الأهلي يسْتَضِيف أُورلانْدُو في نِهائي دَورِي أبْطَال أفْريقيَا
آخر تحديث GMT21:28:10
 العرب اليوم -

بَحْثَاً عن اللّقَب الثّامِن ومِسْك الخِتَام لِلّاعِبِين الكِبَار

الأهلي يسْتَضِيف أُورلانْدُو في نِهائي دَورِي أبْطَال أفْريقيَا

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الأهلي يسْتَضِيف أُورلانْدُو في نِهائي دَورِي أبْطَال أفْريقيَا

مبارة الذهاب بين الأهلي و أُورلانْدُو
القاهرة – حسام السيد

القاهرة – حسام السيد تتّجه أنظار جماهير الكرة في مصر والعالم العربي وأفريقيا في السّادسة بتوقيت القاهرة الأحد إلى ملعب نادي المقاولون العرب لمتابعة مباراة نهائي دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم عندما يستضيف النادي الأهلي نظيره أورلاندو بيراتس الجنوب أفريقي في محاولة من حامل اللقب (النادي الأهلي ) للفوز بالبطولة الثامنة له في دوري الأبطال وللموسم الثاني على التوالي ، في الوقت الذي يتوقع فيه الجميع أن تكون المباراة في غاية القوة والإثارة بعد أن انتهت مباراة الذهاب على ملعب أليس بارك بجوهانسبيرج بالتعادل الإيجابي بهدف لكل فريق لتبقى نتيجة المباراة معلقة لحين إطلاق صافرة حكم المباراة الجامبي جاساما.وتحظى المباراة باهتمام كبير وترتيبات على أعلى مستوى، حيث يحضر المباراة رئيس الاتحاد الأفريقي لكرة القدم الكاميروني عيسى حياتو ووزير الرياضة طاهر أبوزيد ورئيس اتحاد الكرة جمال علام وتم توجيه الدعوة إلى عدد من كبار مسؤولي الدولة في مصر، بالإضافة إلى حضور البرتغالي مانويل جزيه المدير الفني الأسبق للفريق، بالإضافة إلى مجلس إدارة الأهلي الذي ينظم النهائي الأخير قبل رحيله خلال الأسابيع المقبلة، فيما تمثل مباراة النهائي حلمًا كبيرًا للاعبي الفريق الكبار خصوصا الثنائي وائل جمعة ومحمد أبوتريكة ليكون التتويج بها خير ختام لمشوارهم الكروي بعد أن اقتربا من إعلان اعتزال كرة القدم نهائيا، كما يطمح المدير الفني محمد يوسف إلى حفر اسمه بحروف من نور في تاريخ البطولة والتتويج بأول لقب تحت قيادته التي تسلمها خلفًا لحسام البدري.وبشكل عام يمتلك الأهلي سجلا حافلا في التتويج بالمباريات النهائية، حيث يعود للعب على أرضه في النهائي بعد آخر بطولة له عندما تغلب في ستاد القاهرة على النجم الساحلي التونسي بثلاثية ، ثم فاز بلقب 2006 في تونس على حساب الصفاقسي، وتوّج بلقبه عام 2008 على حساب فريق القطن الكاميروني في مدينة جاروا، قبل أن يعود في نسخة العام 2011 للتتويج عبر بوابة الترجي الرياضي في ملعب رادس في تونس، وفي حالة فوز الفريق باللقب سيتأهل للعب في كأس العالم للأندية في المغرب والتي يملك سجلا مميزا لعدد المشاركات بها كأحد أكثر أندية العالم ظهورا بها .وعلى الصعيد الفني يدخل الفريق المباراة وهو مكتمل الصفوف تماما ولا يعاني من أي غيابات ، ويعول على المردود الطيّب الذي قدّمه اللاعبون في مباراة الذهاب خصوصا بعد تألق الدفاع والحالة المعنوية التي ظهر بها الخط الأمامي بقيادة اللاعب المهاري وليد سليمان، حيث ينتظر أن يدفع محمد يوسف بمعظم العناصر التي شاركت في لقاء الذهاب وعلى رأسها الحارس شريف إكرامي وثنائي قلب الدفاع محمد نجيب ووائل جمعة بالإضافة إلى سيد معوّض كظهير أيسر فيما تبدو هناك حالة غموض بالنسبة للدفع بشريف عبدالفضيل في مركز الظهير الأيمن الذي تألق به خلال لقاء الذهاب أو عودة احمد فتحي للعب به والدفع بشهاب الدين أحمد الى جوار حسام عاشور في خط الوسط ، والمركز الثاني الذي قد يشهد تغيير هو رأس الحربة، حيث يدرس يوسف الدفع بعماد متعب على حساب احمد عبدالظاهر على اعتبار أنه يجيد اللعب وسط ضغوط بسبب خبراته الكبيرة في البطولة ن في الوقت الذي حجز فيه وليد سليمان ومحمد أبوتريكة مركزا أساسيا في التشكيلة الرئيسية للفريق .في المقابل أبدى المدير الفني لفريق أورلاندو الزامبي روجر دي سا ثقته الكبيرة بقدرة لاعبيه على تحقيق الفوز ، مؤكدا أنه يجهّز مفاجأة كبيرة للأهلي من خلال تشكيلة اللاعبين التي سيعتمد عليها، في الوقت الذي ألمح فيه الى أنه لا يخشى على الإطلاق من وجود جماهير الأهلي في المباراة بعد أن سبق لفريقه اللعب أمام الضغط الجماهيري، ومن المنتظر أن يتسلح بجهود لاعبيه الذين يملكون خبرات بعد أن جمعتهم المواجهات 3 مرات مع الأهلي في البطولة ذاتها وأبرزهم باسيلا وماتلابا، وأكد اللاعبون أن لديهم العزيمة على إلحاق الفوز بحامل اللقب في القاهرة والتويج باللقب الثاني في تاريخ النادي.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الأهلي يسْتَضِيف أُورلانْدُو في نِهائي دَورِي أبْطَال أفْريقيَا الأهلي يسْتَضِيف أُورلانْدُو في نِهائي دَورِي أبْطَال أفْريقيَا



حضرت عرضًا خاصًّا على مسرح "نويل كوارد"

كيت ميدلتون تخطف الأنظار بإطلالة ساحرة في غاية الأناقة

لندن - العرب اليوم

GMT 16:51 2020 الخميس ,27 شباط / فبراير

الخطوط الجوية النيوزيلندية تدرس"العش السماوي"
 العرب اليوم - الخطوط الجوية النيوزيلندية تدرس"العش السماوي"

GMT 14:47 2020 الأربعاء ,26 شباط / فبراير

طبيب حسني مبارك يفجر مفاجأة

GMT 22:24 2020 الثلاثاء ,25 شباط / فبراير

تعرف على وصية مبارك لأولاده ووعد قطعه على نفسه

GMT 17:05 2020 السبت ,15 شباط / فبراير

خلال ساعات كويكب ضخم يصطدم بالأرض

GMT 09:36 2017 السبت ,28 تشرين الأول / أكتوبر

4 طرق مميّزة تحفّز الشريكين على ممارسة الجنس بشغف

GMT 12:14 2015 الأحد ,18 كانون الثاني / يناير

الأمير سعود بن طلال بن سعود يحتفل بزواجه

GMT 00:03 2017 الأحد ,17 أيلول / سبتمبر

اختيار الهدية المناسبة من إتيكيت زيارة المريض

GMT 08:50 2020 الخميس ,23 كانون الثاني / يناير

"سبيس إكس" تطلق 60 قمرا إلى الفضاء قريبا

GMT 07:58 2020 الأربعاء ,12 شباط / فبراير

ناسا تنشر صورة نادرة "للنيل المضيء" في مصر
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab