طلائع الجيش يرفض المركز الثالث ويتعادل سلبيًا أمام بتروجت
آخر تحديث GMT12:13:23
 العرب اليوم -

في مباراة الفرص الضائعة في الجولة الـ "15" للدوري

طلائع الجيش يرفض المركز الثالث ويتعادل سلبيًا أمام بتروجت

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - طلائع الجيش يرفض المركز الثالث ويتعادل سلبيًا أمام بتروجت

فريق طلائع الجيش
القاهرة – هشام شاهين

القاهرة – هشام شاهين سيطر التعادل السلبي على مباراة طلائع الجيش وبتروجت في اللقاء الذي جمع بين الفريقين  الأحد على استاد الدفاع الجوي في إطار مباريات الأسبوع الخامس عشر، ليرفع طلائع الجيش رصيده إلى 19 نقطة في المركز الرابع، فيما ارتفع رصيد بتروجت إلى 17 نقطة في المركز الخامس. اختلفت الإستراتيجية الهجومية للفريقين، فالعمدة اعتمد على التمريرات السريعة في المنتصف، ومحاولة الاختراق من العمق ولاسيما مع تقدم أيمن حفني، بينما جاءت محاولات بتروجت من خلال الهجمات المرتدة السريعة، واللعب على الجانبين وإرسال العرضيات لمروان محسن وباسم مرسي اللذين يجيدان التعامل مع هذه الكرات .
طارد سوء الحظ الطلائع في الشوط حيث هاجم بقوة ولكن خرجت تسديدة إسلام كمال خارج المرمى، من التمريرة البينية عن طريق الخطير أيمن حفني، وحاول بتروجت حسم الأمور من خلال الهجمات المرتدة وتتوالى الهجمات من الطرفين، وكاد محمد كوفي وضع بتروجت في المقدمة بتسديدة قوية من 40 ياردة ترتد من الحارس عماد السيد، يتابعها باسم مرسي بتسديدة فوق العارضة، ثم يواصل بتروجت مسلسل تسديداته عن طريق أحمد لساعي ترتد من عماد السيد إلى داخل الملعب.
ينظم طلائع الجيش هجمة من وسط الملعب عن طريق أيمن حفني الذي راوغ دفاع بتروجت ولعب كرة بينية لوليم جوبور الذي انفرد بالحارس المهدي سليمان، ولكنه سدد الكرة في الشباك من الخارج.
يجري عماد سليمان المدير الفني للطلائع تغييرًا اضطراريًا في الدقيقة 43 بالدفع بأحمد مصطفى شمامة بدلا من إسلام كمال المصاب، لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.
شهد الشوط الثاني بداية هجومية لطلائع الجيش عن طريق أيمن حفني الذي مارس هوايته في المرور من لاعبي بتروجت، وأهدى كرة بينية لوليم جوبور الذي انفرد بالحارس المهدي سليمان،ولكنه سدد الكرة في جسد الحارس، لتضيع فرصة مؤكدة من الطلائع.
أعطى مختار مختار أوامره بالدفع كمال علي، بدلا من ، وذلك لتنشيط الهجوم في محاولة لإدراك هدف التقدم، وعلى الرغم من ذلك كان الطلائع هو الأخطر.
ظهرت الرغبة في الهجوم لبتروجت بعد ثلث ساعة بضغط على دفاعات الطلائع من خلال تحركات كمال علي ومحمد كوفي، وقدرتهما على نقل الهجمات سريعا، ووضح أن كمال علي لا يتقيد بمركزه، ودخل كثيرًا لعمق الملعب من أجل الهروب من الرقابة، واستغلال قدرته على التسديد.
يؤكد كمال علي قدرته على التسديد، ويطلق صاروخًا يأخذ يد الحارس عماد السيد والعارضة، لتضيع أخطر فرص بتروجت.
يجري عماد ليمان تغييرًا هجوميًا بنزول صلاح أمين بدلا من أحمد قطاوي، ويرد مختار مختار بالدفع بأحمد فيلكس بدلا من باسم مرسي، ويسدد مروان محسن تسديدة قوية تمر فوق العارضة، يوقف حكم اللقاء المباراة في الدقيقة 31 لهبوب عاصفة منعت الرؤية في استاد الدفاع الجوي.
يدفع عماد سليمان بأخر أوراقه عادل بلال بدلا من وليم جوبور غير الموفق في الدقيقة 43، في محاولة للفوز باللقاء والثلاث نقاط، لكن اللقاء ينتهي بالتعادل السلبي.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

طلائع الجيش يرفض المركز الثالث ويتعادل سلبيًا أمام بتروجت طلائع الجيش يرفض المركز الثالث ويتعادل سلبيًا أمام بتروجت



ارتدت بدلة بنطال كلاسيكي باللون الكريمي مع سترة برقبة بولو

كيتي سبنسر تُقلِّد إطلالات عمَّتها الأميرة ديانا

باريس - العرب اليوم

GMT 08:06 2020 الجمعة ,28 شباط / فبراير

أول رئيس دولة يوضع في الحجر الصحي بسبب "كورونا"

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 01:50 2015 الأربعاء ,16 كانون الأول / ديسمبر

زينب مهدي توضح مخاطر عدم إشباع الزوج لرغبات زوجته الجنسية

GMT 07:53 2020 الجمعة ,28 شباط / فبراير

قرار جديدة من محكمة الأسرة بشأن أحمد الفيشاوي

GMT 16:32 2020 الجمعة ,10 كانون الثاني / يناير

كشف حقيقة ظهور إيهاب توفيق على الشرفة أثناء حريق منزله

GMT 13:05 2020 الخميس ,23 كانون الثاني / يناير

"داتسون" اليابانية تنافس عالميًا بسيارة بسعر 9 آلاف دولار

GMT 02:57 2020 الأربعاء ,29 كانون الثاني / يناير

أسباب انطفاء محرك السيارة أثناء السير وكيفية حلها
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab