المشرع المصري يبحث تضمين الرياضة للدستور الجديد إسوة بالتجربة المغربية
آخر تحديث GMT15:17:44
 العرب اليوم -

بعد خلو مسودة الدستور المصري من أية إشارة إلى موضوع الرياضة

المشرع المصري يبحث تضمين الرياضة للدستور الجديد إسوة بالتجربة المغربية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - المشرع المصري يبحث تضمين الرياضة للدستور الجديد إسوة بالتجربة المغربية

الدستور المصري
الدارالبيضاء: سعيد علي

 كشفت المسودة المبدئية للدستور والتي أعدتها لجنة العشرة عن خلوها من أي مادة تشير إلي الرياضة. وحسب ما نشرته يومية "الأهرام المصرية" في عددها اليوم فإن مشروع الدستور،الذي تعكف على إعداده لجنة الخمسين المختصة بإعداد المشروع النهائي للدستور، لا تشير إلى أي مادة لموضوع الرياضة. وطالب مختصون في القانون بضرورة دسترة الرياضة إسوة بالدستور المغربي لسنة 2011، الذي أكد على أن الرياضة حق مشروع لجميع المواطنين. وكان الدستور المغربي أفرد ثلاثة فصول لموضوع الرياضة والشباب وهم 26 و31 و33.  
 وحسب اليومية المصرية يري المستشار بسام عبد الكريم، رئيس محكمة الاستئناف أن هناك العديد من الملاحظات التي ينبغي علي لجنة الخمسين مراعاتها عند إخراجه وهي الآتي: أولا:ـ ان اللجنة في تشكيلها اغفلت ضم عضو يمثل الرياضة والرياضيين والأندية والاتحادات الرياضية واللعبة الاولمبية برغم ترشيح العديد من الشخصيات الرياضية والقانونية.
ثانيا:ـ ضرورة إعداد مادة بشأن الرياضة في الباب الخاص بالحقوق والحريات العامة لأفراد الشعب المصري والتزام الدولة بتوفير الملاعب والادوات المخصصة لممارسة الرياضة وتهيئة الظروف المناسبة لاكتشاف المواهب الرياضية ورعايتها وقيمة قدراتها.
ثالثا:ـ ان علاقة الرياضة بصحة المواطن علاقة طردية بمعني اذا زاد انفاق الدولة علي الرياضة قل انفاقها علي الرعاية الصحية.
رابعا:ـ ارتباط الرياضة بالعديد من الانشطة الاقتصادية الاخري كالادوات والملابس الرياضية والفنادق والمطاعم.
خامسا:ـ عدم التمييز في ممارسة الرياضة بسبب الدين أو الجنس حتي لا يصدر قانون مستقبلا يقيد من ممارسة المرأة للرياضة لاسيما أن الاعلان العالمي لحقوق الانسان قد أقر حق الانسان في ممارسة الرياضة.
سادسا: ضرورة مراعاة المواثيق الاوليمبية, حيث يجب ان يتضمن الدستور ما يفيد ذلك وتأكيد دور اللجنة الاوليمبية في شأن ادارة المنظومة الرياضية والعمل علي اكتشاف المواهب ونشر الرياضة وتوسيع قاعدة الممارسة من خلال الاتحادات والاندية الرياضية مع الابقاء علي وزارة الرياضة باعتبارها المسئول الحكومي عن دعم الدولة للرياضة.
سابعا:ـ ينبغي ان يتضمن مشروع الدستور الجديد ما يشير الي حل جميع المنازعات الرياضية أمام محاكم رياضية متخصصة وعدم اللجوء للقضاء العادي أو الاداري.
ثامنا:ـ يجب ان يتضمن الدستور ما يفيد ان الرياضة حق لجميع المصريين دون تمييز شأنه في ذلك الدستور المغربي والذي تضمن اكثر من مادة بشأن الرياضة, ونقترح ان تكون علي النحو التالي: ممارسة الرياضة حق لجميع ابناء الشعب المصري وعلي جميع مؤسسات الدولة اكتشاف الموهوبين رياضيا ورعايتهم واتخاذ ما يلزم من تدابير لتشجيع ممارسة الرياضة من خلال اللجنة الاوليمبية والاتحادات والاندية الرياضية والمؤسسات التعليمية ودعم استقلالية الهيئات الرياضية وجمعياتها العمومية من خلال القوانين واللوائح مع مراعاة الميثاق الاوليمبي وحل منازعتها عن طريق محاكم متخصصة.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المشرع المصري يبحث تضمين الرياضة للدستور الجديد إسوة بالتجربة المغربية المشرع المصري يبحث تضمين الرياضة للدستور الجديد إسوة بالتجربة المغربية



عرضت المخرجة دوناتيلا فيرساتشي أول مرة مجموعتها

جينر و حديد تتألقان في أسبوع الموضة في ميلان

ميلان - العرب اليوم

GMT 16:18 2020 الجمعة ,21 شباط / فبراير

ابنة مخرج شهير تعلن اتجاهها للأفلام الإباحية

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 19:33 2019 السبت ,08 حزيران / يونيو

استمتع بقضاء شهر عسل مُميّز في جزيرة موريشيوس

GMT 03:42 2016 الثلاثاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

الكشف عن أسباب الانتصاب عند الرجال في الصباح
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab