القادسية يشترط مبلغًا مغريًا مقابل انتقال العبيد إلى الهلال
آخر تحديث GMT19:38:31
 العرب اليوم -

للمحافظة على مكانة النادي وسط "الكبار"

"القادسية" يشترط مبلغًا مغريًا مقابل انتقال العبيد إلى الهلال

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "القادسية" يشترط مبلغًا مغريًا مقابل انتقال العبيد إلى الهلال

اللاعب الشاب عبد الرحمن العبيد
الرياض – العرب اليوم

جددت إدارة نادي القادسية تأكيدها على عدم التفريط بأي لاعب في الفريق الأول لكرة القدم يكون عقده ساريًا مع النادي، ويكون من الأسماء المؤثرة في صفوف الفريق العائد إلى دوري الكبار.

ويأتي ذلك بعد تجدد تداول اسم اللاعب الشاب عبد الرحمن العبيد والحديث عن وجود عرض هلالي للاستفادة من خدماته من خلال شراء بقية عقده مع النادي والذي تبقى عليه ثلاثة مواسم.

وأوضح نائب رئيس النادي والمشرف على الفريق الأول لكرة القدم عبد الله بادغيش أنه لا نريد التنازل عن أي من نجوم فريقنا، فهدفنا هو المحافظة على النجوم قدر الإمكان سواء كانت هناك فترة متبقية في عقودهم أم دخلوا الفترة الحرة، وموضوع عبد الرحمن العبيد تم تداوله كثيرًا وأنه اقترب من التوقيع لنادي فلاني أو فلاني، وكل ذلك غير صحيح إذ إن هذه الأخبار تتردد منذ أن كنا في دوري الدرجة الأولى الموسم الماضي وعاد الحديث عنها، ولكن غير صحيح أننا سنفرط في أي لاعب نحتاجه، خصوصًا أن هدفنا أن يبقى الفريق في المكان الذي يستحقه بين الكبار، ويقدم المستوى والنتائج اللائقة باسمه وتاريخه في دوري عبد اللطيف جميل للمحترفين الموسم المقبل.

وأوضح عن إمكانية التنازل عن العبيد في حال وصل العرض إلى مبلغ كبير يتخطى 20 مليون ريال، أنه لا يمكن الجزم نهائيًا بعد رحيل اللاعب من "القادسية" في حال وصل عرض مالي ضخم، ولكن الأمر يعتمد على معطيات رئيسية أولها أن يكون البديل جاهزًا وقادرًا على ملء الخانة، والثانية أن يكون المبلغ المقدم مجزيًا جدًا، ونكون متأكدين تمامًا أن نادي القادسية الرابح الأكبر من قيمة الصفقة، وفي عالم الاحتراف لا يمكن الجزم ببقاء أي لاعب للأبد مع فريقه أو حتى إذا كان مرتبطًا مع النادي بعقد، يجب أن يكون هناك مبلغ مجز والأهم ألا يكون رحيل اللاعب مؤثرًا على الفريق بحيث يهتز توازن المجموعة.

كما أكدت الإدارة على لسان رئيس النادي معدي الهاجري حرصها على إتمام صفقة اللاعب العراقي سعد عبد الأمير، مرجحًا أن يتم حسم الأمور تمامًا خلال بضعة أيام ليصل اللاعب إلى الخبر وينتظم مع الفريق.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

القادسية يشترط مبلغًا مغريًا مقابل انتقال العبيد إلى الهلال القادسية يشترط مبلغًا مغريًا مقابل انتقال العبيد إلى الهلال



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

القادسية يشترط مبلغًا مغريًا مقابل انتقال العبيد إلى الهلال القادسية يشترط مبلغًا مغريًا مقابل انتقال العبيد إلى الهلال



أشاد بالغلاف العديدُ مِن المُعجبين عبر وسائل التواصل الاجتماعي

بلانت تظهر على غلاف "فوغ" مرتدية ملابس "بوبينز"

لندن ـ ماريا طبراني

GMT 07:21 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل 5 طُرق تنزُّه مُطلَّة على المحيط في سانتا كروز
 العرب اليوم - أفضل 5 طُرق تنزُّه مُطلَّة على المحيط في سانتا كروز

GMT 05:11 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

"الديمقراطيون" سيحققون في استهداف ترامب للصحافة
 العرب اليوم - "الديمقراطيون" سيحققون في استهداف ترامب للصحافة

GMT 00:40 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

"الخارجية" الروسية تعترض على التحقيق مع صحافي في أميركا
 العرب اليوم - "الخارجية" الروسية تعترض على التحقيق مع صحافي في أميركا

GMT 01:29 2018 الأحد ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

15مدينة سمعة الطعام فيها تضاهي شهرة المعالم
 العرب اليوم - 15مدينة سمعة الطعام فيها تضاهي شهرة المعالم

GMT 03:05 2018 السبت ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

مصر تستعد لتدشين أطول برج في العالم في العاصمة الإدارية
 العرب اليوم - مصر تستعد لتدشين أطول برج في العالم في العاصمة الإدارية

GMT 22:09 2018 السبت ,27 تشرين الأول / أكتوبر

استخدام "حصان طروادة" لمواجهة الأمراض القاتلة

GMT 13:43 2018 الأربعاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

طليب و عمر أوَّل إمرأتين مسلمتين تدخلان بقوة الى الكونغرس

GMT 02:04 2015 الأربعاء ,07 تشرين الأول / أكتوبر

اكتشاف فصل جديد من "ملحمة جلجامش" على لوح من الطين في العراق

GMT 10:33 2015 الجمعة ,30 كانون الثاني / يناير

"الزليج الفاسي" يعود بقوة إلى ديكورات المنازل المغربيّة

GMT 12:14 2017 الجمعة ,13 تشرين الأول / أكتوبر

مكياج عيد الهالوين بإبداعات عربية لذوات القلوب القوية

GMT 01:24 2014 الأحد ,12 تشرين الأول / أكتوبر

اختيار غرف نوم الأطفال يكون تبعًا لميول كل منهم

GMT 13:58 2013 الجمعة ,19 تموز / يوليو

"بنك مصر" يفتتح أول فرع في تركيا

GMT 03:46 2014 الإثنين ,10 آذار/ مارس

"ليكويد غولد إيفوريا" عطر شرقيّ من الأخشاب

GMT 04:45 2014 الأربعاء ,24 أيلول / سبتمبر

مدينة ليفربول توافق على توسعة ملعب انفيلد

GMT 13:59 2016 الأحد ,09 تشرين الأول / أكتوبر

سقوط شاب وفتاة من الطابق الثالث في سوق الشام في دمشق

GMT 18:14 2015 الأربعاء ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

أكثر ما يغيظ الزوجة هو تحول زوجها إلى كائن صامت
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab