بدء تطبيق المراقبة على كفاءة الإطارات في السعودية
آخر تحديث GMT19:55:27

بدء تطبيق المراقبة على كفاءة الإطارات في السعودية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - بدء تطبيق المراقبة على كفاءة الإطارات في السعودية

غرفة الرياض
الرياض - العرب اليوم

استضافت غرفة الرياض ممثلة في اللجنة التجارية بالتعاون المركز السعودي لكفاءة الطاقة ورشة عمل ضمت ممثلي صناعة الإطارات العالمية والموزعين والوكلاء، حيث تم التداول حول لائحة ومتطلبات مقاومة الدوران والتماسك على الأسطح الرطبة لإطارات المركبات وذلك في إطار جهود التوعية التي تسبق تنزيل وتطبيق الضوابط بصورة الزامية حسب جداول زمنية معدة من قبل مركز كفاءة الطاقة في قطاع النقل البري.
 
وأوضح ممثل المركز أن مركبات النقل البري تستهلك 23% من جملة استهلاك الطاقة في المملكة العربية السعودية، كما شهدت المركبات نمواً سنوياً بنسبة 7% خلال الأعوام العشرة الماضية وإذا استمر الوضع دون ضوابط فإن عدد المركبات سيصل إلى نحو 27 مليونا في عام 2030م وتستهلك المركبات حالياً نحو 1.86 مليون برميل من النفط وبزيادة سنوية تصل إلى 5%.
 
وأعلن المركز أن لائحة متطلبات الإطارات التي أصدرتها هيئة المواصفات في ابريل 2014م الماضي حددت ثلاث مستويات لمقاومة دوران الإطار والتماسك على الأسطح الرطبة وقدرت اللائحة بأن استهلاك الطاقة سوف ينخفض بنسبة 2 إلى 4% بعد تطبيق اللائحة.
 
ويوضح الجدول الزمني المترافق مع تطبيق اللائحة أن إطارات السيارات الصغيرة سوف يتم فرض تطبيق البطاقة عليها اعتباراً من نوفمبر 2015م الحالي، أما بالنسبة للإطارات المتاحة في مستودعات الموزعين والوكلاء فسوف تخضع للرقابة ومنع التداول اعتباراً من نوفمبر 2017م، وفيما يتعلق بالمركبات المتوسطة والثقيلة يتم تحديد نوفمبر 2016م موعداً لبدء تطبيق شروط بطاقة الكفاءة على إطاراتها المستوردة.
 
وشرح ممثل المركز آلية الحصول على بطاقات الكفاءة لكل الإطارات المتداولة في السوق وقال إن على الوكيل أو الموزع اعتباراً من منتصف مايو القادم التواصل مع المركز للحصول على البطاقات عبر القنوات الإلكترونية بعد استيفاء رسم رمزي مقداره 3 ريالات عن كل إطار وسوف تصل كميات البطاقات المطلوبة إلكترونياً للموزع ليضعها على الإطارات المعدة للتوزيع والبيع للمستهلك النهائي.
 
وأوضح ممثل وزارة التجارة أن الوزارة لم تقم حتى الآن بأي مسح ميداني للإطارات على المحلات والمعارض في الأسواق، لكنه أشار إلى أن كل إطار جديد يحمل تاريخ نوفمبر 2015م أو ما بعده يجب أن يحمل بطاقة الكفاءة وسوف يتم اتخاذ إجراءات نظامية على المخالفين، أما الإطارات المتاحة حالياً فلن تخضع للعقوبات الشرطية إلا بعد نوفمبر 2017م، كذلك فإن بطاقة الطاقة لا تلغي الالتزام بكافة اشتراطات السلامة الأخرى المطبقة حالياً على الإطارات ومواصفاتها.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بدء تطبيق المراقبة على كفاءة الإطارات في السعودية بدء تطبيق المراقبة على كفاءة الإطارات في السعودية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بدء تطبيق المراقبة على كفاءة الإطارات في السعودية بدء تطبيق المراقبة على كفاءة الإطارات في السعودية



خلال مشاركتها في أسبوع لندن للموضة

ويني هارلو تتألق بثوب أخضر طويل ورائع

لندن _ ماريا طبراني

GMT 07:51 2018 الأربعاء ,19 أيلول / سبتمبر

"بربري"تقدم عصرًا جديدًا من الفخامة في الأزياء
 العرب اليوم - "بربري"تقدم عصرًا جديدًا من الفخامة في الأزياء

GMT 05:04 2018 الأربعاء ,19 أيلول / سبتمبر

تشيلي من الأماكن الرائعة لقضاء العطلات المميزة
 العرب اليوم - تشيلي من الأماكن الرائعة لقضاء العطلات المميزة

GMT 04:07 2018 الأربعاء ,19 أيلول / سبتمبر

ترامب أخطأ في تقدير قوة الصين الاقتصادية والتجارية
 العرب اليوم - ترامب أخطأ في تقدير قوة الصين الاقتصادية والتجارية

GMT 09:22 2018 الثلاثاء ,18 أيلول / سبتمبر

مصمم أزياء ينضمّ إلى Moncler لتصميم معطف الأحلام
 العرب اليوم - مصمم أزياء ينضمّ إلى Moncler لتصميم معطف الأحلام

GMT 09:42 2018 الثلاثاء ,18 أيلول / سبتمبر

" La Reserva Club " الشاطئ الخاص الوحيد في إسبانيا
 العرب اليوم - " La Reserva Club " الشاطئ الخاص الوحيد في إسبانيا

GMT 06:40 2018 الإثنين ,17 أيلول / سبتمبر

أب يغتصب ابنته "بالتبني" والأم تشاركه الجريمة

GMT 19:53 2018 الإثنين ,30 إبريل / نيسان

خيانة زوجية بطلها إمام مسجد تهز الفقيه بن صالح

GMT 10:10 2017 الإثنين ,29 أيار / مايو

خواتم بقطع الإجاصة وبريق الألماس من De Beers

GMT 23:50 2017 الجمعة ,16 حزيران / يونيو

أخطاء جنسية يرتكبها الرجل تزعج المرأة

GMT 07:14 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 09:53 2017 الإثنين ,25 كانون الأول / ديسمبر

مصري يقتل صديقه بـ28 طعنة دفاعًا عن الشرف

GMT 17:16 2018 الخميس ,15 شباط / فبراير

سيدة مصريّة تتهم زوجها ببيعها لراغبي المُتعة

GMT 10:20 2013 الجمعة ,28 حزيران / يونيو

علامات حب الزوجة لزوجها

GMT 16:20 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على فوائد "خيار البحر" المحظور دوليًا

GMT 02:37 2014 الأحد ,09 شباط / فبراير

فوائد البرتقال لطرد البلغم

GMT 13:22 2018 السبت ,06 كانون الثاني / يناير

فصل الممرضات المتهمات بالعبث بطفل رضيع في الطائف
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab