البداية مع ميدو في منتخب الشباب 2001 وأخيرًا أيمن حفني 2015
آخر تحديث GMT04:38:33
 العرب اليوم -

تزداد حالات هروب اللاعبين المصريين من المنتخب الوطنـي

البداية مع "ميدو" في منتخب الشباب 2001 وأخيرًا أيمن حفني 2015

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - البداية مع "ميدو" في منتخب الشباب 2001 وأخيرًا أيمن حفني 2015

لاعب الزمالك ايمن حفنى
القاهرة ـ محمد سعد

فجر هروب صانع ألعاب "الزمالك" أيمن حفني، من صفوف المنتخب خلال مباراته الأخيرة أمام "غينيا الاستوائية"، الخميس، في أول لقاء رسمي للأرجنتيي هيكتور كوبر؛ عاصفةً من الغضب، خصوصًا بعدما تأكد الجميع أن اللاعب هرب من المنتخب بادعاء الإصابة، بعدما شارك في 72 دقيقة كاملة من مباراة فريقه "الزمالك" الودية أمام "الشمس" في يوم مباراة المنتخب الخميس الماضي نفسه، كما أحرز هدفًا أيضًا.

وتأكد للجميع أن اللاعب كان جاهزًا لخوض لقاء المنتخب "المصري" الودي مع "غينيا الإستوائية"، وعلى الرغم من  محاولات النفي القاطعة من جانب مسؤولي نادي "الزمالك" للتشديد على صحة موقف اللاعب، فإن كل المؤشرات تؤكد هروبه، وهو ما جعل الأرجنتيني كوبر، يطلب التحقيق في واقعة هروبه.

 ونرصد خلال التقرير الآتي أبرز حالات الهروب في المنتخب، لأسباب متباينة، وأشهرها على الإطلاق، فيوجد حالات كثيرة منذ مطلع الألفية الثالثة.

ميدو ومونديال الشباب 2001:

رفض المدير الفني السابق لفريق "الزمالك"، أحمد حسام "ميدو"، خوض بطولة كأس العالم "للشباب 2001" في الأرجنتين تحت قيادة شوقي غريب، لارتباطه بناديه الجديد وقتها "مارسيليا" الفرنسي، ولم ينضم إلى صفوف المنتخب، وفضل الاستمرار مع "مارسيليا" وأكمل المنتخب مسيرته؛ ليحصل على الميدالية "البرونزية".

زيدان:

تكرر هروب مهاجم "بوروسيا دورتموند" السابق، محمد زيدان، من منتخب مصر، فالبداية كانت برفضه خوض بطولة "أمم افريقيا 2006" واعتذاره بشكل ودي للمدرب العام شوقي غريب، كما رفض استدعاءه لخوض مباراة ودية في عام 2009 تحت قيادة المعلم حسن شحاتة.

وكانت الواقعة الأخيرة "لزيزو" قبل لقاء افريقيا الوسطى في تصفيات "أمم إفريقيا 2012" تحت قيادة الأميركي بوب برادلي، وتحجج وقتها أنّه سيغادر إلى الصين؛ للانضمام إلى أحد الأندية هناك؛ لتنتهي منذ تلك اللحظة علاقة زيدان بـ"الفراعنة".

حسام غالي:

لم يقبل لاعب وسط "الأهلي" الحالي حسام غالي، الانضمام إلى المنتخب المصري؛ لخوض بطولة "الأمم الإفريقية 2008"، بسبب رغبته في إتمام عقده مع فريق "ديربي كاونتي" الإنجليزي آنذاك، وجاء قرار غالي بالاتفاق مع حسن شحاتة المدير الفني السابق للمنتخب المصري.

"شيكابالا" والمعلم:

تعرض صانع ألعاب "سبورتنغ لشبونة" البرتغالي، محمود عبد الرازق "شيكابالا"، لموجة من الانتقادات الحادة بعد هروبه من معسكر "الفراعنة" عام 2010، وتهربه من الانضمام إلى الفريق.

وتعرض "شيكا" إلى غضب عارم من المعلم قبل أن يتراجع ويعود من جديد إلى "الفراعنة" مع الأمريكي بوب برادلي بعد نهاية عهد المعلم.

شريف إكرامي:

أثار حارس "الأهلي" شريف إكرامي، الجدل بهروبه في مباراتي "غانا" في تصفيات "كأس العالم 2014" اللتين انتهت أولاهما بهزيمة الفراعنة بنتيجة 1-6 بعد خروجه مصاباً.

 

وتعرض إكرامي لموجة من الانتقادات بعد ما ترددت أخبار عن هروبه من منتخب "مصر"، قبل لقاء "بتسوانا" بإدعاء الإصابة، خصوصًا أنّه لعب بعدها مباراة أمام "الإسماعيلي" في الدوري.

عبد الشافي:

نال ظهير أيسر "الأهلي" السعودي، محمد عبد الشافي، أخيرًا، موجة من الهجوم الجارف بعد أن غاب عن المعسكر الأخير "للفراعنة"، وكان اعتذر عبد الشافي بقوله: أنذه لم يعلم بخطاب الاستدعاء؛ إلا قبل مباراة "غينيا الاستوائية" بيوم واحد فقط.

بينما اعتبر كثيرون أنّ اللاعب تهرب من الحضور؛ من أجل المشاركة مع فريقه في مباراة في كأس "الملك السعودي" أمام "الطائي" قبل مباراة "غينيا الاستوائية" بـ 24 ساعة.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

البداية مع ميدو في منتخب الشباب 2001 وأخيرًا أيمن حفني 2015 البداية مع ميدو في منتخب الشباب 2001 وأخيرًا أيمن حفني 2015



نانسي عجرم تخطف الأنظار بـ 4 أزياء أبرزها بـ"الأسود"

بيروت - العرب اليوم

GMT 01:24 2021 السبت ,27 شباط / فبراير

موديلات فساتين جلدية أحدث موضة في ربيع 2021
 العرب اليوم - موديلات فساتين جلدية أحدث موضة في ربيع 2021
 العرب اليوم - ديكورات غرف نوم باللون الرمادي والخشب الطبيعي

GMT 13:07 2021 الأربعاء ,17 شباط / فبراير

هيئة إيطالية تغرم "فيسبوك" بـ7 ملايين يورو

GMT 00:17 2021 الثلاثاء ,23 شباط / فبراير

تعرف على تأثير تغريدات ماسك على أسواق الأسهم

GMT 02:48 2021 الإثنين ,08 شباط / فبراير

تعرف على أبرز مميزات وعيوب السيارات الكهربائية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab