إنطلاق فعاليات مواجهة العنف الرياضي  في المغرب
آخر تحديث GMT02:20:26
 العرب اليوم -

بهدف تكريس العلاقة بين الأمن والرياضة

إنطلاق فعاليات "مواجهة العنف الرياضي" في المغرب

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - إنطلاق فعاليات "مواجهة العنف الرياضي"  في المغرب

وزير الشباب والرياضة محمد أوزين
الجديدة ـ أحمد مصباح

انطلقت، الثلاثاء ،في العاصمة الرباط  فعاليات "المناظرة الأولى لمواجهة العنف الرياضي في المغرب" والتي جرت وقائعها في المعهد الملكي للشرطة في مدينة القنيطرة (40 كيلومترا شمال الرباط)، تحت شعار "الأمن الوطني في خدمة الأهداف النبيلة للرياضة". وتعتبر هذه التظاهرة المتميزة التي جاءت بمبادرة من المديرية العامة للأمن الوطني، هي الأولى من نوعها في تاريخ المغرب.
وترأس افتتاح فعاليات هذه المناظرة، وزير الشباب والرياضة محمد أوزين، والوزير المنتدب لدى وزير الداخلية الشرقي الضريس، والمدير العام للأمن الوطني بوشعيب ارميل. كما شهدت مشاركة مسؤولين حكوميين، وممثلين للأجهزة الأمنية، ومشاركين أجانب، ومسؤولين عن الفرق الوطنية، وإعلاميين، ومندوبي جمعيات من محبي الأندية الرياضية وانصارها، وشخصيات رياضية تنتمي إلى عالم كرة القدم، وألعاب القوى، وقطاعات مماثلة.

واستحضر المدير العام للأمن الوطني بوشعيب ارميل،في كلمة الافتتاح، الدلالات العميقة لشعار التظاهرة، ورمزيته الكبيرة، بحكم كونه يرتقى بمؤسسة الأمن الوطني "المواطنة"، إلى منزلة الشريك الأساسي في خدمة الرياضة، والفاعل الجوهري في توفير الأجواء الآمنة للتظاهرات الرياضية، وفي طليعتها مباريات كرة القدم.
ولم يفت بوشعيب ارميل استحضار مرجعية أساسية لتنظيم هذه المناظرة، تكمن في منطوق الرسالة الملكية للمشاركين في "المناظرة الوطنية الثانية للرياضة"، والذي أكد فيها جلالته على "ان الممارسة الرياضية هي حق من الحقوق الأساسية للإنسان. وهو ما يتطلب توسيع نطاق ممارستها، لتشمل كافة شرائح المجتمع، ذكورا وإناثا على حد سواء، وتمتد لتشمل المناطق المحرومة، والأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة".
وشدد المدير العام على ان تنظيم المناظرة، تأتي  بهدف مواجهة العنف المرتكب خلال المباريات الرياضية، كخطوة أولى في اتجاه تكريس الروح الرياضية، وتغليب قيم التنافس المشروع، ونبذ كل أشكال التعصب المفرز للعنف.
وحسب مصدر أمني مسؤول، فإن فعاليات "المناظرة الأولى لمواجهة العنف الرياضي"، ستشهد مساهمات قانونيين، ومنتسبين لعالم كرة القدم، علاوة على خبراء أجانب من المتخصصين في مجال مكافحة العنف الرياضي، وشغب الملاعب.
وتميز افتتاح "المناظرة " بحضور  نجوم رياضية، ووجوه معروفة في عالم الرياضة وكرة القدم، مثل البطلتان نزهة بيدوان وفاطمة عوام، إلى جانب الخبير الرياضي عزيز داودة، ومجموعة من اللاعبين الدوليين السابقين، وفي طليعتهم مصطفى الحداوي، ونورالدين البويحياوي، ويوسف روسي، ومحمد البوساتي، وخليفة العبد.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إنطلاق فعاليات مواجهة العنف الرياضي  في المغرب إنطلاق فعاليات مواجهة العنف الرياضي  في المغرب



لم تتخلى عن الصندل المفرغ ذات السلاسل الرفيعة والذهبية

كيم كرداشيان وشقيقاتها يتألقن بإطلالات ساحرة

واشنطن - العرب اليوم

GMT 19:20 2018 الثلاثاء ,10 إبريل / نيسان

معلومات لاتعرفها عن قصة نبي الله لوط مع قومه

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 03:09 2016 الجمعة ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

"خفقان القلب" أبرز علامات ارتفاع مستويات التوتر

GMT 19:56 2018 الإثنين ,17 أيلول / سبتمبر

قصة اغتصاب 5 أشخاص لسيدة أمام زوجها أسفل كوبري

GMT 12:05 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

سعر تويوتا راف فور 2019 الجديدة كليًا ينكشف رسميًا على الانترنت

GMT 18:54 2018 الأحد ,17 حزيران / يونيو

تعرف على مميزات وعيوب شفروليه ماليبو 2019

GMT 07:33 2016 الأربعاء ,30 آذار/ مارس

طرق علاج تأخر الكلام عند الأطفال بالأعشاب

GMT 21:40 2016 الثلاثاء ,08 آذار/ مارس

أعراض تسمم الحمل في الشهر التاسع

GMT 22:00 2018 الجمعة ,05 كانون الثاني / يناير

أغرب 6 قصص عن اغتصاب نساء لرجال بالقوة

GMT 05:52 2017 الأربعاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

حلقة مطاطية صغيرة تقلل من احتمال الولادة المبكرة

GMT 01:44 2016 الثلاثاء ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

جورج وسوف ينفصل عن زوجته الثانية ندى زيدان
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab