تعرفي علي أسباب تدفع الطفل إلى أن يكون هادئاً جداً
آخر تحديث GMT15:52:35
 العرب اليوم -

تعرفي علي أسباب تدفع الطفل إلى أن يكون هادئاً جداً

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - تعرفي علي أسباب تدفع الطفل إلى أن يكون هادئاً جداً

هدوء الاطفال
القاهرة - العرب اليوم

من المعروف عن الأطفال عي حركتهم ونشاطهم، ورغبتهم المستمرة في الاكتشاف واللعب وإثبات وجودهم. إلّا ان شخصيات الأطفال تختلف كثيراً في ما بينهم، فبينما هناك قسماً كبيراً نشيط وكثر الحركة، يتميّز البعض الآخر بهدوئه وهذا ما قد يثير قلق بعض الأهل.

الأسباب التي تدفع بالطفل إلى ان يكون هادئاً جداً

العامل الوراثي

إن الشخصية الهادئة يمكن أن تنتقل عبر الجينات بين الأجيال المختلفة للعائلة الواحدة. فمثلاً إذا كانت شخصية أحد والدين الطفل أو الأقارب هادئة جداً، يجب إذاً أن تتوقعوا أن يكون طفلكم قد ورث هذا الأمر عنهم.

الشخصية الخجولة

إن شخصية الطفل الخجولة يمكن أن تكون عاملاً لهدوئه. فالخجل، يجعل من الصعب جداً على الطفل التعبير عمّا يشعر به، إن كان حزناً أو فرحاً. فهو يحاول أن يحتفظ بأفكاره لنفسه خوفاً من ردة فعل أهله أو كلّ من حوله.

الحزن والتوتر

يمكن للمشاكل الزوجية اليومية التي يمرّ فيها والي الطفل أو تسبب له التوتر والحزن والاكتئاب. وهذا الأمر يمكن أن ينعكس سلباً على شخصيته ويجعله أكثر هدوئاً وعاجزاً عن التفكير الإيجابي.

التنمر

إن الطفل الذي يتعرّض للتنمر من قبل أصدقائه في المدرسة أو الحيّ، يمكن أن يصبح هادئاً جداً ذلك لأنه يعاني من ضعف الثقة بالنفس. فالتنمر يؤثر سلباً على شخصية الطفل ويجعله يعيش في اكتئاب شديد بسبب سيطرة الأفكار السلبية على دماغه.

طرق التعامل مع الطفل الهادئ جداً

تشجيعه على ممارسة التمارين الرياضية

إن ممارسة الرياضة، التي يحب طبعاً، تساعد الطفل في ان يتعرّف على الكثير من الأصدقاء في نفس عمره، تزيد من ثقته بنفسه وتبعد عنه كل مظاهر الاكتئاب. فالرياضة تعزز من إفراز الجسم لهرمونات السعادة المعروفة بالسيروتونين وتحسّن من شكل جسمه.

التحدث معه

إن التحدث المستمرّ مع الطفل والتقرّب منه، يساعد على معرفة ما يزعجه ويساعده في أن يجد حلول لكلّ ما يمرّ به. ولكن من المهم الإبتعاد عن طريقة الأمر والوعظ، والتحدث معه كصديق.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

أهمية الواجبات المنزلية في حياة طفلك

إلغاء الواجبات المنزلية في مدارس مدينة هالشتاهامر السويدية

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تعرفي علي أسباب تدفع الطفل إلى أن يكون هادئاً جداً تعرفي علي أسباب تدفع الطفل إلى أن يكون هادئاً جداً



تستوحي منهما الكثيرات من النساء أفكار لإطلالاتهن

أزياء أنثوية وعصرية مستوحاة من ميلانيا وإيفانكا ترامب

واشنطن - العرب اليوم

GMT 00:15 2019 الثلاثاء ,09 تموز / يوليو

تراجُع أرباح "المراعي" بنسبة 11.9% في2019

GMT 16:44 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

المكاسب المالية تسيطر عليك خلال هذا الشهر

GMT 17:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الفتيات ينافسن الشباب في استعمال " علكة الإثارة الجنسية "

GMT 16:36 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

النشاط والثقة يسيطران عليك خلال هذا الشهر

GMT 14:30 2019 الجمعة ,11 كانون الثاني / يناير

"بالثوم" يمكنك علاج التهاب "المهبل" بأنواعه المختلفة

GMT 21:35 2018 الأربعاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار مبتكرة لصنع طاولة جانبية في غرفة النوم

GMT 09:50 2018 الثلاثاء ,04 أيلول / سبتمبر

مستخدمو "فيس بوك" يشتكون من وجود عطل فنى في الموقع

GMT 07:23 2018 الأربعاء ,31 كانون الثاني / يناير

خمس روايات للكاتب الصحفي الراحل مصطفى أمين في المعرض

GMT 00:21 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

علي الذهب يعلن سبب انتصارات الحكومة اليمنية

GMT 04:04 2017 الأربعاء ,04 تشرين الأول / أكتوبر

عصير الشمندر لا يساعد في تدفئة الجسم في أوقات البرد

GMT 03:49 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

الملكة ليتيزيا تتألق في حفلة توزيع جوائز في مدريد
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab