شركة ألمانية تنهي معالجة مواد خطرة في مرفأ بيروت وتستعد لشحنها
آخر تحديث GMT07:40:53
 العرب اليوم -

شركة ألمانية تنهي معالجة مواد خطرة في مرفأ بيروت وتستعد لشحنها

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - شركة ألمانية تنهي معالجة مواد خطرة في مرفأ بيروت وتستعد لشحنها

انفجار مرفأ بيروت
بيروت - العرب اليوم

أعلنت السفارة الألمانية في بيروت، اليوم السبت، انتهاء عملية معالجة 52 حاوية تضم موادَّ كيميائية شديدة الخطورة كانت موجودة في مرفأ بيروت منذ أكثر من عقد، على أن تُشحن الى ألمانيا.ووقع لبنان في نوفمبر (تشرين الثاني) الماضي عقداً مع شركة «كومبي ليفت» الألمانية بقيمة 3.6 مليون دولار للتخلّص من مواد خطرة قابلة للاشتعال بعد اكتشاف تخزينها في مرفأ بيروت الذي شهد انفجاراً مروعاً قبل ستّة أشهر تسبب بمقتل أكثر من 200 شخص وإصابة أكثر من 6500 وألحق اضراراً جسيمة بالمرفأ الرئيسي في البلاد وعدد من أحياء العاصمة.

وأكد السفير الألماني لدى بيروت أندرياس كيندل على تويتر إتمام الجزء الأول من المهمة بعدما «عالجت شركة كومبي ليفت 52 حاوية من المواد الكيميائية الشديدة الخطورة، التي تراكمت على مدى عقود وشكلت تهديداً للناس في بيروت». وأضاف أنها «باتت جاهزة للشحن إلى ألمانيا».وكانت المستوعبات منذ العام 2009 تحت إشراف المديرية العامة للجمارك التي كان يقع على عاتقها التخلّص منها. وأثير وجودها بعد شهر تقريباً من انفجار 4 أغسطس (آب) الذي عزته السلطات الى تخزين كميات ضخمة من نيترات الأمونيوم من دون إجراءات وقائية.وخلص تقرير أعدته المديرية العامة للأمن العام إلى أنّ المستوعبات التي عولجت «تحتوي على مواد أسيدية خطرة قابلة للاشتعال وسريعة التفاعل مع مرور الزمن».

وقال رئيس مجلس الإدارة المدير العام للمرفأ بالتكليف باسم القيسي لوكالة الصحافة الفرنسية في 19 نوفمبر (تشرين الثاني): «لو اشتعلت المواد الموزعة في قلب المرفأ لدمرت بيروت».
ولا تمتلك الأجهزة المعنية سواء العسكرية أو إدارة المرفأ قدرة على إتلاف المواد التي تحتاج إلى خبرات وتقنيات غير متوافرة محلياً.وينص العقد على إعادة تحميل المواد الخطرة في مستوعبات خاصة جديدة تتحمل حرارة عالية ونقلها إلى خارج لبنان. وتبلغ قيمة العقد 3,6 مليون دولار، تسدّد إدارة المرفأ مليونين منها فيما تتحمل الشركة 1.6 مليون دولار.

قد يهمك ايضا

وفاة "غامضة" لضابط في لبنان وعلاقته بانفجار "مرفأ بيروت"

محقق انفجار مرفأ بيروت يبدأ الاستجواب وعلي حسن خليل وغازي زعيتر يرفضان الحضور

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

شركة ألمانية تنهي معالجة مواد خطرة في مرفأ بيروت وتستعد لشحنها شركة ألمانية تنهي معالجة مواد خطرة في مرفأ بيروت وتستعد لشحنها



GMT 08:36 2021 الأحد ,11 إبريل / نيسان

فساتين زفاف Elie Saab لربيع 2022
 العرب اليوم - فساتين زفاف Elie Saab لربيع 2022

GMT 07:37 2021 الأحد ,11 إبريل / نيسان

نصائح بسيطة لإنشاء صالة رياضية في منزلكِ
 العرب اليوم - نصائح بسيطة لإنشاء صالة رياضية في منزلكِ

GMT 06:52 2021 الأحد ,11 إبريل / نيسان

فساتين سهرة بتصاميم فاخرة موضة ربيع 2021
 العرب اليوم - فساتين سهرة بتصاميم فاخرة موضة ربيع 2021

GMT 08:14 2021 الخميس ,08 إبريل / نيسان

سياحة ثقافية تاريخية في غرناطة الأندلسية

GMT 12:33 2021 الإثنين ,05 إبريل / نيسان

لاند روفر تطلق أيقونتها Discovery الجديدة

GMT 07:16 2021 الإثنين ,29 آذار/ مارس

جولة سياحية ربيعية في البحيرات الايطالية

GMT 16:33 2021 الخميس ,08 إبريل / نيسان

رسميا تأجيل بطولة فرنسا المفتوحة للتنس

GMT 00:17 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سبّ الزوج لزوجته يولّد الكراهيّة ويحطم نفسية المرأة

GMT 06:22 2017 الثلاثاء ,07 آذار/ مارس

فوائد الدوم لتنظيم ضغط الدم المرتفع
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab