لصوص النفط يلوثون مستنقعات نيجيريا
آخر تحديث GMT21:47:03
 العرب اليوم -

لصوص النفط يلوثون مستنقعات نيجيريا

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - لصوص النفط يلوثون مستنقعات نيجيريا

نيمبي ـ وكالات

تومض طبقة من الزيت بألوان قوس قزح من على مسافة مئات الأمتار في غابة على أطراف منطقة مستنقعات في نيجيريا حول خط أنابيب نيمبي التابع لشركة رويال داتش شل. وتقول شل إن السبب في هذه الكارثة البيئية هو مستوى غير مسبوق من سرقات النفط التي تستهدف خط الأنابيب الذي يضخ 150 الف برميل يوميا إلى ساحل المحيط الأطلسي. ونيمبي من أهم مسارات النفط في نيجيريا واكبر منتج للنفط في افريقيا لكنها أيضا هدف متكرر للعصابات الاجرامية التي تسرق الخام من خط الأنابيب لتبيعه للاسواق العالمية او المصافي المحلية. وهذا الأسبوع أعلنت "شل" حالة القوة القاهرة في إمدادات خام بوني النيجيري الخفيف وهددت بإغلاق خط الأنابيب تماما بعد أن هاجمه اللصوص الشهر الماضي. والأثر البيئي لهذه الممارسة مدمر على مجتمع الصيد الذي يعيش حول خط الأنابيب قرب مستنقعات دلتا النيجر. وكانت عقود من التسرب النفطي بسبب السرقات وسوء الإدارة البيئية لشركات النفط الكبرى قد أدت إلى تدهور الوضع البيئي في المنطقة. وقال ديفيد كوسيبر الذي كان يعمل صيادا حتى نفق كل السمك واصبح الآن يستخدم زورقه في نقل الناس: أسلوب الحياة الذي عرفته وأنا صغير عندما كنا نأكل السمك الطازج من الماء مباشرة قد انتهى تماما. واضاف: العاملون بالنفط تسببوا في نقص الأسماك وأصبح علينا شراؤها مجمدة بعد أن كنا نحصل عليها طازجة. ولم يسمح بالوصول إلى جزء من خط انابيب نيمبي الذي تقول شل إن اللصوص استهدفوه، لكن الاثر المدمر للتسرب النفطي كان ظاهرا فالزراعات بدأت تموت ويسود لونها والأسماك النافقة متناثرة على الشاطىء. وقال كوسيبر: إذا لم تتوخ الحذر يمكن أن يقبضوا عليك، لكنهم أكبر لصوص النفط على الإطلاق، مؤكدا وجهة النظر السائدة بأن بعض افراد الجيش النيجيري بالإضافة إلى بعض الساسة البارزين في الدلتا متورطون في هذه السرقات. وردت السلطات النيجيرية بغضب على إشارات شل هذا الأسبوع إلى أن سرقات النفط زادت عن أي وقت مضى واتهمت الشركة بالفشل في سد فتحات التسريب السابقة. ويقول اللفتنانت كولونيل اونيما نواتشوكوو المتحدث باسم قوات الجيش في الدلتا إن نجاحات إنفاذ القانون منذ بدء حملة على لصوص النفط العام الماضي أدت إلى تراجع السرقات.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لصوص النفط يلوثون مستنقعات نيجيريا لصوص النفط يلوثون مستنقعات نيجيريا



GMT 15:47 2020 الإثنين ,27 كانون الثاني / يناير

الهيئة القومية للزلازل تكشف حقيقة تعرض القاهرة لهزة أرضية

GMT 15:40 2019 الجمعة ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

بقوة 5.9 درجة زلزال مدمر يضرب إيران

GMT 16:09 2019 الإثنين ,28 تشرين الأول / أكتوبر

7 قتلى بأمطار غزيرة تضرب شمال شرق السعودية

GMT 08:24 2019 السبت ,26 تشرين الأول / أكتوبر

ارتفاع حصيلة قتلى السيول في اليابان إلى 10

GMT 00:21 2019 الأحد ,20 تشرين الأول / أكتوبر

كائن حي غامض بلا فم أو عيون يحيّر العلماء

كشف نحافة خصرها وحمل فتحة طويلة أظهرت ساقها

بيبر تستعيد الزفاف بفستان من أوليانا سيرجينكو

واشنطن - العرب اليوم

GMT 02:40 2020 الأحد ,16 شباط / فبراير

تعرف على أفضل الوجهات السياحية في شهر آذار
 العرب اليوم - تعرف على أفضل الوجهات السياحية في شهر آذار

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 00:20 2017 الأربعاء ,31 أيار / مايو

8 أشياء غريبة يُمكن حدوثها بعد ذروة الجماع

GMT 08:08 2017 الإثنين ,09 تشرين الأول / أكتوبر

خبراء يكشفون عن الفرق بين مشاعر الحب والشهوة

GMT 14:10 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الخبيزة " الخبازي أو الخبيز"

GMT 16:18 2018 الأحد ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على أهمية "جوان كيلاس" في سيارتك

GMT 19:27 2015 الأحد ,20 كانون الأول / ديسمبر

العبي دور الزوجة العشيقة

GMT 12:43 2013 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

حارة اليهود في حي العتبة شاهدة على تاريخ مصر الحديث

GMT 17:08 2016 الخميس ,17 آذار/ مارس

تعرفي على أضرار المرتديلا للحامل

GMT 12:03 2018 السبت ,12 أيار / مايو

نسب النبي صلى الله عليه وسلم
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab