مواجهات وإطلاق رصاص كثيف في محيط جسر الرينغ وسط العاصمة بيروت
آخر تحديث GMT16:13:24
 العرب اليوم -

أدت إلى سقوط عدد من الجرحى في صفوف قوات الأمن

مواجهات وإطلاق رصاص كثيف في محيط جسر الرينغ وسط العاصمة بيروت

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - مواجهات وإطلاق رصاص كثيف في محيط جسر الرينغ وسط العاصمة بيروت

مواجهات وإطلاق رصاص كثيف في محيط جسر الرينغ وسط العاصمة بيروت
بيروت ـ كمال الأخوي

اندلعت مواجهات، الأحد، بين متظاهرين لبنانيين وقوى الأمن، عند أحد مداخل البرلمان وسط العاصمة بيروت، كما أفادت تقارير بإطلاق نار كثيف في محيط جسر الرينغ وذلك عشية الاستشارات النيابية التي من المفترض أن يتم خلالها اختيار رئيس جديد للحكومة.

ويحاول مناصرو حركة أمل وحزب الله اقتحام ساحتي رياض الصلح والشهداء وسط بيروت إلا أن القوى الأمنية تتصدى لهم.

وفي تغريدة لقوى الأمن أشارت إلى أنها استمرت بضبط النفس لمدة ساعة ونصف الساعة وهي تتعرض للاعتداء بالحجارة والمفرقعات النارية منها ما هي صنع يدوي وتحتوي على كرات صغيرة من قبل المندسين مما أدى إلى سقوط عدد من الجرحى في صفوفها فأعطت الأوامر لعناصر مكافحة الشغب باستعمال القنابل المسيلة للدموع لإبعاد المعتدين ..

وكان الآلاف من المتظاهرين اللبنانيين قد تجمعوا، الأحد، خارج مجلس النواب في العاصمة بيروت، بعد أنباء عن إعادة تكليف رئيس الوزراء المستقيل سعد الحريري، بتشكيل الحكومة الجديدة.

وشهد ليل السبت وصباح الأحد، أحد أكثر أعمال القمع عنفا ضد المتظاهرين منذ اندلاع الاحتجاجات المناهضة للحكومة في جميع أنحاء البلاد في أكتوبر الماضي، التي أدت إلى استقالة رئيس الوزراء سعد الحريري في 29 من الشهر نفسه.

وردد المتظاهرون في بيروت هتافات ضد الحملة الأمنية، وطالبوا برئيس جديد مستقل للحكومة "لا ينتمي إلى الأحزاب السياسية القائمة"، وفق ما ذكرت وكالة أسوشييتد برس.

وردد المتظاهرون شعارات قالوا فيها: "لن نغادر، لن نغادر. أقبضوا على جميع المتظاهرينّ"، فيما رفع آخرون لافتات تؤكد أن الغاز المسيل للدموع "لن يبعدهم".

وذكرت الوكالة الوطنية للأنباء، أن مهاجمين في شمال لبنان أشعلوا النار في مكتبين تابعين لحزبين سياسيين رئيسيين، الأحد.

وأسفرت المواجهات التي وقعت خلال الليل في بيروت، عن إصابة أكثر من 130 شخصا، وفقا للصليب الأحمر والدفاع المدني اللبناني.

وأوضح الصليب الأحمر أن كل الإصابات "بسيطة"، لافتا إلى أن المصابين تلقوا العلاج.

وجاءت أعمال العنف هذه قبل يوم فقط من إجراء الرئيس محادثات مع كتل برلمانية، لتعيين رئيس جديد للوزراء.

قد يهمك  أيضا:

تجدد التوتر في بيروت بعد مواجهات شرسة بين المتظاهرين وقوات مكافحة الشغب

تكليف سعد الحريري لرئاسة الحكومة اللبنانية بات محسومًا بأكثرية نيابية

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مواجهات وإطلاق رصاص كثيف في محيط جسر الرينغ وسط العاصمة بيروت مواجهات وإطلاق رصاص كثيف في محيط جسر الرينغ وسط العاصمة بيروت



ظهرت بجاكيت من قماش التويد من تصميم "هيوغو بوس"

إليكِ أجمل إطلالات ملكة إسبانيا أثناء فترة "الحجر المنزلي"

مدريد- العرب اليوم

GMT 01:08 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

تعرف على أفضل المعالم السياحية الرائعة في ألبانيا
 العرب اليوم - تعرف على أفضل المعالم السياحية الرائعة في ألبانيا

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 08:43 2018 السبت ,05 أيار / مايو

ثلاثون بلاء كان يستعيذ منها النبي
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab