ملل كورونا يقود لحملة مجنونة والنمل يغزو فيسبوك
آخر تحديث GMT20:24:46
 العرب اليوم -

"ملل كورونا" يقود لحملة مجنونة و"النمل" يغزو "فيسبوك"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "ملل كورونا" يقود لحملة مجنونة و"النمل" يغزو "فيسبوك"

موقع "فيسبوك"
واشنطن - العرب اليوم

بدأت فكرة "مجنونة" تنتشر عبر موقع "فيسبوك" لكسر الملل الذي يعانيه مستخدموه، مع بقاء مئات الملايين حول العالم في بيوتهم كإجراء احترازي لكبح انتشار فيروس كورونا المستجد.

فقد انضم نحو مليوني شخص إلى مجموعة عبر الموقع الأزرق، يتظاهر جميع أعضاؤها بأنهم من النمل، وقد زادت شعبية الصفحة مع تفشي كورونا والتزام مستخدمي الموقع المنازل.

ويتظاهر أعضاء المجموعة البالغ عددهم حتى الآن مليونا و800 ألف شخص بأنهم يعيشون في مستعمرة النمل، ويؤكدون أنهم مخلصون لمملكتهم الجديدة في العالم الافتراضي.

وقد وجد كثيرون في البقاء بالمنزل منذ أسابيع بسبب إجراءات الإغلاق التي فرضها تفشي فيروس كورونا، فرصة مثالية للتسيلة من خلال الانضمام إلى هذه المجموعة، التي أطلق العض على فكرتها بأنها "مجنونة".

ورغم أن مجموعة النمل قد تم إنشاؤها على "فيسبوك" في يونيو من عام 2019، فقد لقيت رواجا أكبر مع انتشار كورونا، إذ انضم إليها أكثر من مليون شخص في شهرين، بعد أن كان عدد أفرادها نحو 100 ألف في مارس الماضي.

ويتخيل أفراد المجموعة أنفسهم بأنهم نمل بالفعل، فهذا واحد يمشي على شجرة وثان يتلذذ بالتهام آيس كريم وثالث يحفر جحرا من أجل تخزين الطعام استعدادا للشتاء.

وبينما واجهت فكرة إنشاء المجموعة انتقادات من البعض، وجد فيها آخرون فرصة مواتية للهروب من القلق الذي تسببت فيه إجراءات العزل المنزلي والملل الذي أصبح لا يفارق الكثيرين بسبب طول فترة الحجر.

وتفرض المجموعة على أعضائها قواعد صارمة بخصوص موضوعات النقاش، إذ تحتم عليهم عدم مناقشة أي قضايا سياسية أو اجتماعية أو أي مسائل أخرى، بل ينصب النقاش دائما على مملكة النمل.

وقال مؤسس المجموعة تيريس شيلدس لشبكة "إن بي سي" الإخبارية: "نلتقي يوميا آلاف طلبات الانضمام للمجموعة، والمشاركة فيها، لدرجة أن هذا أصبح وظيفة بالنسبة لي".

وأضاف: "أعتقد أن الناس يبحثون عن أي شيء يسليهم الآن في ظل إجراءات العزل، خصوصا أن الملايين حول العالم أصبحوا يستخدمون مواقع التواصل الاجتماعي لساعات أطول الآن".

وقد حصلت صورة لنمل على كوب من الآيس كريم، على نحو 20 ألف تعليق من أعضاء المجموعة، فضلا عن آلاف المشاركات للتدوينات المنشورة على صفحة المجموعة.

وقال أندرياس ليبروث، الأستاذ المساعد في علم النفس بجامعة آرهوس في الدنمارك: "تبدو مجموعة النمل وكأنها مساحة آمنة نفسيا للتجول من دون أي خوف أو قلق أو توتر أو ضغط".

وأضاف مازحا، "أنا لا أعرف ما إذا كان النمل يصاب بفيروس كورونا أم لا، لكن في هذه المستعمرة الافتراضية لن يكون هناك أي عدوى بكل تأكيد".

أخبار تهمك أيضا

"فيسبوك" تتعاون لمد كابل إنترنت بحري لخدمة الشرق الأوسط وأفريقيا

"فيسبوك" تدفع 52 مليون دولار تعويضات لمشرفي "المحتوى الصادم"

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ملل كورونا يقود لحملة مجنونة والنمل يغزو فيسبوك ملل كورونا يقود لحملة مجنونة والنمل يغزو فيسبوك



من أشهر الماركات العالمية والمصممين العرب والأجانب

تألقي بفساتين بنقشة الورود بأسلوب ياسمين صبري

القاهرة ـ العرب اليوم

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 00:17 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سبّ الزوج لزوجته يولّد الكراهيّة ويحطم نفسية المرأة

GMT 16:00 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

كيفية تعامل الزوجة مع الزوج الخاين الكذاب المخادع

GMT 01:50 2015 الأربعاء ,16 كانون الأول / ديسمبر

زينب مهدي توضح مخاطر عدم إشباع الزوج لرغبات زوجته الجنسية

GMT 07:33 2016 الأربعاء ,30 آذار/ مارس

طرق علاج تأخر الكلام عند الأطفال بالأعشاب

GMT 03:09 2016 الجمعة ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

"خفقان القلب" أبرز علامات ارتفاع مستويات التوتر

GMT 08:08 2017 الإثنين ,09 تشرين الأول / أكتوبر

خبراء يكشفون عن الفرق بين مشاعر الحب والشهوة

GMT 21:31 2019 الأربعاء ,26 حزيران / يونيو

المرأة القصيرة هي الأفضل في العلاقة الزوجية

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 05:20 2020 الأربعاء ,20 أيار / مايو

وزراء مالية "السبع" يبحثون تسريع الاقتصادات

GMT 01:00 2016 الأربعاء ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

خلطة بياض الثلج لليدين والرجلين

GMT 17:40 2015 السبت ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

"زعفران سورية" يزهر والغرام الواحد بـ5 آلاف ليرة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab