الملكة رانيا تتألق في قمة الويب 2022 بأناقة لافتة ورسالة ملهمة
آخر تحديث GMT22:25:43
 العرب اليوم -

الملكة رانيا تتألق في قمة الويب 2022 بأناقة لافتة ورسالة ملهمة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الملكة رانيا تتألق في قمة الويب 2022 بأناقة لافتة ورسالة ملهمة

الملكة رانيا العبدالله
عمان- العرب اليوم

خطفت الملكة رانيا العبدالله القلوب بحضور مميز في قمة الويب 2022 في البرتغال، ليس فقط بسبب أناقتها المعتادة الأنيقة، وإنما بكلمة ملهمة حذرت فيها من اعتماد الإنسانية المتزايد على التكنولوجيا، ودعت إلى تركيز أكبر على تحسين حياة الفئات الأكثر ضعفاً.وتصادف كلمة الملكة رانيا المشاركة الأولى للأردن في القمة السنوية التي تعد أكبر نشاط تكنولوجي في أوروبا ومن بين الأكبر في العالم.

رسالة ملهمة من الملكة رانيا

وقالت الملكة رانيا إن التمسك بالتكنولوجيا ليس مجرد عادة وإنما هو نوع من أنواع الإدمان، لافتة إلى أحد التقارير التي  أوضحت ارتفاع المتوسط اليومي للوقت الذي يقضيه المستخدمين على الإنترنت بواقع 4 دقائق في اليوم، وهو ما يعني أن مجموع هذه النتائج يصل ليوم كامل، لكل شخص.

وأضافت الملكة رانيا في كلمتها: "إذا أخبرنا أحد بأن لدينا يوماً إضافياً كل عام، هل سنستنتج أن أفضل ما يمكننا القيام به من أجل أُسرنا ومجتمعاتنا وعالمنا، هو أن نعيد استثمار تلك الـ24 ساعة الإضافية أمام شاشاتنا.. يُقلقني من أننا نستخف بقيمة أغلى عملة في عالمنا: وقتنا، ويُقلقني أنه حتى مع تطور الواقع الافتراضي مع الأيام، إلا أننا نتجاهل احتياجات واقعنا الفعلي".

الملكة رانيا

ووجهت الملكة رانيا رسالتها للحضور  ودعتهم لاسترجاع الدقائق الـ4 الإضافية التي تقضى على الإنترنت يومياً، وقالت: "أن الدقيقة الأولى يجب أن تذهب من أجل حشد تعاطف جماعي، بدءاً من اليقين أن كل إنسان له نفس القيمة".

أما عن الدقيقة الثانية فقالت الملكة رانيا إنه يفضل استخدامها لبناء مفهوم جامع للحقيقة، لافتة إلى أن السرعة الكبيرة التي تنتشر فيها المعلومات الخاطئة والبيئة التي تكافئ النزاع على حساب المصداقية، وهو ما أضعف الثقة والقدر ة على استيعاب الفروق.

وتابعت الملكة رانيا في رسالتها التي وصفها الجمهور بالملهمة: "ليس هناك طريقة صحيحة واحدة لفعل الأمر الصائب أو للحصول على النتائج الصحيحة. هنالك دائماً طريق ثالث، وإيجاد ذلك الطريق لا يعني أنه تضحية أو تنازل. أحياناً يعني أخذ الأفضل من الخيارين لإيجاد شيء جديد يمكن للطرفين الاقتناع به".كما دعت الملكة رانيا لاسترجاع الدقيقة الثالثة لاسترجاع سيادتنا الإنسانية.
الملكة رانيا تناقش أزمة التغيرات المناخية

وفي حوارها مع الصحفي فريدريك بلايتغين من شبكة تلفزيون "سي إن إن"، ناقشت الملكة رانيا مجموعة من القضايا منها  الاستجابة العالمية غير العادلة لأزمات اللجوء حول العالم حيث قالت: "يسهل بشكل مخيف على العقل البشري ألا يكترث بمعاناة الآخرين، خاصة عندما لا يشبهوننا، أو عندما تكون أسماؤهم صعبة أن ننطقها.. ذلك الشكل من التعاطف الانتقائي، وذلك التعاطف الاختياري له تبعات جغرافية سياسية حقيقية ومأساوية، لأنها منطقة عمياء في إنسانيتنا، تؤثر على أين ننظر وماذا نرى".

ولفتت الملكة رانيا إلى أن أزمة التغيرات المناخية سيكون لها لنعكاساتها على قضية الهجرة والجوء قائلة إنه "قد يسبب نزوح أكثر من 200 مليون شخص بحلول 2050 داعية إلى تخفيف معاناة اللاجئين وقالت: "من أقوى ميزات التكنولوجيا أنها تتخطى الحدود في الوقت الذي يستمر عالمنا للأسف في رفعها. فيواجه اللاجئون عوائق قانونية وثقافية ولغوية واقتصادية يومياً. ويمكنكم جميعاً أن تطوروا حلولاً يمكن أن تساعد في التغلب على تلك العوائق".
إطلالة الملكة رانيا في قمة الويب 2022

كعادتها لفتت الملكة رانيا الأنظار بأناقتها اللافتة، حيث تألقت بإطلالة كلاسيكية أنيقة باللون الأسود واعتمدت على بليزر قصير لامع زاد من جمال إطلالتها الأنيقة، وزينت الملكة رانيا إطلالتها بتسريحة شعر أبرزت جمال ملامحها.

وتصادف كلمة الملكة رانيا المشاركة الأولى للأردن في القمة السنوية التي تعد أكبر نشاط تكنولوجي في أوروبا ومن بين الأكبر في العالم.

رسالة ملهمة من الملكة رانيا

وقالت الملكة رانيا إن التمسك بالتكنولوجيا ليس مجرد عادة وإنما هو نوع من أنواع الإدمان، لافتة إلى أحد التقارير التي  أوضحت ارتفاع المتوسط اليومي للوقت الذي يقضيه المستخدمين على الإنترنت بواقع 4 دقائق في اليوم، وهو ما يعني أن مجموع هذه النتائج يصل ليوم كامل، لكل شخص.

وأضافت الملكة رانيا في كلمتها: "إذا أخبرنا أحد بأن لدينا يوماً إضافياً كل عام، هل سنستنتج أن أفضل ما يمكننا القيام به من أجل أُسرنا ومجتمعاتنا وعالمنا، هو أن نعيد استثمار تلك الـ24 ساعة الإضافية أمام شاشاتنا.. يُقلقني من أننا نستخف بقيمة أغلى عملة في عالمنا: وقتنا، ويُقلقني أنه حتى مع تطور الواقع الافتراضي مع الأيام، إلا أننا نتجاهل احتياجات واقعنا الفعلي".

ووجهت الملكة رانيا رسالتها للحضور  ودعتهم لاسترجاع الدقائق الـ4 الإضافية التي تقضى على الإنترنت يومياً، وقالت: "أن الدقيقة الأولى يجب أن تذهب من أجل حشد تعاطف جماعي، بدءاً من اليقين أن كل إنسان له نفس القيمة".

أما عن الدقيقة الثانية فقالت الملكة رانيا إنه يفضل استخدامها لبناء مفهوم جامع للحقيقة، لافتة إلى أن السرعة الكبيرة التي تنتشر فيها المعلومات الخاطئة والبيئة التي تكافئ النزاع على حساب المصداقية، وهو ما أضعف الثقة والقدر ة على استيعاب الفروق.

وتابعت الملكة رانيا في رسالتها التي وصفها الجمهور بالملهمة: "ليس هناك طريقة صحيحة واحدة لفعل الأمر الصائب أو للحصول على النتائج الصحيحة. هنالك دائماً طريق ثالث، وإيجاد ذلك الطريق لا يعني أنه تضحية أو تنازل. أحياناً يعني أخذ الأفضل من الخيارين لإيجاد شيء جديد يمكن للطرفين الاقتناع به".كما دعت الملكة رانيا لاسترجاع الدقيقة الثالثة لاسترجاع سيادتنا الإنسانية.
الملكة رانيا تناقش أزمة التغيرات المناخية

وفي حوارها مع الصحفي فريدريك بلايتغين من شبكة تلفزيون "سي إن إن"، ناقشت الملكة رانيا مجموعة من القضايا منها  الاستجابة العالمية غير العادلة لأزمات اللجوء حول العالم حيث قالت: "يسهل بشكل مخيف على العقل البشري ألا يكترث بمعاناة الآخرين، خاصة عندما لا يشبهوننا، أو عندما تكون أسماؤهم صعبة أن ننطقها.. ذلك الشكل من التعاطف الانتقائي، وذلك التعاطف الاختياري له تبعات جغرافية سياسية حقيقية ومأساوية، لأنها منطقة عمياء في إنسانيتنا، تؤثر على أين ننظر وماذا نرى".

ولفتت الملكة رانيا إلى أن أزمة التغيرات المناخية سيكون لها لنعكاساتها على قضية الهجرة والجوء قائلة إنه "قد يسبب نزوح أكثر من 200 مليون شخص بحلول 2050 داعية إلى تخفيف معاناة اللاجئين وقالت: "من أقوى ميزات التكنولوجيا أنها تتخطى الحدود في الوقت الذي يستمر عالمنا للأسف في رفعها. فيواجه اللاجئون عوائق قانونية وثقافية ولغوية واقتصادية يومياً. ويمكنكم جميعاً أن تطوروا حلولاً يمكن أن تساعد في التغلب على تلك العوائق".
إطلالة الملكة رانيا في قمة الويب 2022

كعادتها لفتت الملكة رانيا الأنظار بأناقتها اللافتة، حيث تألقت بإطلالة كلاسيكية أنيقة باللون الأسود واعتمدت على بليزر قصير لامع زاد من جمال إطلالتها الأنيقة، وزينت الملكة رانيا إطلالتها بتسريحة شعر أبرزت جمال ملامحها.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

الملكة رانيا العبد الله تقدم واجب العزاء لـ"أم الإمارات" بوفاة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان

 

الملك عبد الله الثاني وعقيلته يدخلان الحجر الصحي إثر إصابة الأمير الحسين بكورونا

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الملكة رانيا تتألق في قمة الويب 2022 بأناقة لافتة ورسالة ملهمة الملكة رانيا تتألق في قمة الويب 2022 بأناقة لافتة ورسالة ملهمة



GMT 12:07 2023 الثلاثاء ,07 شباط / فبراير

مايا دياب بإطلالة جريئة من وحي الطبيعة
 العرب اليوم - مايا دياب بإطلالة جريئة من وحي الطبيعة

GMT 06:32 2023 الإثنين ,16 كانون الثاني / يناير

أفكار أساسية في تصميم السلالم الداخلية للمنزل العصري
 العرب اليوم - أفكار أساسية في تصميم السلالم الداخلية للمنزل العصري

GMT 02:30 2023 الجمعة ,27 كانون الثاني / يناير

موسكو تحظر موقع ميدوزا الإخباري الناطق بالروسية
 العرب اليوم - موسكو تحظر موقع ميدوزا الإخباري الناطق بالروسية

GMT 21:37 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

لا تكن لجوجاً في بعض الأمور

GMT 03:25 2023 السبت ,21 كانون الثاني / يناير

جدول مواعيد مباريات الدوري الإنكليزي الممتاز المقبلة

GMT 10:17 2019 الخميس ,27 حزيران / يونيو

هل للسائل المنوي علاقة بشهوة المرأه

GMT 19:27 2015 الأحد ,20 كانون الأول / ديسمبر

العبي دور الزوجة العشيقة

GMT 20:56 2019 الإثنين ,28 تشرين الأول / أكتوبر

مصاريف الوداد تناهز 8 مليارات في موسم واحد

GMT 16:58 2022 الأربعاء ,28 كانون الأول / ديسمبر

برشلونة يزاحم ريال مدريد علي ضم كيليان مبابي

GMT 17:58 2019 الأحد ,06 كانون الثاني / يناير

منتخب يد تونس يهزم اليابان في بطولة يالو كاب السويسرية

GMT 01:57 2018 الخميس ,18 تشرين الأول / أكتوبر

إليك طرق تنظيف المنزل بقشور الموز والبرتقال

GMT 03:41 2018 الأحد ,22 تموز / يوليو

سلمى تكشف أسرار"نجوان"في"فوق السحاب"

GMT 12:41 2017 الأحد ,10 كانون الأول / ديسمبر

دار إميليا ويكستيد يطلق الفستان الأخضر الشبابي المشدود

GMT 01:46 2014 السبت ,17 أيار / مايو

يوم الأرض فرصة لتجديد الوعي بقيمة الوطن

GMT 04:36 2017 الأربعاء ,19 تموز / يوليو

الفنانة قمر تظهر بإطلالة جريئة ومثيرة للغاية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab