الكلاب تعيش حياة راغدة في سنغافورة
آخر تحديث GMT13:54:17
 العرب اليوم -

الكلاب تعيش حياة راغدة في سنغافورة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الكلاب تعيش حياة راغدة في سنغافورة

سنغافورة ـ وكالات

يرفع السياح رؤوسهم للتمتع بنسيم الصباح، بينما يبحر الزورق في رحلة كغيرها من الرحلات ... مع فارق واحد هو ان ركابها هم من الكلاب.وتخبر أندي بي البالغة من العمر 43 عاما وصاحبة ستة كلاب "هذه رحلتها الثالثة ... فهي تعشق البحر".من الرحلات البحرية إلى الجولات في المقابر، مرورا بمراكز الاستجمام، تعيش الكلاب عيشة الملوك في سنغافورة التي تعتبر من أثرى المدن في العالم. وجو هووه البالغ من العمر 48 عاما هو على علم بهذا الواقع، وقد أسس شركة متخصصة في الرحلات البحرية للحيوانات الأليفة في تموز/يوليو الماضي. ويضم زورقه حوضا للسباحة وصالون تجميل واطواق نجاة ... كلها مخصصة للكلاب. وتكلف الرحلة الممتدة على ساعتين في عطل نهاية الأسبوع حوالى 30 دولارا، او 400 دولار في حال حجز الزورق برمته.وينظم جو هووه وهو سمسار عقاري متقاعد رحلتين اثنتين كل اسبوع، وفي بعض الاحيان يكون ركابه من السلاحف. وهو يشرح أن "الأزواج الشباب يمتلكون حيوانات أليفة قبل إنجاب الاطفال، او بدلا عن الاطفال في بعض الأحيان". ويعتبر معدل الولادات في هذه الدولة المدينة التي تضم 5,3 ملايين نسمة من المعدلات الأكثر انخفاضا في العالم، وغالبا ما تحول اسعار العقارات المرتفعة دون تملك الازواج شققا واسعة ما فيه الكفاية لتأسيس عائلة كبيرة. وتقر أندي بي بأن الكلاب "هي بمثابة أولادي ... فانا عزباء ولدي متسع من الوقت".وبحسب الإحصاءات الرسمية، يوجد 57 ألف كلب مسجل لدى سلطات سنغافورة في العام 2012.وفي ظل ازدهار سوق الحيوانات، فتح 250 متجرا أبوابه في سنغافورة، وهي تبيع فئرانا بأقل من 12 دولارا، وكلابا قد يصل سعرها إلى آلاف الدولارات. وتخصصت بعض الصالونات في خدمات للحيوانات، حتى أن بعضها قد وسع نطاق نشاطاته، مثل "بيتوبيا" حيث توفر خدمات الحضانة والألعاب والأكسسوارات وتقدم حمامات خاصة لإزالة الروائح النتنة بسعر يتراوح بين 40 و 70 يورو، حسيب حجم الكلب. وتزداد الخدمات التي كانت في ما مضى حكرا على البشر رواجا في عالم الحيوانات مثل الدوغا (وهو مصطلح يجمع بين كلمة "دوغ" بالإنكليزية أي كلب ويوغا). وقد أبصرت هذه اليوغا المخصصة للكلاب النور في هونغ كونغ وتايوان، قبل أن تنتقل إلى سنغافورة. وتشرح روزاليند أو صاحبة نادي "سولر كادلز كلابهاوس" الذي يقدم صفوف دوغا منذ آب/أغسطس أن "الحيوانات الأليفة تبقى في المنازل طوال ساعات. وتجمع الدوغا بين الكلب وصاحبه".ويستمر النمط الرافه حتى بعد نفوق الحيوانات الثمينة. وقد خصصت صحيفة "ذي سترايتز تايمز" الشهيرة في سنغافورة صفحة وفيات للكلاب. وتتلقى محرقة "بيتس كريمايشن سنتر" المخصصة للحيوانات طلبات متزايدة.ويخبر باتريك ليم مدير هذه المحرقة أن "أغلبية الحيوانات الأليفة تعد بمثابة فرد من العائلة" ولها مكانتها الخاصة في حياة صاحبها.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الكلاب تعيش حياة راغدة في سنغافورة الكلاب تعيش حياة راغدة في سنغافورة



ارتدت بدلة بنطال كلاسيكي باللون الكريمي مع سترة برقبة بولو

كيتي سبنسر تُقلِّد إطلالات عمَّتها الأميرة ديانا

باريس - العرب اليوم

GMT 08:06 2020 الجمعة ,28 شباط / فبراير

أول رئيس دولة يوضع في الحجر الصحي بسبب "كورونا"

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 01:50 2015 الأربعاء ,16 كانون الأول / ديسمبر

زينب مهدي توضح مخاطر عدم إشباع الزوج لرغبات زوجته الجنسية

GMT 07:53 2020 الجمعة ,28 شباط / فبراير

قرار جديدة من محكمة الأسرة بشأن أحمد الفيشاوي

GMT 16:32 2020 الجمعة ,10 كانون الثاني / يناير

كشف حقيقة ظهور إيهاب توفيق على الشرفة أثناء حريق منزله

GMT 13:05 2020 الخميس ,23 كانون الثاني / يناير

"داتسون" اليابانية تنافس عالميًا بسيارة بسعر 9 آلاف دولار

GMT 02:57 2020 الأربعاء ,29 كانون الثاني / يناير

أسباب انطفاء محرك السيارة أثناء السير وكيفية حلها
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab