مزاعم بغياب فرح عن اختبارين لكشف المنشطات قبل انطلاق أولمبيات لندن
آخر تحديث GMT09:36:23
 العرب اليوم -

بعد فترة قصيرة من انضمامه لفريق المدرب الأميركي سالزار

مزاعم بغياب فرح عن اختبارين لكشف المنشطات قبل انطلاق أولمبيات لندن

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - مزاعم بغياب فرح عن اختبارين لكشف المنشطات قبل انطلاق أولمبيات لندن

العدّاء الأوليمبي مو فرح
لندن ـ سليم كرم

وضع العدّاء الأوليمبي مو فرح آماله في خوض منافسات دورة الألعاب الأوليمبية التي أقيمت في لندن عام 2012 في خطر عندما تغيب عن اختبارين لكشف المنشطات خلال الاستعدادات للبدء في الأولمبياد، وحذره حينها المدرب ألبرتو سالزار بأنه لن يكون قادرًا على خوض المنافسات في الأولمبياد إذا تغيب للمرة الثالثة عن الاختبارات.

وتنص قواعد مكافحة المنشطات العالمية على أن الغياب للمرة الثالثة عن اختبارات الكشف عن المنشطات خلال 12 شهرًا يعني الفشل في تلك الاختبارات، ومن ثم فإن فرح الذي فاز بذهبية 5,000 متر و10,000 متر في أولمبياد لندن كان سيتم حينها حرمانه من خوض المنافسة في الألعاب الأوليمبية لمدة لا تقل عن عامين.

وكشفت الرسائل المتبادلة عبر البريد الإلكتروني بين وكالة مكافحة المنشطات في بريطانيا ومندوب عن فرح، أن العداء الأوليمبي تغيب عن الحضور في هذه الاختبارات في عام 2010 وفي أوائل عام 2011 بعد فترة قصيرة من انضمامه لفريق التدريب بقيادة سالزار في أوريغون.

وادعى فرح أنه لم يسمع جرس الباب عندما جاءه الإخطار الثاني بضرورة الحضور لاختبار المنشطات، وهو ما أكده وكيله ريكي سيمز عبر الفيديو المصور من داخل منزل العداء الأوليمبي والذي حاول إيضاح أنه من الصعب على فرح سماع جرس الباب حينما يكون متواجدًا في غرفة نومه.

وأظهرت رسائل البريد الإلكتروني المتبادلة بين محامي مكافحة المنشطات في بريطانيا وممثل فرح، الحق في ضرورة إلقاء اللوم على العداء الأوليمبي، فالقصد والإهمال أمران مختلفان على الرغم من التأكد من أن النصيحة قد تم توجيهها للرياضي الأوليمبي، وجاء ضمن رسائل البريد الإلكتروني رسالة من UKAD مفادها بأنهم لن يستطيعوا تعليق الغياب عن الاختبار الثاني.

واتصلت صحيفة "الغارديان" أمس الخميس بكل من سيمز وإتحاد ألعاب القوي في بريطانيا، إلا أنه لم يكن هناك رد على هذه المزاعم، كما رفضت وكالة مكافحة المنشطات في بريطانيا التعليق على مزاعم الغياب عن اختبارات كشف المنشطات للعداء الأوليمبي، ولكنها أضافت في تصريحاتها بأنها لا تكشف عن البيانات الشخصية المتعلقة باختبارات الكشف عن المنشطات للرياضيين.

ورفض فرح الذي يتدرب في فرنسا التعليق على الإدعاءات الأخيرة من جانب برنامج "بانوراما" على  شاشة "بي بي سي  BBC" ضد مدربه ألبرتو سالزار وشريك التدريب جالين روب، ومن بين الاتهامات الموجهة إلى سالزار إعطاؤه هرمون "التستوستيرون" المحظور للعداء روب حينما كان يبلغ من العمر 16 عامًا، إلى جانب خرقه لقواعد أخرى خاصة بالمنشطات، وقد أنكر سالزار وروب جميع الاتهامات فيما لم يتم توجيه أي اتهام للعداء فرح بارتكابه فعلًا غير قانوني.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مزاعم بغياب فرح عن اختبارين لكشف المنشطات قبل انطلاق أولمبيات لندن مزاعم بغياب فرح عن اختبارين لكشف المنشطات قبل انطلاق أولمبيات لندن



تنسيقات متنوعة من هند صبري مواكبة خطوط الموضة بالأسلوب اللائق

القاهرة ـ العرب اليوم

GMT 04:49 2021 الثلاثاء ,09 آذار/ مارس

أجمل موديلات فساتين سهرة بالترتر موضة خريف 2021
 العرب اليوم - أجمل موديلات فساتين سهرة بالترتر موضة خريف 2021

GMT 05:01 2021 الثلاثاء ,09 آذار/ مارس

أجمل وجهات سياحية مثالية للاستكشاف في ربيع 2021
 العرب اليوم - أجمل وجهات سياحية مثالية للاستكشاف في ربيع 2021

GMT 21:36 2021 الأربعاء ,03 آذار/ مارس

مازيراتي تطرح نسخة هجين من أيقونتها Ghibli

GMT 01:31 2021 الأربعاء ,17 شباط / فبراير

عرض سيارة مارادونا الفاخرة للبيع في مزاد علني

GMT 05:30 2021 السبت ,13 شباط / فبراير

شركة "فيسبوك" تعكف على تطوير ساعة يد ذكية

GMT 12:31 2015 الجمعة ,03 إبريل / نيسان

تعرفي على أهم أضرار البيرة أثناء فترة الحمل

GMT 05:37 2021 السبت ,13 شباط / فبراير

محرك بحث غوغل يبدأ في اختبار "الوضع المظلم"

GMT 07:22 2018 الأربعاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

صور لأجمل 6 موديلات كوش أفراح من موقع التواصل إنستغرام
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab