حسن راتب يستضيف نجوم الفن في صالون المحور الثقافي
آخر تحديث GMT05:13:40
 العرب اليوم -

حسن راتب يستضيف نجوم الفن في صالون المحور الثقافي

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - حسن راتب يستضيف نجوم الفن في صالون المحور الثقافي

الدكتور حسن راتب
القاهرة - إسلام خيري

يستضيف الدكتور حسن راتب على قناة المحور، مساء اليوم الجمعة، عدد من نجوم الفن والإبداع، في أمسية فنية خاصة من صالون المحور الثقافى.

ويُقدم الدكتور حسن راتب هذه الأمسية في التاسعة مساء علي شاشة المحور والتي تقام على ضفاف النيل تحت عنوان "النيل أحزان وأشجان".

ومن ضيوف الصالون، الكاتبة الكبيرة سكينة فؤاد، المخرج الكبير محمد فاضل، وزوجته الفنانة القديرة فردوس عبدالحميد، الشاعرة إيمان البكري، الشيخ مظهر شاهين، ويبدأ الحوار بكلمة الدكتور حسن راتب تحدث فيها عن أشجان وأحزان النيل العظيم معبرا عن حزنه لما تمر به البلاد من ظروف قاسي قائلا‫: إن النيل هبة لحضارات أخرى في أفريقيا‫.

‎ويتحدث "راتب"، عن ذكرياته مع النيل وقت أن كان يدرس بالمرحلة الثانوية، مشيراً إلى أن النيل هو مصدر إبداع الشعراء وإلهام أصحاب الفكر والإبداع في الكلمة وأن ما يحاك في الأمة أمر صعب والقصد منه هو ضرب الأمة فى العقيدة وتفريقها بين ليبرالية وشيعي بين نظام قديم وجديد بين ثورى ورجعى وتفرقة فى الدين بين سنة وشيعة وتكفيري ودين يحارب دين، حتى أن العالم كله يضحك علينا‫.

‎وطالب "راتب"، بأن تخرج من بين هذا المجتمع أصوات تنادى بالسلام واستنهاض الإبداع في هذه الأمة‫.

‎وعبر المخرج محمد فاضل من جانبه، عن امتنانه لمشاركته فى الصالون، متمنياً أن يتم تعميم الفكرة‫، مستنكرا ما يسمى ببرامج التوك شو، قائلاً‫: أتمنى أن تكون هذه البرامج على هذا الشكل من الصالون، فالثقافة تنبع منها أشياء عظيمة وجميلة وقناة المحور إحدى القنوات الرائدة فى الفضائيات وقد أعطت هذا النموذج من الصالونات المفيدة، وكفانا برامج توك شو والتى تجعلنا ننام مكتئبين ونصحو على طاقة سلبية‫ ,‎‫وطالب فاضل بعودة دور الدولة في الإنتاج الدرامي والذي غاب فى السنوات الأخيرة‫،.

وانتقل الحوار للفنانة فردوس عبد الحميد التي قالت‫:  أن هناك سمة رائعة في الشعب المصري وهى التحدى فالشعب المصري يتحول إلى بركان إذا مس أحد أرضه، والدليل ما حدث فجأة عندما تحول 33 مليون إلى إنسان واحد، ونزلوا ليقولوا لا للإخوان‫.

وطالبت فردوس عبد الحميد بتقديم أعمال درامية أعمال تشحذ الهمم، خاصة أن الدولة كانت تنتج أعمالًا مميزة، بينما انفرد القطاع الخاص بالإنتاج منذ سنوات، وهو بالطبع ينتج لمجرد الربح فقط، وتمنت تقديم أعمال تليق بقيمة مصر كما كنا نرى منذ فترة طويلة، واختتمت كلامها قائلةً‫: مصر قوية وسنمر بهذه المرحلة الصعبة ونقوم أقوى من أي وقت آخر‫.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حسن راتب يستضيف نجوم الفن في صالون المحور الثقافي حسن راتب يستضيف نجوم الفن في صالون المحور الثقافي



بدأت مهامها رسميًا كوجهٍ إعلانيٍ جديد لها

أريانا غراندي تتألَّق في حملتها الأولى مع "جيفنشي"

باريس - العرب اليوم
 العرب اليوم - خمسة نصائح مهمة في ديكورات غرف نوم المواليد الجدد

GMT 00:24 2019 الثلاثاء ,16 تموز / يوليو

قبرص توفر وجهة سياحية مثالية للعائلات في صيف 2019
 العرب اليوم - قبرص توفر وجهة سياحية مثالية للعائلات في صيف 2019

GMT 11:21 2019 السبت ,15 حزيران / يونيو

وسيلة "رخيصة" للتخلّص من الصلع

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 14:39 2015 الأربعاء ,24 حزيران / يونيو

خلطة الجلسرين والليمون لتبييض المناطق السمراء

GMT 02:02 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

أحد أهمّ الوجهات السياحية للسفاري في القارة الأفريقية

GMT 19:02 2016 الجمعة ,07 تشرين الأول / أكتوبر

حيلٌ بسيطة وغير مكلفة تساعدك في إعادة تصميم المنزل

GMT 01:17 2018 الخميس ,20 كانون الأول / ديسمبر

صدور مذكرات ميشيل أوباما في ثلاثة ملايين نسخة بـ31 لغة

GMT 18:37 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

الأردن ينعي الفنان يوسف الحجاوي عن عمر ناهز الـ 70 عامًا

GMT 00:40 2018 الإثنين ,08 تشرين الأول / أكتوبر

غيرالد تشان يُعيد افتتاح "هيكفليد بليس" في إنجلترا
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab