الحكومة الألمانية تحذر بريطانيا من بقايا مفاوضات خروجها من الاتحاد الأوروبي
آخر تحديث GMT15:35:29
 العرب اليوم -

مع حرص المملكة المتحدة على محادثات الفترة الانتقالية

الحكومة الألمانية تحذر بريطانيا من بقايا مفاوضات خروجها من الاتحاد الأوروبي

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الحكومة الألمانية تحذر بريطانيا من بقايا مفاوضات خروجها من الاتحاد الأوروبي

رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي
برلين ـ جورج كرم

حذرت الحكومة الألمانية بريطانيا من استمرار وجود بقايا تأثير للفترة السابقة لمفاوضات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، والتي من المفترض أن تتفق عليها رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي، إذا أرادت التوصل إلى  اتفاق نهائي، وعلى الرغم من توقيع مفاوضي الاتحاد الأوروبي والبريطانيين على نص الالتحاق في ديسمبر/ كانون الأول الماضي بشأن أيرلندا الشمالية، وقانون الطلاق وحقوق المواطنين، وتحقيقهم تقدمًا كافيًا للانتقال إلى المرحلة المقبلة من المحادثات، وإنهاء الخلافات الكثيرة، قال المتحدث باسم ألمانيا بخصوص خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، بيتر باتسيك، في بيان على مواقع التواصل الاجتماعي، إن لديه ملحوظة ودية لفريق التفاوض البريطاني.

وعلق باتسيك على ما يسمى "تقدم كاف" قائلًا " لم نصل إلى هناك حتى الآن، ونحتاج مزيد من العمل لإنجازه، فالعديد من بقايا الاتفاق ستظهر على السطح حين تبدأ المفوضية الأوربية سحب الاتفاق، على سبيل المثال مشكلة أيرلندا".

وأعادت سابين وايناد، الرئيس المفاوض للمفوضية الأوروبية والمسؤولة الثانية بعد ميشال بارنيه، نشر البيان مرة أخرى، مشيرة إلى أن بروكسل تتفق مع برلين على نفس الرأي.

وتحرص المملكة المتحدة الآن على التحرك إلى المحادثات الخاصة بالفترة الانتقالية، والتي ستبدأ في غضون أسبوع، وكذلك إطار عمل اتفاق التجارة الذي يقول الاتحاد الأوروبي إنه يمكن البدء فيه في مارس/ آذار المقبل، وآخر موعد للانسحاب الكامل للاتفاقية في أكتوبر/ تشرين الأول المقبل، وهو الوقت الذي تعتقد بروكسل أنه لازم لمؤسسات الاتحاد الأوروبي لفحص وتوقيع الخطة.

ويعد هذا التدخل تذكرة بأن المفاوضين البريطانيين يمكنهم ترك "مخلفات" على مشكلات بالفعل توصلت لاتفاق لها، بينما يحاولون التفاوض على التجارة والفترة الانتقالية.

وتتضمن احتمالية الخسارة لمواطني الاتحاد الأوروبي والبريطانيين الذين يعيشون في الخارج لحقوقهم، وكذلك مشكلة حدود أيرلندا الشمالية، على الرغم من أن المسودة الأولى احتوت على ضمان من المملكة المتحدة لتجنب الحدود الصعبة مع الجمهورية الأيرلندية بدلًا من التوصل إلى حل نهائي للمقاطعة، واقترح البريطانيون بالفعل البقاء على القوانين عبر المملكة المتحدة والاتحاد الأوروبي بشأن السوق الموحدة.

وأضاف الاتحاد الأوروبي فحص إضافي على اتفاق الانسحاب في ديسمبر/ كانون الأول الماضي، بعد اقتراح ديفيد دافيس، وزير خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في الحكومة البريطانية، طلب عبور القناة، حيث أشار إلى أن الاتفاق كان بياننا للنيات المحددة أكثر من كونه وثيقة إلزامية قانونية، ما دفع مفاوضي الاتحاد الأوروبي لطلب تحويله إلى وثيقة قانونية في أقرب وقت ممكن.

ويأتي التحذير الألماني وسط تقارير بأن الحكومة الألمانية تريد من المملكة المتحدة المشاركة في ميزانية الاتحاد الأوروبي كضمان بأن بريطانيا ستواصل الاتصال مع السوق المالي الأوروبي كجزء من اتفاق التجارة.

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحكومة الألمانية تحذر بريطانيا من بقايا مفاوضات خروجها من الاتحاد الأوروبي الحكومة الألمانية تحذر بريطانيا من بقايا مفاوضات خروجها من الاتحاد الأوروبي



GMT 10:55 2021 الأربعاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

فساتين خطوبة مميزة باللون الأسود من وحي النجمات
 العرب اليوم - فساتين خطوبة مميزة باللون الأسود من وحي النجمات

GMT 00:11 2021 الأحد ,05 كانون الأول / ديسمبر

دبي ثاني أفضل الوجهات السياحية العالمية لعام 2021
 العرب اليوم - دبي ثاني أفضل الوجهات السياحية العالمية لعام 2021

GMT 11:13 2021 الأربعاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

أخطاء شائعة في ديكورات غرفة الجلوس العائليّة
 العرب اليوم - أخطاء شائعة في ديكورات غرفة الجلوس العائليّة

GMT 21:24 2021 الإثنين ,06 كانون الأول / ديسمبر

بايدن يُحذر روسيا من التصعيد العسكري مع أوكرانيا
 العرب اليوم - بايدن يُحذر روسيا من التصعيد العسكري مع أوكرانيا

GMT 15:40 2021 الإثنين ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

أفكار مكياج جذاب وخفيف من وحي النجمات
 العرب اليوم - أفكار مكياج جذاب وخفيف من وحي النجمات

GMT 15:15 2021 الأربعاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

لاوس وجهة سياحية مُناسبة للباحثين عن إجازة هادئة
 العرب اليوم - لاوس وجهة سياحية مُناسبة للباحثين عن إجازة هادئة

GMT 09:50 2021 الإثنين ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

ديكور عيد الميلاد في منزلك من وحي ستيفاني صليبا
 العرب اليوم - ديكور عيد الميلاد في منزلك من وحي ستيفاني صليبا

GMT 23:59 2021 الأحد ,05 كانون الأول / ديسمبر

البرهان ينفي إمكانية ترشح العسكريين في انتخابات 2023
 العرب اليوم - البرهان ينفي إمكانية ترشح العسكريين في انتخابات 2023

GMT 05:43 2020 الثلاثاء ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرّف على أسعار ومواصفات سيارة "لكزس" الفارهة في السعودية ومصر

GMT 21:48 2020 الجمعة ,01 أيار / مايو

يوم مميز للنقاشات والاتصالات والأعمال

GMT 17:26 2016 الأحد ,06 آذار/ مارس

أعراض تقلصات الرحم في الشهر الرابع

GMT 00:33 2017 الأحد ,29 تشرين الأول / أكتوبر

الكشف عن زواج ياسمين صبري هو السر وراء طلاقها

GMT 14:23 2014 الأربعاء ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

الجزائر تفكك شبكات متخصصة في تهريب الأثار

GMT 11:00 2018 الخميس ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

المنتخب الفرنسي يحلم بتحقيق إنجاز جديد في كأس ديفيز للتنس

GMT 16:12 2018 السبت ,13 تشرين الأول / أكتوبر

المنتخب المصري يتوج بالبطولة العربية لسباعيات الرجبي

GMT 01:43 2018 الأربعاء ,07 شباط / فبراير

جمال بلماضي يوضح أسباب صعوبة مواجهة الغرافة

GMT 19:28 2014 الثلاثاء ,01 تموز / يوليو

شفيقة يوسف تُطل في 3 مسلسلات رمضانيَّة هذا العام

GMT 04:32 2017 الأربعاء ,20 أيلول / سبتمبر

انتشار الاتجاهات الحديثة خلال أسبوع الموضة في لندن

GMT 09:49 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

الكركم والحلبة والزنجبيل يقللا نسبة السكري

GMT 02:43 2015 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

تنظيم "داعش" يبحث عن مقاتلين جدد لفرض سيطرته
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab