تشيلسي الإنكليزي ينجو من فخ فولهام ويفوز عليه بهدفين في البريميرلييغ
آخر تحديث GMT13:31:31
 العرب اليوم -
مصر تبدأ حملة التطعيم ضد فيروس كورونا لعامة الشعب الأمم المتحدة تعلن القوات الإثيوبية والإريترية مسؤولة عن "جرائم حرب" محتملة في تيغراي إيران ترحب بقرار الاتحاد الأوروبي عدم انتقاد طهران في الوكالة الدولية للطاقة الذرية الصحة العالمية تعلن ارتفاع عدد إصابات كورونا في أوروبا بعد 6 أسابيع من الانخفاض بيان أميركي في الوكالة الدولية للطاقة يؤكد سنراقب عن كثب أي رد إيراني بناء يتيح حدوث تقدم جوهري فرنسا وبريطانيا وألمانيا لن تقدم مشروع قرار ينتقد إيران إلى اجتماع مجلس محافظي وكالة الطاقة الذرية الكرملين يصرح مطالب واشنطن لروسيا بتدمير أسلحتها النووية غير منطقية لأن موسكو قد دمرتها أصلا مصادر دبلوماسية تؤكد فرنسا وبريطانيا وألمانيا لن تطرح مسودة قرار بشأن إيران أمام الوكالة الذرية تفجير بعبوة ناسفة يستهدف موكبا لقيادات أمنية في عدن جنوبي اليمن روسيا تبدي استعدادها لتسليم أوروبا 50 مليون جرعة من لقاح " سبوتنك-في" اعتبارا من يونيو
أخر الأخبار

تخلص من فكر مدربه مورينيو وعاد لانتصاراته من جديد

تشيلسي الإنكليزي ينجو من فخ فولهام ويفوز عليه بهدفين في "البريميرلييغ"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - تشيلسي الإنكليزي ينجو من فخ فولهام ويفوز عليه بهدفين في "البريميرلييغ"

تشيلسي الإنكليزي ينجو من فخ فولهام ويفوز عليه بهدفين في "البريميرلييغ"
لندن - أمين الخطابي

نجا تشيلسي الإنكليزي من فخ فولهام، وفاز عليه بهدفين من دون رد في الجولة الخامسة من الدوري الإنكليزي على ملعب ستامفورد بريدج، ليصعد إلى صدارة "البريميرلييغ"مؤقتا، بعد أن لعب المدير الفني لتشيلسي، جوزيه مورينيو بتشكيل غلب عليه التحفظ والاهتمام بفولهام بطريقة مبالغ فيها، ليتخلص البلوز من النتائج المخيبة التي حققها في الفترة الأخيرة .سجل أوسكار الهدف الأول لتشيلسي في الدقيقة 52 من اللقاء مستغلا ضعف الرقابة داخل منطقة الجزاء في حين ضاعف جون أوبي ميكيل النتيجة في الدقيقة 84 ليصل البلوز إلى النقطة العاشرة في المركز الأول بعد أن تعرض ليفربول لخسارة مفاجئة أمام ساوثهامبتون بهدف نظيف في حين استمر فولهام في المركز السابع عشر برصيد أربع نقاط.لعب البرتغالي جوزيه مورينيو بتشكيل متحفظ بعض الشيء أمام فولهام، إذ دفع بمهاجم وحيد، وهو صامويل إيتو في حين لعب بعدد وافر من لاعبي وسط الملعب أمثال أوسكار وهازارد وأندريه شورلة وجون أوبي ميكيل وراميرز سانتوس مما أوحى انه يتخوف كثيرا من أبناء الكرافين كوتاج.كثف تشيلسي من محاولاته مع بداية اللقاء هجماته على ستوكديل حارس فولهام ولكن كانت المفاجأة أن دفاع فولهام كان منظما للغاية ولم يسمح بوجود أي كرات خطرة حول مرماه.كاد فولهام يسجل الهدف الأول، ويحقق مفاجأة كبيرة خلال اللقاء عن طريق المهاجم دارين بينت الذي انفرد بسهولة في الدقيقة 13 من المباراة ولولا براعة بيتر تشيك حارس تشيلسي في صد الكرة الخطرة لافتتح فولهام النتيجة مبكرا وسط علامات الدهشة التي ارتسمت على جماهير البلوز داخل الملعب.أدرك تشيلسي مدى الخطورة التي يمكن أن يتعرض لها إذا ما اندفع في الهجوم فتراجع جون أوبي ميكيل للخلف بعض الشيء تاركا المساحات لبقية لاعبي وسط الملعب، ولكن افتقد الفريق للقائد في وسط الملعب، إذ يجلس فرانك لامبارد على مقاعد البدلاء فيما جلس ماتا بجوار الجماهير يراقب موقف فريقه من دون أن يحرك ساكنا.حرٌك أوسكار المياه الراكدة داخل الملعب وسدد كرة خطيرة في الدقيقة 21 ولكن ستوكديل تصدى لها ليبدأ تشيلسي في استعادة السيطرة على وسط الملعب.نشط أداء الثنائي أوسكار وأندريه شورلة خلال الدقائق المتبقية من الشوط الأول ولكن لم تفلح محاولات الثنائي في إحراز هدف التقدم للبلوز خلال الشوط الأول ليخيم التعادل السلبي عليه.
لم يجر جوزيه مورينيو أي تبديل مع بداية الشوط الثاني، إذ احتفظ بالتشكيلة التي خاض بها الشوط الأول مُصرًا على الاستمرار في تطبيق وجهة نظره.أنقذ البرازيلي أوسكار فريقه تشيلسي بتسجيله الهدف الأول من خطأ يتحمله دفاع فولهام والحارس ستوكديل الذي صد أكثر من مرة ولكنه فشل في تشتيتها لتصل في النهائية إلى قدم اوسكار ليسددها في الشباك في الدقيقة 52 معلنا عن تقدم تشيلسي بالهدف الأول.فشل فولهام في السيطرة على وسط الملعب واستعادته من تشيلسي ليبدأ في استخدام سلاح الهجمات المرتدة في محاولة لإحراز هدف التعادل.دفع جوزيه مورينيو بتبديل في الدقيقة 65 بخروج المهاجم الكاميروني صامويل إيتو الذي ظهر بعيدا عن حالته الفنية، وأشرك بدلا منه النينو "فرناندو توريس وفي نفس الدقيقة يجري فولهام تبديلا بنزول المغربي عادل تاعرابت مكان الأيرلندي داميان داف.
سيطر تشيلسي على مجريات المباراة لدقائق قبل أن يترك لفولهام المساحات كي يهاجم مرمى بيتر تشيك قبل 12 دقيقة من نهاية الوقت الأصلي للمباراة.دخل فرانك لامبارد إلى أرض الملعب في الدقيقة 79 من المباراة على حساب أندريه شورله لتستمر طريقة مورينيو مطبقة بزيادة عدد لاعبي وسط الملعب واللعب بمهاجم وحيد هو فرناندو توريس.نجح جون أوبي ميكل في مضاعفة النتيجة في الدقيقة 84 من اللقاء بعد أن استلم كرة رأسية من جون تيري داخل منطقة الجزاء يلعبها من مرة واحدة في المرمى ليقضي على آمال فولهام في اللحاق بالمباراة والحصول على نقطة على أقل تقدير.حاول فولهام السيطرة على الكرة من أجل إحراز هدف حفظ ماء الوجه لكن دفاع تشيلسي رفض الفكرة تماما حتى أنتهت المباراة بفوز البلوز بهدفين من دون رد.
 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تشيلسي الإنكليزي ينجو من فخ فولهام ويفوز عليه بهدفين في البريميرلييغ تشيلسي الإنكليزي ينجو من فخ فولهام ويفوز عليه بهدفين في البريميرلييغ



سيرين عبد النور تتألق باللون الأصفر المطبع بالزهور

القاهرة ـ العرب اليوم

GMT 13:52 2021 الأربعاء ,03 آذار/ مارس

جرأة وروعة الألوان في تصميم وحدات سكنية عصرية
 العرب اليوم - جرأة وروعة الألوان في تصميم وحدات سكنية عصرية

GMT 03:02 2021 السبت ,20 شباط / فبراير

سياحة افتراضية على متن مركب شراعي في أسوان

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 01:42 2021 الجمعة ,12 شباط / فبراير

"ماكلارين" تطلق أيقونتها السيارة Elva الخارقة

GMT 12:43 2021 الخميس ,11 شباط / فبراير

تسريب تصميم هاتف Lenovo K13

GMT 05:48 2016 السبت ,30 كانون الثاني / يناير

ببغاء "المكاو" يجذب المشترين في زحام كل جمعة

GMT 19:54 2021 الخميس ,11 شباط / فبراير

سوزوكي" تطرح "2021 SUZUKI SWIFT DZIRE"
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab