أسماء مصطفى تؤكد فيسبوك أصبح طاقة سلبية خطيرة في المجتمع
آخر تحديث GMT21:19:06
 العرب اليوم -

أسماء مصطفى تؤكد "فيسبوك" أصبح طاقة سلبية خطيرة في المجتمع

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - أسماء مصطفى تؤكد "فيسبوك" أصبح طاقة سلبية خطيرة في المجتمع

الإعلامية أسماء مصطفى
القاهرة - إسلام خيري

أعلنت الإعلامية أسماء مصطفى، إننا منذ ما يقرب من 5 سنوات نرتكب جريمة في حق أنفسنا على "فيسبوك" و"تويتر" وباقي مواقع التواصل الاجتماعي؛ فقد أصبحنا نتفاخر بانتقاد الآخرين أو الإساءة إليهم بصورة غير طبيعية.
 
واصلت "أسماء" حديثها في حلقة أمس، الإثنين، من برنامج "نهار جديد" الذي تقدمه عبر فضائية النهار، موضحةً أن حالة "الهري" على تلك المواقع أصبحت تستهلك وقتاً كبيراً بشكل مبالغ فيه، وأصبح الكثير من الشباب يقضون ساعات عديدة في الجدال وكتابة التعليقات والانشغال بما يتم نشره؛ حتى وصلنا إلى مرحلة أننا أخذنا كل سلبيات الـ"فيسبوك" وارتكبنا كوارث من خلاله.
 
أوضحت مذيعة النهار أن الأطفال وصغار الشباب أصبحوا يأخذون كل معلوماتهم من تلك المواقع، وتراجَع دور الوالدين في ذلك، إضافةً إلى أننا بهذه السلوكيات تمكنا من الحصول على كل سلبيات "فيسبوك" و"تويتر" وأصبحا طاقة سلبية "مش طبيعية لينا كلنا"، لافتةً إلى أن دورها كإعلامية لا يفرض عليها أن تقول ما يُرضي رواد مواقع التواصل، فهي تعرض المشكلة وتسعى لحلها من خلال اقتراح وتقديم حلول؛ وليس عرض الأزمات و"العياط جنبها" على حد قولها.
 
في نفس السياق، أشارت "أسماء" إلى أن التعامل مع تلك المواقع تطوّر وأخذ منحى شديد الخطورة؛ فقريباً تعرّض أحد شباب الدول العربية للسجن لأنه سبّ شخصًا آخر على موقع الصور الشهير "إنستغرام"، وأمس تعرّض الكاتب الأردني ناهض حتر للاغتيال لمجرد أنه "عمل شير لبوست" اعتبره البعض مسيئ دينياً فقتلوه، لذا أصبح الوضع غير طبيعي تجاه ما تتسبب فيه تلك المواقع.
 

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أسماء مصطفى تؤكد فيسبوك أصبح طاقة سلبية خطيرة في المجتمع أسماء مصطفى تؤكد فيسبوك أصبح طاقة سلبية خطيرة في المجتمع



عرضت المخرجة دوناتيلا فيرساتشي أول مرة مجموعتها

جينر و حديد تتألقان في أسبوع الموضة في ميلان

ميلان - العرب اليوم

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 09:06 2019 الخميس ,26 كانون الأول / ديسمبر

واتساب يطرح ميزات جديدة لهواتف آيفون فقط

GMT 16:17 2018 السبت ,22 كانون الأول / ديسمبر

أبرز 5 سيارات "زيرو" طراز 2019 بسعر 200 ألف جنيه

GMT 15:57 2018 السبت ,28 إبريل / نيسان

إيلي صعب يطرح فساتين زفاف لموسم ربيع 2018

GMT 19:55 2016 الخميس ,14 إبريل / نيسان

تعلمي طريقة تكبير الشفايف بالمكياج في البيت

GMT 06:43 2019 السبت ,21 كانون الأول / ديسمبر

أفضل عروض "الجمعة السوداء" مِن شركة "آبل" لعام 2018
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab