مارادونا استعاد طفولته عندما سجل بيده
آخر تحديث GMT10:54:23
 العرب اليوم -

مارادونا استعاد طفولته عندما سجل بيده

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - مارادونا استعاد طفولته عندما سجل بيده

بورا ميلوتينوفيتش مارادونا
مدريد - العرب اليوم

يصف المدرب الصربي الشهير بورا ميلوتينوفيتش مارادونا الذي توفي الأسبوع الماضي بـ"الفريد" في عالم كرة القدم، لأنه قادم من مدرسة الشغف والمتعة وزرع البهجة في نفوس الناس.يعتقد المدرب الصربي العجوز أن تحليل نشأة النجم الأرجنتيني والبيئة التي خرج منها، يسهل معرفة الأسباب التي دفعت مارادونا إلى سلوك جدلي طبع مسيرته، مستعيدا الهدف المثير للجدل بـ"يده" أمام إنجلترا في ربع نهائي مونديال 1986.وقال بورا الذي يتميز بقيادة خمسة منتخبات مختلفة في بطولات كأس العالم (من 1986 إلى 2002): "استخدم مارادونا يده للتسجيل في مرمى بيتر شيلتون، وقفز بعدها مباشرة للتعبير عن الفرحة كما انطلق للاحتفال مع زملائه، في رسالة مباشرة للحكم بأن الهدف صحيح، وأعتقد أن مارادونا في تلك اللحظة كان يستعيد ما كان يفعله طفلا بتسجيله أهدافا ربما لم تكن صحيحة".

ويضيف الصربي البالغ 76 عاما: "عندما تكون طفلا تفعل المستحيل لكي تكون فائزا".وأكمل: "حتى عندما أراد التعبير، ذهب إلى استخدام عبارة (يد الله) ولفت الأنظار إليه بتصريحه كما في هدفه!".ويشير المدرب الذي قاد المكسيك إلى ربع نهائي مونديال 1986 وخرج بركلات الترجيح أمام ألمانيا الغربية، إلى أن "آلاف الكلمات لا يمكن أن تصف الشغف الذي يتمتع به مارادونا، فقد كان يحب الحياة عموما، وكرة القدم كانت جزءا مهما من الحياة بالنسبة إليه، فهو من المدرسة التي تشتم وتشعر بكرة القدم، عكس ما نشاهده في هذه الأيام من مدارس كروية يتحكم بها الكومبيوتر".ويعتبر بورا نفسه محظوظا بأنه درب في نفس العام الذي سطع فيه نجم مارادونا بمونديال 1986، منتخبا من نجوم العالم، حمل الأرجنتيني الراحل شارة قيادته، في مبادرة إنسانية من تنظيم اليونيسيف.

قد يهمك ايضا:

قلب مارادونا يثير دهشة الأطباء وزنه ضعف الوزن الطبيعي

نيولز أولد بويز يبيع نسخ طبق الأصل من قميص مارادونا في 1993

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مارادونا استعاد طفولته عندما سجل بيده مارادونا استعاد طفولته عندما سجل بيده



GMT 09:54 2021 الأربعاء ,14 إبريل / نيسان

فساتين خطوبة بألوان ربيعية مستوحاة من ورود الفصل
 العرب اليوم - فساتين خطوبة بألوان ربيعية مستوحاة من ورود الفصل

GMT 10:01 2021 الأربعاء ,14 إبريل / نيسان

سياحة طبيعيّة في موقعين عربيين غنيين بالثروات
 العرب اليوم - سياحة طبيعيّة في موقعين عربيين غنيين بالثروات

GMT 07:37 2021 الأحد ,11 إبريل / نيسان

نصائح بسيطة لإنشاء صالة رياضية في منزلكِ
 العرب اليوم - نصائح بسيطة لإنشاء صالة رياضية في منزلكِ

GMT 08:36 2021 الأحد ,11 إبريل / نيسان

فساتين زفاف Elie Saab لربيع 2022
 العرب اليوم - فساتين زفاف Elie Saab لربيع 2022

GMT 08:14 2021 الخميس ,08 إبريل / نيسان

سياحة ثقافية تاريخية في غرناطة الأندلسية

GMT 12:33 2021 الإثنين ,05 إبريل / نيسان

لاند روفر تطلق أيقونتها Discovery الجديدة

GMT 07:16 2021 الإثنين ,29 آذار/ مارس

جولة سياحية ربيعية في البحيرات الايطالية

GMT 16:33 2021 الخميس ,08 إبريل / نيسان

رسميا تأجيل بطولة فرنسا المفتوحة للتنس

GMT 00:17 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سبّ الزوج لزوجته يولّد الكراهيّة ويحطم نفسية المرأة

GMT 06:22 2017 الثلاثاء ,07 آذار/ مارس

فوائد الدوم لتنظيم ضغط الدم المرتفع

GMT 04:28 2018 الثلاثاء ,30 تشرين الأول / أكتوبر

حقائب رائجة تضمن لك مواكبة أحدث صيحات الموضة

GMT 21:11 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

العملاقة نايا جاكس تقترب من مغادرة اتحاد المصارعة WWE

GMT 15:13 2015 الجمعة ,16 تشرين الأول / أكتوبر

زراعة الرس تدشن المرحلة الثالثة في استزراع الطلح النجدي

GMT 19:11 2016 الأربعاء ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

باعشن طالب الجماهير بالدعم لتحقيق الفوز
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab