الحر يشكل أول فرقة مشاة ومقتل 2305 تحت التعذيب في سورية
آخر تحديث GMT14:13:10
 العرب اليوم -

85 قتيلاً الأحد والائتلاف السوري يرفض تصريحات "النصرة"

"الحر" يشكل أول فرقة مشاة ومقتل 2305 تحت التعذيب في سورية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "الحر" يشكل أول فرقة مشاة ومقتل 2305 تحت التعذيب في سورية

"الجيش الحر" يشكيل أول فرقة مشاة

دمشق - جورج الشامي رفض الائتلاف السوري لقوى الثورة والمعارضة تصريحات "جبهة النصرة" المتعلقة بتنظيم القاعدة، منبهاً لخطورة ما تضمنته تلك الرسائل والبيانات من نقاط، فيما أعلن "الجيش الحر" تشكيل أول فرقة مشاة تابعة له في دمشق وريفها، تضم ألوية مقاتلة متخصصة، وارتفعت حصيلة القتلى في سورية حتى اللحظة إلى 85 قتيلاً (بينهم 6 سيدات و18 طفلاً و 6 قتلى تحت التعذيب) ، وأعلن التيار السلفي في الأردن مساء الأحد مقتل أردني في سورية في مدينة حلب جراء القصف ليصبح عدد القتلى الأردنيين في سورية 34 قتيلاً، في حين قالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان أن ما لا يقل عن 2305 معتقلين قتلوا تحت التعذيب منذ بداية الثورة حتى الآن، بينهم 80 طفلاً و25 سيدة.
ورفض الائتلاف السوري لقوى الثورة والمعارضة تصريحات "جبهة النصرة" المتعلقة بتنظيم القاعدة، منبهاً لخطورة ما تضمنته تلك الرسائل والبيانات من نقاط.
وقال الائتلاف، في بيان له الأحد، وحصلت "العرب اليوم" على نسخة منه، "يعبر الائتلاف الوطني السوري عن رفضه ما يمس بتطلعات الشعب السوري أو يتجاوز أهداف ثورته العظيمة ومبادئها، كما يستنكر الائتلاف كل موقف أو اتجاه يرفض حرية الفكر والرأي والاعتقاد أو يصادر حق السوريين في تقرير مستقبلهم، واليوم، ينظر الائتلاف الوطني السوري، بمنتهى الريبة إلى الرسائل والبيانات التي صدرت في الآونة الأخيرة حاملة تصورات وأفكاراً لا تتوافق مع الحقائق التاريخية والاجتماعية والفكرية لشعب تضرب حضارته جذوراً تعود إلى آلاف السنين".
وتابع البيان "من هنا، يجد الائتلاف الوطني السوري من صميم واجبه ومسؤوليته أن يُنبِّه إلى خطورة ما تضمنته تلك الرسائل والبيانات من نقاط، متمنياً من كتائب "جبهة النصرة" أن تحافظ على مكانها في الصف الوطني السوري، وأن تتابع بذل جهودها في محاربة النظام الأسدي، ودعم حرية الشعب السوري بأطيافه كلها، لقد عبَّر الكثير من أعضاء الائتلاف الوطني فيما سبق عن رفضهم لقرار وضع "جبهة النصرة" على لائحة الإرهاب الأمريكية، وأصر على اعتبارها جزءاً من الجانب المسلح الذي فرضته وحشية النظام على الثورة السلمية. لكننا في الائتلاف الوطني السوري نعتقد أن أي سلوك يتناقض مع خيارات الشعب السوري في الحرية والكرامة والعدالة؛ لن يخدم سوى نظام الأسد، وسيلحق الضرر بثورة السوريين وبحقوقهم ومصالحهم، وعليه فإنه سيعتبر سلوكاً مرفوضاً بالمطلق، من قبل الائتلاف الوطني السوري ومن قبل الشعب السوري على السواء".
وختم البيان "لقد خرج السوريون في آذار/مارس من عام 2011 مطالبين بالحرية ودولة العدل والمساواة، دولة حرية العقيدة وحرية الفكر وحرية التعبير، وهي الغاية التي يطمحون لها".
وارتفعت حصيلة القتلى في سورية حتى اللحظة إلى 85 قتيلاً (بينهم 6 سيدات و18 طفلاً و 6 قتلى تحت التعذيب)، وهم عبارة عن  30 قتيلاً في دمشق وريفها، 20 في الحسكة، 13 في حلب، 7 في حمص، 5 في درعا، 5 في إدلب، 4 في الرقة وقتيل واحد في حماه.
وأعلن التيار السلفي في الأردن مساء الأحد مقتل أردني في سورية في مدينة حلب جراء القصف واسمه محمد الخطيب أبو علي, وسيقام "عُرس الشهيد"، بحسب السلفيين، في مكان سكنه في منطقة عبدون في العاصمة عمان ويصبح عدد القتلى في سورية 34 قتيلاً.
وكان القيادي في التيار السلفي محمد الشلبي أبو سياف أعلن، الجمعة، مقتل أحد السلفيين في سورية يدعى خالد الشركسي أبو الوليد، علماً بأن التيار السلفي كان قد أوضح أن عدد السلفيين الموجودين في سورية يصل إلى 500 شخص.
وشهدت دمشق قصفاً عنيفاً منذ ساعات الصباح الأولى، الأحد، أعنفها على حي القابون، حيث سقط عدد كبير من القتلى، بينهم 10 أطفال، وفي الحسكة تعرضت قريتا الحداد وغرناطة (الكرديتان) لقصف راح ضحيته 26 سورياً.
وتضم أول فرقة مشاة تابعة للجيش "الحر" في دمشق وريفها ألوية مقاتلة متخصصة، جاء ذلك مع تطور القتال في محيط العاصمة السورية، ويعتبر هذا الإعلان تطوراً نوعياً للجيش "الحر"، فالفرقة تضم ألوية مقاتلة متخصصة من أبرز الكتائب والألوية التي تقاتل على الأرض، من بينها لواء "جعفر الطيار"، ولواء "ركن الدين"، ولواء "درع الغوطة"، ولواء "شهداء الغوطة"، ولواء "درع الإسلام"، ويشرف عليها ضباط مختصون، وتنتشر بمقاتليها، الذين يقدر عددهم بنحو 5 آلاف مقاتل، في جوبر وحرستا وعربين والمتحلق الجنوبي، وتأمل في أن يمتد انتشارها، في الأيام والأسابيع المقبلة، ليصل إلى معظم بلدات وقرى ريف دمشق، وصولاً لدمشق العاصمة.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحر يشكل أول فرقة مشاة ومقتل 2305 تحت التعذيب في سورية الحر يشكل أول فرقة مشاة ومقتل 2305 تحت التعذيب في سورية



نوال الزغبي تتألق في فساتين سهرة جريئة وأنيقة

القاهرة - العرب اليوم

GMT 15:03 2021 الخميس ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

جينيفر لوبيز تسجل أفضل إطلالة في حفل CFDA
 العرب اليوم - جينيفر لوبيز تسجل أفضل إطلالة في حفل CFDA

GMT 02:55 2021 السبت ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

رحلة سياحيّة إلى سالزبوغ النمسوية المُكلّلة بالثلوج
 العرب اليوم - رحلة سياحيّة إلى سالزبوغ النمسوية المُكلّلة بالثلوج

GMT 09:50 2021 الإثنين ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

ديكور عيد الميلاد في منزلك من وحي ستيفاني صليبا
 العرب اليوم - ديكور عيد الميلاد في منزلك من وحي ستيفاني صليبا

GMT 09:06 2021 السبت ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

بلينكن يدعو إلى مفاوضات عاجلة إزاء التصعيد في إثيوبيا
 العرب اليوم - بلينكن يدعو إلى مفاوضات عاجلة إزاء التصعيد في إثيوبيا

GMT 21:13 2021 الخميس ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

حفيظ دراجي يرد على إسرائيلي بعد تطاوله على الجزائر
 العرب اليوم - حفيظ دراجي يرد على إسرائيلي بعد تطاوله على الجزائر

GMT 07:34 2021 الإثنين ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

صيحات جمالية عالمية من وحي النجمات
 العرب اليوم - صيحات جمالية عالمية من وحي النجمات

GMT 08:03 2021 الجمعة ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل خمس معالم سياحية لا بدّ من زيارتها في الأردن
 العرب اليوم - أفضل خمس معالم سياحية لا بدّ من زيارتها في الأردن

GMT 16:20 2021 الخميس ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

الأخضر يسيطر على موضة ديكورات 2022 الداخليّة
 العرب اليوم - الأخضر يسيطر على موضة ديكورات 2022 الداخليّة

GMT 03:20 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

ما كنت تتوقعه من الشريك لن يتحقق مئة في المئة

GMT 14:47 2018 الجمعة ,05 تشرين الأول / أكتوبر

صافيناز تشعل انستغرام بنشر صورة " نصف عارية "

GMT 10:59 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

الكاتب المغربي بنصابر يصدر رواية جديدة بعنوان "ذيل الثعبان"

GMT 10:18 2018 الأربعاء ,03 تشرين الأول / أكتوبر

قرية تُركية تعيش حالة من الهلع بسبب ثعبان ضخم

GMT 22:11 2014 الثلاثاء ,23 أيلول / سبتمبر

درجات اللون الرمادي الأفضل والأجمل لمعظم الغرف

GMT 23:26 2018 الخميس ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

أحمد الصائغ يحمل عبء تطوير "الأهلي" السعودي

GMT 05:11 2017 الأربعاء ,17 أيار / مايو

شركة "دايماك" تكشف عن أسرع سيارة سباق في العالم
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab