حكم ارتبك في احتساب هدف فلجأ إلى الكاميرا قبل أن يتخذ قراره النهائي
آخر تحديث GMT12:52:01
 العرب اليوم -

مهازل التحكيم تعود إلى الواجهة مع انطلاقة الدوري المغربي

حكم ارتبك في احتساب هدف فلجأ إلى الكاميرا قبل أن يتخذ قراره النهائي

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - حكم ارتبك في احتساب هدف فلجأ إلى الكاميرا قبل أن يتخذ قراره النهائي

داكي الرداد يُوقف المباراة لـ 8 دقائق للحسم في مشروعية هدف
الدار البيضاء - محمد خالد

شهدت الجولة الأولى من الدوري المغربي لكرة القدم لموسم 2013/2014 الذي أعطيت انطلاقته الرسمية يوم الجمعة الأخير، "مهزلة" تحكيمية في المباراة التي جمعت فريقي "جمعية سلا" و"حسنية أغادير" أمس السبت بملعب "أبو بكر عمار" بمدينة سلا. ووقع الحكم داكي الرداد الذي قاد المواجهة في ارتباك كبير، حيث أوقف المباراة لـ 8 دقائق كاملة للحسم في مشروعية هدف سجله فريق حسنية أكادير في المباراة التي انتهت بالتعادل 2-2. وأقر الحكم المذكور في بداية الأمر بأن الهدف مشروع قبل أن يعود ليلغيه، ثم أقر مرة أخرى أنه هدف صحيح بعد أن استعان بالحكم الرابع الذي تابع لقطة الهدف عبر شاشة التلفاز، في واقعة طريفة تطرح أكثر من علامة استفهام حول واقع التحكيم المغربي الذي أسال الكثير من المداد خلال المواسم الأخيرة، وكان محط انتقادات لاذعة من طرف كل المتتبعين.
وتسبب ثقب في شباك مرمى فريق جمعية سلا في هذا الارتباك، حيث دخلت الكرة إلى الشباك لكنها خرجت من الجهة الأخرى، ما دفع الحكم إلى الاعتقاد بأنها لم تدخل، لتنطلق حالة من اللغط والجدل داخل الملعب انتهت باحتساب الهدف في آخر المطاف.
وشهدت هذه المباراة احتجاجات كبيرة على طاقم التحكيم، خصوصا من طرف الفريق السلاوي الذي اعتبر أن الحكم تسبب في حرمانه من الفوز بعد الفوضى التي أثارها بقراراته المتسرعة.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حكم ارتبك في احتساب هدف فلجأ إلى الكاميرا قبل أن يتخذ قراره النهائي حكم ارتبك في احتساب هدف فلجأ إلى الكاميرا قبل أن يتخذ قراره النهائي



تميَّز بقَصَّة الصدر المحتشمة مع الحزام المُحدّد للخصر

أحلام تخطف الأنظار بفستان فضيّ في عيد ميلادها

بيروت - العرب اليوم

GMT 05:49 2020 الثلاثاء ,18 شباط / فبراير

تصاميم وديكورات مميزة لـ"المغاسل" للحمامات الفخمة
 العرب اليوم - تصاميم وديكورات مميزة لـ"المغاسل" للحمامات الفخمة

GMT 02:02 2020 الثلاثاء ,18 شباط / فبراير

تعرف على بديلة ناردين فرج في برنامج "ذا فويس كيدز"
 العرب اليوم - تعرف على بديلة ناردين فرج في برنامج "ذا فويس كيدز"
 العرب اليوم - أفضل الدول لشهر العسل في شباط 2020 من بينها تنزانيا

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 09:36 2017 السبت ,28 تشرين الأول / أكتوبر

4 طرق مميّزة تحفّز الشريكين على ممارسة الجنس بشغف

GMT 11:16 2015 الجمعة ,20 آذار/ مارس

تعرفي على طرق علاج العظيم عند الأطفال

GMT 22:54 2019 الثلاثاء ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

الرقص والعيون من طرق إغراء الزوج قبل ممارسة العلاقة الحميمة

GMT 09:39 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل 5 أشكال شبابيك حديد خارجية للمنازل

GMT 02:52 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

ياسمين صبري تُشعل مواقع التواصل بمواصفات فتى أحلامها

GMT 00:17 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سبّ الزوج لزوجته يولّد الكراهيّة ويحطم نفسية المرأة

GMT 05:25 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

وضعيات الجماع الافضل للأرداف وخسارة الوزن

GMT 01:25 2016 الأحد ,21 شباط / فبراير

خبراء يذكرون 5 فوائد للجنس غير بقاء البشرية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab