الواقع المصري يضغط على صلاح والنني لرفض اللعب أمام مكابي الصهيوني
آخر تحديث GMT05:53:53
 العرب اليوم -

فيما ترفض الغالبية العظمى من المجتمع فكرة التطبيع مع إسرائيل

الواقع المصري يضغط على صلاح والنني لرفض اللعب أمام مكابي الصهيوني

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الواقع المصري يضغط على صلاح والنني لرفض اللعب أمام مكابي الصهيوني

محمد صلاح والنني لاعبا بازل السويسري
القاهرة – هشام شاهين

القاهرة – هشام شاهين تصدرت ردود الفعل المصرية وسائل الإعلام السويسرية، على احتمالية سفر الثنائي المحترف في صفوف فريق بازل السويسري محمد صلاح ومحمد النني إلى الكيان الصهيوني في آب/أغسطس المقبل لمواجهة فريق مكابي تل أبيب في الدور الثالث التمهيدي لبطولة الدوري الأوروبي في حال نجاح الفريق الصهيوني في تخطي فريق جيوري المجري الذي تفوق عليه بملعبه بهدفين . وذكرت صحيفة "بيلك" واسعة الانتشار في سويسرا، في عنوانها بشأن هذا الموضوع " المصريون يقولون "صلاح لن يلعب ضد الصهاينة ".
وتحدثت الصحيفة عن تصريحات قالها اللاعب في وقت سابق بشأن رفضه اللعب ضد الصهاينة، ولو كلفه ذلك عقده مع بازل، مؤكدة أن "وسائل الإعلام في مصر تضغط مبكراً من أجل عدم سفر اللاعب للكيان الصهيوني على الرغم من أن أمر مواجهة بازل مع مكابي تل أبيب لم يعد بعد أمراً واقعاً".
وأشارت الصحيفة إلى أنه " على الرغم من معاهدة السلام التي عقدت بين مصر والكيان الصهيوني ، لكن سفر المصريين إلى الأراضي المحتلة لا يُعد أمراً مقبولاً".
فيما أدلى المدير الرياضي لفريق بازل، جورج هايتز بتصريح لصحيفة "بازلر" التي أعدت تقريراً مطولاً  بعنوان "صلاح والنني وتركيز سياسي " بشأن ذات الموضوع قال فيه" ليس صحيحا أن صلاح والنني سيقاطعان مباراة الفريق مع مكابي تل أبيب لأسباب سياسية ".
وتناولت الصحيفة في تقريرها أن "الحصول على تأشيرة دخول الكيان الصهيوني يعد بمثابة إهانة في مصر وهو من المُحرمات لرفض الغالبية العظمى من المجتمع للتطبيع على الرغم من السلام بين الجانبين" .
وعرج التقرير على اللاعبين المصريين الذين سبق وأن لعبوا ضد أندية من الكيان الصهيوني مثل أحمد حسن (لعب ضد هابويل في بلجيكا) وهاني رمزي ونادر السيد (سافرا للكيان الصهيوني) .
وأشار التقرير في نهايته إلى أن "بازل يرصد ما يجري في مصر عن كثب وعلى الرغم من أنه يمتلك عقداً مع صلاح والنني، لكنه سيستخدم المنطق في وجود اللاعبين معه في المباراة".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الواقع المصري يضغط على صلاح والنني لرفض اللعب أمام مكابي الصهيوني الواقع المصري يضغط على صلاح والنني لرفض اللعب أمام مكابي الصهيوني



أحدث إطلالات كيم كارداشيان بعد إعلان طلاقها من كانييه ويست

واشنطن - العرب اليوم

GMT 01:15 2021 الخميس ,25 شباط / فبراير

"نافورة النخلة" وجهة سياحية إماراتية ساحرة
 العرب اليوم - "نافورة النخلة" وجهة سياحية إماراتية ساحرة

GMT 01:46 2021 الأربعاء ,24 شباط / فبراير

أبرز 5 صيحات لخريف 2021 من أسبوع نيويورك للموضة
 العرب اليوم - أبرز 5 صيحات لخريف 2021 من أسبوع نيويورك للموضة
 العرب اليوم - أفضل مناطق الجذب السياحية في مدينة كالكوتا الهندية

GMT 14:27 2021 الأربعاء ,10 شباط / فبراير

وكالة الفضاء الأوروبية تبحث عن رواد فضاء جدد

GMT 04:21 2021 الجمعة ,19 شباط / فبراير

موسك يتربع على عرش أغنى رجل في العالم

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab