هذا ما يجب أن يعرفه طفلك عن المولد النبوي الشريف
آخر تحديث GMT18:10:41
 العرب اليوم -

هذا ما يجب أن يعرفه طفلك عن المولد النبوي الشريف

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - هذا ما يجب أن يعرفه طفلك عن المولد النبوي الشريف

هذا ما يجب أن يعرفه طفلك عن المولد النبوي الشريف
القاهرة - العرب اليوم

تحتفل الأمة الإسلامية هذه الأيام بذكرى مولد نبي الهدى والرحمة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، وعلى الرغم من إختلاف طريقة كل بلد بالإحتفال بالمولد النبوي الشريف إلا أنه هناك إتفاق على المعنى والهدف، والفرحة بمولده الشريف.
 
وفي ظل هذه الإحتفالات ربما تساءل طفلك الصغير عن ما يدور حوله ولماذا تشكل الحلوى بأشكال مختلفة، ولماذا هذه الأضواء المبهجة، فماذا يجب عليك في هذا التوقيت عزيزتي الأم؟
 
لاشك أن المدرسة منذ الأعوام الأولى تبدأ في تعريف الطفل بدينه ونبيه، ولكن على كل أم أن تعلم أن لها الدور الأكبر في تعريف طفلها بنبيه ومنذ الصغر لينشأ على حبه وتقديره وليعلم بما فعله من أجله وما لقاه من تعذيب وأذى حتى أتم دعوته على أكمل وجه ورضى لنا ب‍الإسلام دينه.
 
السيرة النبوية العطرة
 
ما أكثر الحكايات والقصص التي يمكن أن تقتبسيها من السيرة النبوية العطرة لتسعدي طفلك بها ولتكون سبيلك في تعريف طفلك ب‍نبيه الكريم.. مثل:
 
•لحظة ميلاده الشريف وأثره على البشرية وعلى كل من حوله في ذلك الوقت.
•المعجزات التي صاحبت ميلاده صلى الله عليه وسلم.
•خلقه الكريم وأمانته، وكيف لقبه الجميع من مختلف الأديان والعقائد  بأنه هو الصادق الأمين.
•صبره وتحمله للإيذاء أثناء رحلته في الدعوة.
•رحمته وسماحته، وحبه للجميع ودعوته بالهدى حتى لمن أساء إليه.
 
ولا زال هناك الكثير والكثير في السيرة النبوية العطرة، فاعتمدي عليها في تعليم وتربية طفلك من خلال القصص الخاصة بها التي ستترك معنا عميقا وبالغ الأثر في قلب ووجدان طفلك.
 
ما هو أفضل إحتفال؟ 
علمي طفلك أن أفضل إحتفال بالمولد النبوي الشريف هو إتباع هديه وإتخاذه قدوة في كل شيء، علميه أن الدين يسر وأنه سماحة ورحمة للبشر، علميه أن لا يغير على غيره ويظلمه، علميه أنت ما ذكر في كتب الفقه والسيرة النبوية الشريف، خصصي ما يلائم عمره من معلومات منها ليستفيد بها ولتغرز في نفسه منذ الصغر، علميه أنت قبل أن ينشأ ويترعرع على أفكار عنيفة لا تمت ديننا بصلة علميه الخلق الكريم الذي تحلى به نبينا الكريم محمد صلى الله عليه وسلم.
 
أخبريه بوجود الأديان الأخرى، لينظر إلى زملائه الذين ينتمون إلى ديانات أخرى النظرة الصحيحة، وليحسن التعامل معهم وإليهم، وليعلم أن الله هو الوحيد سبحانه المطلع علينا جميعا، وأنه لا دخل لأحد في عقيدة الآخر واسمعيه قوله تعالى " لَكُمْ دِينُكُمْ وَلِيَ دِينِ" التي قالها النبي الكريم لمن خالفه وعذبه وعرض عليه ترك الدعوة.
 
علميه كيف قابل النبي الكريم إساءة وتعذيب جاره اليهودي له بالعطف والرحمة عليه عندما علم بمرضه وقام بزيارته في بيته..
 
علميه أن الدين لله وأن الله وحده من يحاسب البشر، وأننا لم نخلق لنحاسب بعضنا البعض، علميه بقدر إستطاعتك حتى تغرز هذه القيم والتعاليم الصحيحة في نفسه ولا تكون قابلة للتغيير أو التأثير عليها عندما يكبر ويحتك بالآخرين.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

هذا ما يجب أن يعرفه طفلك عن المولد النبوي الشريف هذا ما يجب أن يعرفه طفلك عن المولد النبوي الشريف



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

هذا ما يجب أن يعرفه طفلك عن المولد النبوي الشريف هذا ما يجب أن يعرفه طفلك عن المولد النبوي الشريف



ارتدت فستانًا شفافًا باللون الأسود به نقاط بيضاء

بريانكا شوبرا أنيقة خلال جولة ترويجية لها في نيويورك

نيويورك ـ مادلين سعاده
 العرب اليوم - إليك قائمة بأفضل مناطق الجذب السياحي في العالم

GMT 23:14 2019 الإثنين ,04 آذار/ مارس

طُرق إخفاء رقم المُتصل عند إجراء المكالمات

GMT 16:04 2014 الأربعاء ,29 كانون الثاني / يناير

شاب بالغ يختطف ابنة 11 ربيعاً برضاها ويجبر أهلها على تزويجهما

GMT 22:48 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

مدرب الهلال رامون دياز يوضح أسباب تطور أداء الفريق

GMT 01:35 2015 الثلاثاء ,22 كانون الأول / ديسمبر

واق ذكري "سوبر" لمكافحة فيروس الإيدز في الأسواق

GMT 00:41 2016 الجمعة ,29 كانون الثاني / يناير

ضفائر الذرة تمنح إطلالة أفريقية جريئة في شتاء 2016

GMT 16:18 2017 الأحد ,24 أيلول / سبتمبر

سعر الجنيه السوداني مقابل الجنية المصري الأحد

GMT 03:21 2015 الخميس ,28 أيار / مايو

تنظيم "داعش" ينشر صورًا من داخل سجن "تدمر"
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab