فيسبوك تستعمل الذكاء الصناعي لمنع الدعاية المتطرفة
آخر تحديث GMT10:12:45
 العرب اليوم -

فيسبوك تستعمل الذكاء الصناعي لمنع الدعاية المتطرفة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - فيسبوك تستعمل الذكاء الصناعي لمنع الدعاية المتطرفة

شركة فيسبوك
نيويورك – العرب اليوم

عرضت شركة فيسبوك الخميس نظرة جديدة على جهودها الرامية إلى إزالة المحتوى الإرهابي، وذلك رداً على الضغط السياسي الذي تواجهه الشبكة في أوروبا فيما يخص استعمال الجماعات المسلحة لشبكتها الاجتماعية للدعاية والتجنيد.

وصرحت الشبكة انها تحقق تقدماً في القضاء على النشاط الإرهابي باستعمال خوارزميات متطورة لاستخراج الكلمات والصور ومقاطع الفيديو المتعلقة بالأرهاب وإزالة الدعاية والرسائل التي يعمل على نشرها المتطرفين.

وتشير المنصة إلى أنه لا يمكن للذكاء الصناعي القيام بهذه الوظيفة بمفرده لذلك عمدت فيس بوك إلى جمع فريق مكون من 150 شخصاً، بما في ذلك خبراء مكافحة الإرهاب، يكرسون وقتهم في متابعة وإزالة الدعايات الإرهابية وغيرها من المواد.

كما أنها تتعاون مع شركات التكنولوجيا الأخرى وتتشاور مع الباحثين لمواكبة تكتيكات وسائل التواصل الاجتماعي المتغيرة باستمرار لتنظيم داعش وغيرها من الجماعات الإرهابية.

وقالت مونيكا بيكرت مديرة إدارة السياسة العالمية في فيس بوك وبريان فيشمان مدير سياسة مكافحة الإرهاب في فيس بوك “لقد زاد استخدام المنصة للذكاء الصناعي مثل مطابقة الصور وفهم اللغة لتحديد المحتوى وإزالته بسرعة”.

وتستعمل المنصة الذكاء الصناعي لمطابقة الصور التي تسمح للشركة بمعرفة ما إذا كانت الصورة أو الفيديو الذي يتم تحميله مطابق لصورة أو فيديو معروف من الجماعات التي عرفت بأنها إرهابية، مثل داعش والقاعدة والشركات التابعة لها.

وعملت كل من يوتيوب وفيس بوك وتويتر ومايكروسوفت خلال العام الماضي على إنشاء قاعدة بيانات مشتركة للبصمات الرقمية المرتبطة تلقائياً بمقاطع الفيديو أو الصور ذات المحتوى المسلح من أجل مساعدة بعضهم البعض على تحديد نفس المحتوى على منصاتهم.

وتقوم المنصة حالياً بتحليل النصوص التي تمدح وتدعم المنظمات المسلحة التي تم إزالتها سابقاً في سبيل تطوير الإشارات المعتمدة على هذه النصوص لنشر الدعاية.

وتساعد التقنيات الجديدة للبصمات الرقمية للفيديو التي يطلق عليها اسم “hashes” على تحديد واعتراض مقاطع الفيديو المتطرفة قبل نشرها، إلا أن هذه الأدوات الجديدة لا يمكنها منع الإرهابيين من التجمع في فيس بوك للتجنيد والتواصل مع أتباعهم.

وبحسب مونيكا بيكرت مديرة إدارة السياسة العالمية ضمن المنصة فإن أكثر من نصف الحسابات التي أزالتها المنصة الداعمة للإرهاب قد وجدتها المنصة من تلقاء نفسها، وأن فيس بوك تريد إخبار مجتمعها بهذا ليعلموا أننا ملتزمون حقاً بجعل منصتنا الإجتماعية بيئة معادية للإرهاب.

وقد ضغطت دول مثل ألمانيا وفرنسا وبريطانيا والبلدان التي قتل فيها مدنيون من خلال تفجيرات وإطلاق نار من قبل الإرهابيين خلال السنوات الأخيرة على فيس بوك ومنصات التواصل الإجتماعي الأخرى مثل جوجل وتويتر لبذل المزيد من الجهود لإزالة المحتوى المسلح وخطاب الكراهية.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فيسبوك تستعمل الذكاء الصناعي لمنع الدعاية المتطرفة فيسبوك تستعمل الذكاء الصناعي لمنع الدعاية المتطرفة



GMT 00:35 2018 الإثنين ,17 كانون الأول / ديسمبر

خدمة "Facebook Watch" تحصد 400 مليون مشاهد شهريا

GMT 00:51 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

"لينكد إن" تنتهك قانون حماية البيانات لـ 18 مليون بريد الكتروني

GMT 00:18 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

فيسبوك تحرز تقدم كبير في إزالة المحتوى المتطرف

GMT 11:17 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

فيسبوك تطلق تطبيق Facebook Local لمنافسة Yelp

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فيسبوك تستعمل الذكاء الصناعي لمنع الدعاية المتطرفة فيسبوك تستعمل الذكاء الصناعي لمنع الدعاية المتطرفة



ارتدت ثوبًا قصيرًا مع طبعات لجلد النمر

ليزا رينا أنيقة خلال برنامج "آندي كوهين" الحواري

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 08:08 2017 الإثنين ,09 تشرين الأول / أكتوبر

خبراء يكشفون عن الفرق بين مشاعر الحب والشهوة

GMT 09:39 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل 5 أشكال شبابيك حديد خارجية للمنازل

GMT 07:09 2016 الثلاثاء ,27 أيلول / سبتمبر

ميار الغيطي تنشر صورة من كواليس مسلسل "ولاد تسعة"

GMT 23:00 2017 الإثنين ,28 آب / أغسطس

الكرفس والليمون لعلاج مرضى "السكري"

GMT 22:06 2014 السبت ,04 تشرين الأول / أكتوبر

لمسات ناعمة تغيّر ديكور منزلك وتطلق روح الفرح

GMT 16:13 2015 الأربعاء ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

البنك المركزي يصدر عملة نقدية جديدة من فئة 50 ألف دينار عراقي

GMT 00:49 2017 السبت ,16 كانون الأول / ديسمبر

سارة الشامي تبدأ تصوير الجزء الثاني من مسلسل "كلبش"

GMT 18:33 2016 الإثنين ,21 آذار/ مارس

اغنية عن عيد الام في برنانج افتح يا سمسم
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab