ترامب يؤكد على حماية أكراد سورية ويعتبر أن إيران تراجعت كثيراً في عهده
آخر تحديث GMT21:12:23
 العرب اليوم -

معارك"جبهة النصرة" وفصائل المعارضة في شمال سورية توقع 48 قتيلا

ترامب يؤكد على حماية أكراد سورية ويعتبر أن إيران تراجعت كثيراً في عهده

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - ترامب يؤكد على حماية أكراد سورية ويعتبر أن إيران تراجعت كثيراً في عهده

الرئيس الأميركي دونالد ترامب
دمشق ـ نور خوام

تصاعدت في الساعات الماضية، حدة المعارك بين "جبهة النصرة" وفصائل المعارضة شمال غرب سورية وامتدت لاحقاً إلى محافظة إدلب موقعة 48 قتيلا خلال اليومين الماضيين.

وقال مدير "المرصد السوري لحقوق الإنسان" رامي عبد الرحمن، لوكالة "فرانس برس"، مساء الأربعاء إن "رقعة الاشتباكات ارتفعت وتوسعت لتصل إلى ريف إدلب الشمالي والجنوبي الشرقي". وأوضح أن فصائل جديدة من "الجبهة الوطنية للتحرير" دخلت أيضا في القتال ضد هيئة تحرير الشام.

وبين عبد الرحمن أن "المعارك تدور في عدة بلدات وسط تقدم هيئة تحرير الشام التي سيطرت على سبع قرى وبلدات". وأفاد بأن هذه المعارك أدت منذ الثلاثاء إلى مقتل 24 مقاتلا من "هيئة تحرير الشام" و18 عنصرا من "حركة نور الدين زنكي" إضافة إلى 6 مدنيين، فيما كانت الحصيلة السابقة أشارت الثلاثاء إلى مقتل 19 شخصا.

أقرأ يضًا

- ماكرون يؤكد إستمرار محاربة الإرهاب في سورية في إطار التحالف الدولي

وكانت المعارك محصورة في البداية داخل المناطق الخارجة عن سيطرة القوات الحكومية السورية في محافظة حلب، لكنها توسعت الأربعاء إلى محافظة إدلب المجاورة. وأصدرت الجبهة الوطنية للتحرير بيانا الأربعاء أعلنت فيه "النفير العام لجميع مكوناتها للتصدي للاعتداءات". وكانت "هيئة تحرير الشام" اتهمت الاثنين "حركة نور الدين زنكي" بقتل 5 من عناصرها، وردت بشن هجوم على مواقع لها في ريف حلب الغربي المحاذي لإدلب.

وفي واشنطن، أعلن الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، أن بلاده تريد حماية الأكراد في سورية حتى مع سحب قواتها منها. وقال خلال اجتماع لمجلس الوزراء في البيت الأبيض، مساء الأربعاء، "سننسحب من سورية خلال فترة زمنية معينة"، من دون أن يحدد ما هي الفترة، على الرغم من تقارير صحافية كانت ذكرت سابقاً أنها قد تمتد لحوالي 4 أشهر.

وأوضح أنه لم يحدد أبداً أربعة أشهر جدولاً زمنياً للانسحاب. وقال "لقد قضي الأمر في سوريا منذ زمن طويل. وإضافة إلى ذلك نحن نتكلم عن رمل وموت. هذا ما نتكلم عنه. نحن لا نتكلم عن ثروات كبيرة". وأضاف "أنا لا أريد البقاء في سورية إلى الأبد. إنها رمل وموت".

وعلى الرغم من تأكيده أن بلاده ستحمي الأكراد في سورية، أشار ترامب إلى أنهم لا سزالون يبيعون النفط لإيران رغم العقوبات عليها، من دون أن يوضح المزيد.

لكن ترامب اعتبر أن إيران تراجعت كثيرا منذ وصوله إلى الرئاسة في الولايات المتحدة، وقال إن "إلغاء الاتفاق النووي فتح الباب أمام وقف طموحات إيران في السيطرة على الشرق الأوسط".

واشار ترامب إلى أن إيران لم تعد الدولة التي كانت عليها يوما ما. بالرغم من أنهم لا يزالون يتصرفون كما يحلو لهم في سورية إلا أنهم يسحبون قواتهم وميليشياتهم من هناك، كما يسحبونها من اليمن.

وأضاف الرئيس الأميركي: "إيران تريد أن تحيا فقط، بعدما كانت قوة كبرى في الشرق الأوسط حيث كانت تسعى للسيطرة عليه وتدمير إسرائيل. إيران تغيرت، فهي تشهد تظاهرات ضخمة أسبوعيا وعملتها محاصرة بفضلنا." وأكد ترامب أن هناك: "أمورا سيئة تحصل في إيران وذلك بفضل سياساتنا الاقتصادية وعقوباتنا. إيران تغيرت كثيرا منذ مجيئي إلى الرئاسة وإلغاء الاتفاق النووي السخيف."

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا

- ترامب يؤكد أن فريقه إدارته هو الأحسن في تاريخ الولايات المتحدة

- ترامب يكشف أن قوات بلاده تنسحب ببطء من سورية

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ترامب يؤكد على حماية أكراد سورية ويعتبر أن إيران تراجعت كثيراً في عهده ترامب يؤكد على حماية أكراد سورية ويعتبر أن إيران تراجعت كثيراً في عهده



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ترامب يؤكد على حماية أكراد سورية ويعتبر أن إيران تراجعت كثيراً في عهده ترامب يؤكد على حماية أكراد سورية ويعتبر أن إيران تراجعت كثيراً في عهده



ارتدت فستانًا مميَّزا باللون الأصفر وقلادة ذهبية ضخمة

ستون أنيقة خلال توزيع جوائز "رابطة المنتجين "

واشنطن ـ يوسف مكي

GMT 12:50 2019 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

أبرز قواعد إتيكيت مُثيرة تحكم البلاط الملكي في بريطانيا
 العرب اليوم - أبرز قواعد إتيكيت مُثيرة تحكم البلاط الملكي في بريطانيا

GMT 03:22 2019 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

مُنتجعات "شانغريلا" في عُمان لإقامة مُفعمة بالرّاحة
 العرب اليوم - مُنتجعات "شانغريلا" في عُمان لإقامة مُفعمة بالرّاحة

GMT 10:32 2019 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

جولة مُميّزة وساحرة داخل أحد المنازل المُلهمة في الصين
 العرب اليوم - جولة مُميّزة وساحرة داخل أحد المنازل المُلهمة في الصين

GMT 06:27 2019 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

ترامب يطالب "سيول" بتحمل جزء أكبر من تكاليف قواته
 العرب اليوم - ترامب يطالب "سيول" بتحمل جزء أكبر من تكاليف قواته

GMT 09:18 2019 الأحد ,20 كانون الثاني / يناير

صحيفة أميركية تختار السنغال ضمن 52 مكانًا لزيارتها
 العرب اليوم - صحيفة أميركية تختار السنغال ضمن 52 مكانًا لزيارتها

GMT 14:51 2019 الأحد ,20 كانون الثاني / يناير

تعرّف على أفضل الأماكن السياحية جزيرة "ماوي"
 العرب اليوم - تعرّف على أفضل الأماكن السياحية جزيرة "ماوي"

GMT 07:45 2019 الأحد ,20 كانون الثاني / يناير

حسابات التصميم الداخلي الأفضل لعام 2019 عبر "إنستغرام"
 العرب اليوم - حسابات التصميم الداخلي الأفضل لعام 2019 عبر "إنستغرام"

GMT 01:17 2019 الأحد ,20 كانون الثاني / يناير

اليماني يؤكّد أن لجنة" تفاهمات تعز" ستبدأ عملها قريبًا
 العرب اليوم - اليماني يؤكّد أن لجنة" تفاهمات تعز" ستبدأ عملها قريبًا

GMT 00:22 2019 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

منى فاروق تتبرأ من فضيحة "الفيديو الإباحي" مع خالد يوسف

GMT 15:17 2019 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

لماذا تبكي كثيرات أثناء ممارسة العلاقة الحميمية أو بعدها

GMT 14:17 2018 الإثنين ,29 تشرين الأول / أكتوبر

إصابة 9 أشخاص في انفجار انتحاري ضرب تونس العاصمة

GMT 10:34 2018 الثلاثاء ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

الخميس يؤكّد تنظيم برامج تدريبية مع "الوطنية للإعلام"

GMT 18:03 2018 الثلاثاء ,30 تشرين الأول / أكتوبر

"المكافحة" تعيد 200 ألف حبة مخدرة إلى شركة أدوية

GMT 20:29 2018 الجمعة ,26 تشرين الأول / أكتوبر

ارتفاع مخزون المياه في سدود القصرين الكبرى والتّلية

GMT 19:04 2018 الأربعاء ,11 إبريل / نيسان

مهن يحق للوافدين العمل بها دون موافقة الكفيل

GMT 14:42 2018 السبت ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

العامري يبدأ التحضير للإحتفال بـ"الشارقة عاصمة للكتاب"

GMT 06:11 2015 الأربعاء ,23 أيلول / سبتمبر

تقرير مفصل عن سيارة "بيجو" العائلية من طراز "5008"

GMT 04:29 2015 السبت ,14 شباط / فبراير

أفضل عشرة أماكن تقدم وجبات الفطور في باريس

GMT 04:54 2017 الثلاثاء ,28 شباط / فبراير

"المركوب" السوداني من أهم متطلبات السياح الأجانب

GMT 01:44 2017 الثلاثاء ,18 إبريل / نيسان

ضمادة ذكية تكشف عن مدى سوء الجرح وطرق علاجه

GMT 00:44 2018 الإثنين ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

سيمون تكشف رحلاتها بين البلاد العربية والأوروبية

GMT 12:40 2018 الأحد ,28 تشرين الأول / أكتوبر

لعنة الرقم 7 تضرب "النصر" في الدوري السعودي من جديد

GMT 01:29 2018 السبت ,06 تشرين الأول / أكتوبر

"المصلي تؤكد التكوين مهم في "الصناعة التقليدية

GMT 08:51 2018 الثلاثاء ,19 حزيران / يونيو

ترامب يفرض رسومًا جمركية على المنتجات الصينية

GMT 02:45 2017 الثلاثاء ,26 كانون الأول / ديسمبر

مشاهد محذوفة تُعرض للمرة الأولى عن "كابتن ماجد"

GMT 04:39 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد تستطلع توقعات أبراج الفنانين في 2017
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab