برازيلية تحتذي بـشاكيرا وتعطي دروسًا في الرقص
آخر تحديث GMT17:23:04
 العرب اليوم -

برازيلية تحتذي بـ"شاكيرا" وتعطي دروسًا في الرقص

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - برازيلية تحتذي بـ"شاكيرا" وتعطي دروسًا في الرقص

برازيلية تحتذي بـ"شاكيرا"
القاهره_العرب اليوم

في فيديو أثار جدلًا على مواقع التواصل الاجتماعي، ظهرت راقصة في لقطات مصوّرة، ترقص على المهرجان الشعبي «أخواتي»، في أحد صالونات التجميل، أمس، وهو الفيديو الذي أثار الجدل والتساؤلات حول من هي الراقصة التي لفتت الأنظار.وبالبحث تبين أنها راقصة برازيلية، تدعى لورديانة، وتستقر في مصر، حلّت في أكثر من لقطة وترقص في حفلات الزفاف، لكن يبدو أنها تختار ذلك النوع من الرقص منذ حوالي أكثر من عام فقط.

وتعطي «لورديانة» دروسًا في الرقص، وهو ما يظهر عبر صفحتها الشخصية بـ«انستغرام»، بلقطات مع فتيات أثناء تعليمهّن الرقص الشرقي ويرتدين ملابس الرقص سويًا، في «كورسات» تعلّم فنون الرقص الشرقي، وبصحبتها براقصات أجنبيات، وطالما تشارك الراقصة بصور وفيديوهات لأماكن سياحية متفرقة على مستوى العالم، مُفضلة المناظر الخلابة والغابات والحيوانات مثل «القرد».

كما استخدمت لورديانة اسم «شاكيرا»، المغنية ذات الأصول اللبنانية، خلال التعليق على فيديو وتتعلم الرقص بمفردها أمام مرآة، في غرفة تشبه أماكن تعلّم فنون البالية، وتذكر اسم المغنية الأمريكية، التي عُرفت عالميًا بحبها للرقص الشرقي طوال حياتها، وكانت المغنية تخصص فقرة كاملة للرقص على المسارح أثناء إحيائها حفلاتها الغنائية، من هنا اعتبرتها الراقصة البرازيلية مثلًا للإحتذاء بها.. ولم تميل إلى فنون الرقص الشرقي فقط بل رقصت «التنورة» برشاقة، وحلّقت بذراعيها وساقيها في الهواء، ممارسة طقوس وتعاليم اليوجا.

على الجانب الثاني، أظهرت الراقصة تعلّقها بالتاريخ المصري، بوضوح وذلك بوصفها المُتكرر لأماكن سياحية مصرية بـ«الجنّة»، مثل زيارتها لـ قلعة قايتباي في الإسكندرية، حيث عبّرت عن سعادتها بزيارتها للموقع الأثري ناشرة صورتها هناك وتقول: «قلعة رائعة وتقع على ساحل البحر الأبيض المتوسط بالإسكندرية»، كما زارت الراقصة الأهرامات، ودخلت إلى مقبرة الملك خوفو، ونشرت صورتها مُعلقة: «لقد تغلبت بنجاح على خوفي من الأماكن المغلقة».في حين، شاركت بصورة على النيل وتعلّق: «ليلة رائعة على النيل في مصر»، كما تميل إلى زيارة الأماكن السياحية العالمية، إذ زارت مكتبة هادريان، وهو مبنى تاريخي في أثينا باليونان، أسسه الإمبراطور الروماني هادريان في 132 ميلاديًا، في الجانب الشمالي من هضبة أكروبوليس الواقعة في أثينا، ومرّت على «الفورم الروماني» أو الأغوار اليونانية في أثينا، كما سافرت إلى أستراليا وزارت دار الأوبرا في سيدني..

كانت الراقصة تنشغل بطوف العالم وتقضي أوقاتها في مصر دون المشاركة بكثافة في حفلات زفاف، حتى العام الماضي، حيث زاد اهتمامها بفنون الرقص الشرقي، وتوالت مشاركتها بصور وترقص في أكثر من حفل زفاف، واحتفلت لورديانة ليلة أمس بوصول عدد مُتابعيها عبر مواقع التواصل الاجتماعي إلى 200 ألف مُتابع، لذا وجّهت رسالة إلى هؤلاء المُهتمين بمتابعتها، عبر صفحتها بـ«فيسبوك»، مستخدمة اللغة الإنجليزية، وتقول: «شكرًا على متابعتي ودعمي، وأشعر بالفخر لوجودكم معي ومشاركتي بتعليقاتكم».

قد يهمك أيضا:

سيمفونية تمجيد الرقص لـ"بيتهوفين" في دار الأوبرا المصرية
الفنانة ناهد السباعي تقع على الارض عند ممارستها رياضة الرقص على العامود

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

برازيلية تحتذي بـشاكيرا وتعطي دروسًا في الرقص برازيلية تحتذي بـشاكيرا وتعطي دروسًا في الرقص



بعدما خطفن الأنظار بأناقتهنّ وفساتينهن الفخمة والراقية

أبرز إطلالات النجمات في افتتاح مهرجان القاهرة السينمائي

القاهرة - العرب اليوم

GMT 00:25 2020 الجمعة ,04 كانون الأول / ديسمبر

"واحة ليوا الطبيعية" الوجهة الأفضل لعشاق الاستجمام
 العرب اليوم - "واحة ليوا الطبيعية" الوجهة الأفضل لعشاق الاستجمام
 العرب اليوم - أبرز الأفكار لتوظيف "البوف" في ديكورات المنزل تعرّفي عليها

GMT 02:53 2020 الجمعة ,04 كانون الأول / ديسمبر

المبعوث الأممي لليمن يستنكر الوضع الإنساني في تعز
 العرب اليوم - المبعوث الأممي لليمن يستنكر الوضع الإنساني في تعز

GMT 01:48 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

"رولز رويس" تُعلن عن 3 موديلات خاصة بألوان النيون الصارخة

GMT 01:53 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

"هوندا" اليابانية تكشف النقاب عن دراجتها النارية الجديدة

GMT 04:05 2020 الأحد ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

تراجُع دعم المواد البترولية في مصر بنحو 77%

GMT 15:27 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

مكلارين تنشر لقطات تشويقية لطرازها المرتقب Artura

GMT 14:58 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

كاديلاك في مأزق بسبب طراز CT4

GMT 04:04 2020 الجمعة ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

أبرز المعلومات عن قفازات القيادة الواقية من الشمس للسيدات

GMT 04:47 2020 الجمعة ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرّف على "أقدم" السيارات الرياضية على مستوى العالم

GMT 15:13 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

طريقة تثبيت وتحديث خرائط GPS على شاشة السيارة

GMT 18:14 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

أودي S4 الجديدة تشعل المنافسة في سوق سيارات السيدان

GMT 02:47 2020 الثلاثاء ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل 5 مناطق سياحية في المكسيك لقضاء عطلة على الشاطئ

GMT 19:05 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

هيونداي تختبر hyundai bayon الجديدة كليًا استعدادًا لطرحها

GMT 18:24 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

رينو تطرح سيارة اقتصادية أنيقة ورخيصة الثمن

GMT 18:32 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

بيجو تتحدى ميتسوبيشي بواحدة من أكثر السيارات تطورا وأناقة

GMT 18:41 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

سعر أول سيارة كهربائية روسية 13 ألف دولار

GMT 18:47 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

هيونداي تعلن عن واحدة من أجمل سياراتها لهذا العام

GMT 18:59 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق للعناية بمقاعد وفرش السيارة من الداخل وكيفية الحفاظ عليها

GMT 00:53 2020 الأربعاء ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

إطلالات مايا دياب باللون الأبيض ساحرة وجريئة تعرفي عليها

GMT 02:15 2020 الثلاثاء ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

فستان الزفاف ينقذ خط "هوت كوتور" في "زمن كورونا"
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab