17:30 2016 الأحد ,06 آذار/ مارس

أسباب كثرة حركة الجنين في الشهر التاسع

GMT 02:37 2015 السبت ,05 كانون الأول / ديسمبر

علماء يرصدون الإشارات المرسلة داخل دماغ "ذبابة الفاكهة"

GMT 19:11 2022 الإثنين ,15 آب / أغسطس

هوايات تساعد على درء الخرف
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab