الجزائر الدولي للسيارات يجري في ظرف صعب بسبب تراجع الطلب
آخر تحديث GMT09:39:16
 العرب اليوم -

"الجزائر الدولي للسيارات" يجري في ظرف صعب بسبب تراجع الطلب

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "الجزائر الدولي للسيارات" يجري في ظرف صعب بسبب تراجع الطلب

الجزائر ـ واج

تنظم الطبعة 17 للصالون الدولي للسيارات في سياق يعتبره وكلاء السيارات "صعبًا" في ظل انخفاض الطلب في الجزائر و الآفاق غير الواضحة التي تلوح في السوق العالمية. و أكد ممثلو أهم الماركات لوأج على هامش هذه التظاهرة الاقتصادية و التجارية (المقررة من 12 إلى 22 آذار بقصر المعارض) أن سنة 2013 تميزت بانخفاض تراوح بين 30% و 50% في حجم المبيعات. و أوضحوا أن مختلف الصيغ لاقتناء السكنات التي أطلقتها الحكومة و الترقيات العقارية إضافة إلى الزيادات في الأجور و المؤخرات التي دفعت سنة 2012 و التي استفاد منها عدد كبير من المواطنين قد أثرت على الطلب على السيارات. و يأمل هؤلاء في استئناف الطلب على المدى القصير أو استقرار السوق من اجل الحفاظ على الأعمال. و اعتبر المحللون انه بعد الذروة التي سجلت سنة 2012 حيث تم خلالها استيراد 568.610 سيارة (+7ر45 بالمائة) إلى الجزائر بقيمة 43ر514 مليار دج تراجعت السوق سنة 2013 و "ما زال الاتجاه نحو الانخفاض متواصلا هذه السنة". و تأكد هذا الانخفاض في شهر يناير الماضي الذي سجل انخفضا في واردات السيارات بنسبة 50 بالمائة ليشمل 23.682 وحدة مقارنة بنفس الشهر من السنة الماضية و هي الفترة التي استوردت فيها الجزائر 47.858 سيارة. و حسب أرقام الجمارك فقد بلغت الواردات 382 مليون دولار مقابل حوالي 607 مليون دولار خلال نفس الشهر من سنة 2013 أي انخفاض بنسبة 37 بالمائة. و أهم التخفيضات الممنوحة بمناسبة هذا الصالون تبلغ أحيانا 350.000 دينار و تفسر الفضاءات الاشهارية المخصصة في الصحافة المكتوبة و التلفزيون التي تبرز نوعيات السيارات و أجال التسليم انشغال المصنعين أمام الانخفاض المتواصل للطلب في سوق كانت في السابق مزدهرة. و من بين المؤشرات التي تمت معاينتها و تدل على الظرف الصعب الذي تمر به السوق التوافد المتوسط الذي سجل خلال اليوم الرابع للصالون مع اتجاه خفيف نحو الانخفاض مقارنة بالطبعة السابقة. كما أن برمجة الصالون مع فترة الامتحانات المدرسية تفسر انخفاض عدد زوار الصالون إضافة إلى رداءة الأحوال الجوية خلال عطلة نهاية الأسبوع الماضية. و خلال هذه الطبعة يقوم الوكلاء بمضاعفة تقنيات البيع لجلب الزبائن و تحقيق أقصى قدر من المبيعات و تفريغ المخزونات. و من بين أدوات التسويق المستعملة توزيع الملصقات على الزوار من اجل توجيههم نحو أجنحة العارضين و الهدايا الممنوحة مع كل عملية شراء سيارة. وذهب وكلاء آخرون إلى ابعد من هذا من خلال اقتراح على الزبائن التكفل بالضريبة على السيارات الجديدة التي تتجاوز 70.000 دينار بالنسبة للسيارات الأقل ثمنا. و بالتالي يواجه وكلاء السيارات صعوبات في تسويقها لا سيما و أن التقسيط الذي عرف ازدهارا سنة 2005 أصبح من الماضي. و سيشهد بعض مصنعي السيارات فترة اضطراب خلال السنوات المقلبة خاصة مع القواعد الجديدة التي تعتزم السلطات العمومية إدخالها من اجل ضبط السوق و تشجيع الاستثمار في صناعة السيارات. الحكومة عازمة على تطهير سوق السيارات. بالفعل تعتزم الحكومة إرغام الوكلاء و مستوردي السيارات من الآن فصاعدا الاستثمار إذا أرادوا الاستمرار في النشاط و هذا حسب رأي المختصين "سيحرك الأمور بعض الشيء" و الاستثمارات التي ستحقق في هذا الإطار يمكن أن تستفيد من المزايا الممنوحة في إطار الوكالة الوطنية لترقية الاستثمار. و هناك مشروع قانون معدل و مكمل للمرسوم التنفيذي رقم 390-07 المؤرخ في 12 كانون الأول 2007 المحدد لشروط و أنماط ممارسة نشاط تسويق السيارات الجديدة في طور الإعداد. و تم تنصيب مجموعة عمل متكونة من ممثل عن وزارة التجارة و المالية و التنمية الصناعية و الطاقة و المناجم اثر تعليمة للوزير الأول بالتكفل بمراجعة المرسوم. و الجانب الآخر الذي يستحق التطرق إليه خلال هذا الصالون يبقى الطابع التجاري الذي اتخذه الصالون مع مرور السنين.  

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الجزائر الدولي للسيارات يجري في ظرف صعب بسبب تراجع الطلب الجزائر الدولي للسيارات يجري في ظرف صعب بسبب تراجع الطلب



GMT 09:56 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

سيارة بورش ماكان S 2019 وصلت بقوة 354 حصان

GMT 09:53 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

أفضل 5 سيارات خَطَفَت الأنْظَارَ في لوس أنجلوس

GMT 09:50 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

أنباء عن اعتزام الصين خفض الرسوم على السيارات الأميركية

GMT 06:03 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

شركة" فورد" الأميركية تستعد لتسريح المئات من العمال

GMT 04:23 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

ينصح خبراء عدم قيادة السيارة لمسافات قصيرة في الشتاء

GMT 17:31 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

"خطأ شائع" عند إيقاف السيارة اضطراريًا قد يؤدي إلى كوارث

GMT 17:28 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

جمارك مطار القاهرة يطرح سيارات للبيع بالمزاد العلني

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الجزائر الدولي للسيارات يجري في ظرف صعب بسبب تراجع الطلب الجزائر الدولي للسيارات يجري في ظرف صعب بسبب تراجع الطلب



ارتدت فستانًا ماكسيًّا منقوشًا بطبعة "البولكا دوت"

إطلالة ساحرة لـ"مارغوت روبي" خلال افتتاح فيلمها

لندن - العرب اليوم

ركّزت أخبار الموضة على إطلالات النجمات في حفلة توزيع جوائز الموضة البريطانية والإطلالة المفاجئة لدوقة ساسكس ميغان ماركل، لكن في الليلة نفسها أقيم العرض الافتتاحي لفيلم "ماري ملكة أسكتلندا"، وظهرت نجمة الفيلم مارغوت روبي على السجادة الحمراء بإطلالة مميزة خطفت اهتمامنا. ارتدت الممثلة فستانا ماكسيا منقوشا بطبعة "البولكا دوت"، من توقيع "رودارتيه" في العرض الأوّلي لفيلم "ماري ملكة أسكتلندا" في بريطانيا، مزيّنا بوردة مطرزة عند الخصر، ويأتي خط العنق مقلما بقماش شفاف رقيق، فبدت إطلالتها رومانسية وحديثة. وشهدت ساحة الموضة عودة طبعة "البولكا دوت" بثبات على مدار الموسم الماضي، إذ ارتدت كيت موس فستانا بطبعة البولكا وسترة أنيقة إلى حفلة الزفاف الملكية للأميرة يوجيني وجاك بروكسبانك في أكتوبر/ تشرين الأوَّل الماضي، واختارت داكوتا جونسون فستانا أسود اللون قصيرا، جاء مُطبعًا بالبولكا دوت الأبيض للظهور على السجادة الحمراء مؤخرا، كما قدّمت علامة…

GMT 02:18 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

"لوتي موس تكشّف عن جسدها أثناء تواجدها في "باربادوس
 العرب اليوم - "لوتي موس تكشّف عن جسدها أثناء تواجدها في "باربادوس

GMT 02:20 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

"لايدن" الهولندية ضمن أفضل مناطق التسوق في العالم
 العرب اليوم - "لايدن" الهولندية ضمن أفضل مناطق التسوق في العالم

GMT 02:32 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

اتجاهات ترميم المنزل التي تحتاج معرفتها لعام 2019
 العرب اليوم - اتجاهات ترميم المنزل التي تحتاج معرفتها لعام 2019

GMT 08:04 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

مجلة "نيويورك" تحذف مقالًا عن بريانكا شوبرا ونيك جوناس
 العرب اليوم - مجلة "نيويورك" تحذف مقالًا عن بريانكا شوبرا ونيك جوناس

GMT 10:40 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

سيلين ديون تتحدَّث عن سبب إلهامها لإطلاق خط ملابس للأطفال
 العرب اليوم - سيلين ديون تتحدَّث عن سبب إلهامها لإطلاق خط ملابس للأطفال

GMT 08:38 2018 الخميس ,13 كانون الأول / ديسمبر

أفضل الوجهات السياحية لقضاء عطلة في البحر الكاريبي
 العرب اليوم - أفضل الوجهات السياحية لقضاء عطلة في البحر الكاريبي

GMT 07:38 2018 الخميس ,13 كانون الأول / ديسمبر

الجداوي تكشف عن لمسات بسيطة لتغيير ديكور المنزل
 العرب اليوم - الجداوي تكشف عن لمسات بسيطة لتغيير ديكور المنزل

GMT 16:03 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

آل الشيخ يعتمد المجلس الجديد لإدارة نادي الاتحاد

GMT 09:08 2018 السبت ,08 أيلول / سبتمبر

الرحيل في الغربة

GMT 17:41 2018 الخميس ,19 إبريل / نيسان

​عبدالرحمن الأبنودي شاعر الغلابة

GMT 10:55 2017 الخميس ,06 إبريل / نيسان

فوائد زيت الزيتون للعناية بالبشرة

GMT 14:07 2018 الجمعة ,23 شباط / فبراير

ارتداء الحضيض

GMT 10:52 2018 الثلاثاء ,25 أيلول / سبتمبر

اندلاع حريق هائل ودوي انفجارات بمصنع في القنيطرة

GMT 15:52 2017 الأربعاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

الموقف القانوني من زواج القاصرات

GMT 12:39 2017 الخميس ,06 تموز / يوليو

رؤيتك للحياة

GMT 08:34 2018 الأحد ,08 إبريل / نيسان

المُعلم الكشكول!

GMT 21:18 2017 الخميس ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

مضاعفات تعاطي الحشيش

GMT 12:32 2016 الجمعة ,16 كانون الأول / ديسمبر

برج الثور.. محب ومسالم يحب تقديم النصائح للأصدقاء

GMT 12:28 2018 الأربعاء ,11 إبريل / نيسان

شوقي يكشف استعدادات تطبيق النظام التعليمي الجديد
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab