شبح الهبوط يطارد إنبي بعد الخسارة من المقاصة والإنتاج يقدم هدية للأهلي بإسقاط سموحة
آخر تحديث GMT13:19:46
 العرب اليوم -

لعبة المفاجآت مستمرة في الدوري العام هذا الموسم بين القمة والقاع

شبح الهبوط يطارد إنبي بعد الخسارة من المقاصة والإنتاج يقدم هدية للأهلي بإسقاط سموحة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - شبح الهبوط يطارد إنبي بعد الخسارة من المقاصة والإنتاج يقدم هدية للأهلي بإسقاط سموحة

بطولة الدوري المصري لكرة القدم
القاهرة - هشام شاهين

مازالت المفاجآت مستمرة في الجولة السابعة عشرة للمجموعة الأولى ببطولة الدوري المصري لكرة القدم بعد أن سقط فريق سموحة السكندري على ملعبه الإثنين أمام الإنتاج الحربي بهدفين من دون رد أحرزهما المهاجم باسم مرسي.سقوط سموحة أشعل سباق الصدارة بعد أن تجمد رصيد أبناء المدرب حماده صدقي عند 29 نقطة ليمنح الإنتاج الحربي فرصة ذهبية للأهلي لاعتلاء صدارة المجموعة من جديد في حالة الفوز على المقاولون العرب غداً الثلاثاء.
فوز الإنتاج أيضاً أشعل صراع الهروب من شبح الهبوط بعد أن غادر الفريق العسكري قاع الترتيب وتقدم للمركز العاشر برصيد 13 نقطة.
ورفع الفوز معنويات المدرب إسماعيل يوسف الذي أكد أن الانتصار على سموحة سيكون له أكبر الأثر في تحقيق الهدف بالبقاء بالدوري في ظل إحلال وتجديد دماء الفريق والتعاقد مع لاعبين صغار السن سيكون لهم مستقبل جيد حال البقاء بالبطولة.
وحمل حماده صدقي مدرب سموحة سوء الحظ وغياب التركيز مسئولية الخسارة المفاجئة أمام الإنتاج موضحاً أن فريقه عانى من خطأ دفاعي ساذج جعله يتأخر منذ بدايات المباراة.
وواصل الاتحاد السكندري مسلسل نزيف النقاط وغابت عنه الانتصارات للمباراة الرابعة على التوالي بعد تعادله سلبياً أمام مضيفه الداخلية على الملعب الفرعي لاستاد الدفاع الجوي.
ورفع الاتحاد رصيده إلى 24 نقطة بالمركز الثالث بينما ارتفع رصيد الداخلية إلى 18 نقطة بالمركز السادس.
المباراة في مجملها جاءت ضعيفة المستوى وشهدت حالة طرد للاعب وسط الاتحاد محمود فتحي قبل النهاية بربع ساعة ، وأبدى علاء عبد العال مدرب الداخلية حزنه الشديد لعدم تحقيق الفوز واستغلال الفرص التي سنحت لفريقه مع سيطرته على أغلب مجريات المباراة.
وتأزم موقف إنبي بعد خسارته أمام ضيفه مصر للمقاصة بهدف نظيف في ملعب بتروسبورت ليتجمد رصيد إنبي عند 14 نقطة بالمركز التاسع بينما رفع المقاصة رصيده إلى 22 نقطة بالمركز الخامس.
وكان رامي عادل مدافع المقاصة سباقا بالتهديف المبكر في الدقيقة السادسة ، ولم تفلح أبناء المدرب الألماني مايكل كروجر في العودة للمباراة رغم السيطرة على مجريات الأمور وطرد أيمن عبد العزيز لاعب وسط المقاصة قبل النهاية بلحظات.
إنبي دخل بقوة حسابات الهروب من شبح الهبوط بعد أن أصبح الفارق بينه وبين الإنتاج قبل الأخير نقطة واحدة ، ورفض الألماني كروجر حضور المؤتمر الصحفي عقب اللقاء وغادر في صمت رافضاً الإدلاء بأي تصريحات إعلامية.
في المقابل ، أشاد طارق يحيى مدرب المقاصة بأداء لاعبيه خاصة أنهم تحملوا ضغوطاً كبيرة وسوء حظ واضح في مباراتي الأهلي وسموحة السكندري على حد وصفه.
وقال يحيى عقب اللقاء: " أرفض نغمة الانتقادات الموجهة للمقاصة بأنه فريق من العواجيز لأنه يفوز ويحقق الهدف المطلوب وسيبقى بالدوري بل وسينافس على التأهل لدورة المربع الذهبي".
 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

شبح الهبوط يطارد إنبي بعد الخسارة من المقاصة والإنتاج يقدم هدية للأهلي بإسقاط سموحة شبح الهبوط يطارد إنبي بعد الخسارة من المقاصة والإنتاج يقدم هدية للأهلي بإسقاط سموحة



أحدث إطلالات كيم كارداشيان بعد إعلان طلاقها من كانييه ويست

واشنطن - العرب اليوم

GMT 01:15 2021 الخميس ,25 شباط / فبراير

"نافورة النخلة" وجهة سياحية إماراتية ساحرة
 العرب اليوم - "نافورة النخلة" وجهة سياحية إماراتية ساحرة

GMT 01:46 2021 الأربعاء ,24 شباط / فبراير

أبرز 5 صيحات لخريف 2021 من أسبوع نيويورك للموضة
 العرب اليوم - أبرز 5 صيحات لخريف 2021 من أسبوع نيويورك للموضة
 العرب اليوم - أفضل مناطق الجذب السياحية في مدينة كالكوتا الهندية

GMT 14:27 2021 الأربعاء ,10 شباط / فبراير

وكالة الفضاء الأوروبية تبحث عن رواد فضاء جدد

GMT 04:21 2021 الجمعة ,19 شباط / فبراير

موسك يتربع على عرش أغنى رجل في العالم

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab