ياسين الرامي  يؤكّد أن فريقه عاد بانتصار مهم من قلب تطوان
آخر تحديث GMT14:55:19
 العرب اليوم -

أوضح أن هدف حسنية أغادير الخروج من المنطقة المكهربة

ياسين الرامي يؤكّد أن فريقه عاد بانتصار مهم من قلب تطوان

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - ياسين الرامي  يؤكّد أن فريقه عاد بانتصار مهم من قلب تطوان

فريق حسنية أغادير
الرباط - العرب اليوم

قال ياسين الرامي عميد فريق حسنية أغادير، أن "الكتيبة السوسية" نجحت في العودة من تطوان بانتصار مهم، رغم ظروف المباراة الصعبة، التي تتمثل في نقص عددي منذ الدقيقة 41 من عمر الشوط الأول وأكد اللاعب المذكور، أن اللاعبين آمنوا بحظوظهم إلى آخر رمق، ونجحوا في التحكم بشكل جيد على تركيزهم، رغم طرد اللاعب عبد الحكيم باسيني في الشوط الأول، معلقا بالقول: "بتعليمات المدرب أوشريف بين الشوطين، نجحنا في امتصاص حماس المغرب التطواني، و مجاراة إيقاع المقابلة" "طبقنا تعليمات المدرب بشكل صحيح ولعبنا بأسلوب بعيد عن العشوائية و التسرع، مما أثمر 3 نقاط ثمينة في مشوار البطولة الإحترافية هذا الموسم"، يضيف عميد "غزالة سوس".

وأردف الرامي قائلا: "ينتظرنا عمل كبير هذا الموسم، إذ نسعى لتحقيق أكبر عدد ممكن من النقاط سواء داخل أو خارج مدينة أكادير، من أجل الخروج من المنطقة المكهربة و الإبتعاد عن هذه المرتبة التي لا تشرف إسم وتاريخ النادي ككل" ومن جهة أخرى عبر ياسين الرامي عن تفاؤله بخصوص قادم المباريات، قائلا: "التركيبة البشرية ستنتعش مرة أخرى بعودة الأسماء الغائبة بسبب الإيقاف أو الإصابات، لنبدأ الإستعداد بشكل مضاعف لما تبقى من الموسم الحالي، و على رأس القائمة مباراة نصف نهائي كأس الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم".

وأضاف اللاعب ذو الـ33 سنة قائلا: "كأس الكاف يعتبر هدفا رئيسيا لنا، و تحقيقه خطوة مهمة لكل اللاعبين و الأطر من أجل إسعاد جماهيرنا الوفية التي تستحق دائما الأفضل" يذكر أن حسنية أكادير وبعد انتصاره يوم أمس السبت بهدفين مقابل هدف واحد على مضيفه التطواني (الجولة 22)، رفع رصيده من النقاط إلى 24 نقطة، في المركز 12، فيما جمدت الهزيمة رصيد نادي "الحمامة البيضاء"، عند النقطة 30 في الرتبة السابعة.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

معسكر ناجح لحسنية أغادير

أنصار الحسنية يُوجّهون "تحذيرًا" لرئيس النادي سيدينو

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ياسين الرامي  يؤكّد أن فريقه عاد بانتصار مهم من قلب تطوان ياسين الرامي  يؤكّد أن فريقه عاد بانتصار مهم من قلب تطوان



بلقيس تجذّب الأنظار بإطلالة ساحرة باللّون الأحمر

مسقط ـ العرب اليوم

GMT 09:31 2022 السبت ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

سيرين عبد النور تشع جمالاً بالفستان الأحمر
 العرب اليوم - سيرين عبد النور تشع جمالاً بالفستان الأحمر

GMT 12:48 2022 السبت ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

"ناشيونال جيوغرافيك" تكشف عن أفضل الوجهات السياحية في 2023
 العرب اليوم - "ناشيونال جيوغرافيك" تكشف عن أفضل الوجهات السياحية في 2023

GMT 08:30 2022 الإثنين ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل
 العرب اليوم - طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل

GMT 01:17 2022 الخميس ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

وزير الخارجية المغربي يؤكد دّعم إستقرار وسيادة لبنان
 العرب اليوم - وزير الخارجية المغربي يؤكد دّعم إستقرار وسيادة لبنان

GMT 09:43 2022 الأربعاء ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ميلوني ترفع دعوى تشهير على صحفي ثان في إيطاليا
 العرب اليوم - ميلوني ترفع دعوى تشهير على صحفي ثان في إيطاليا

GMT 06:21 2019 الأحد ,09 حزيران / يونيو

الثانوية الكابوسية.. الموت قلقا

GMT 01:13 2016 الإثنين ,11 كانون الثاني / يناير

تسريب تصميم بدلة ميسي في حفل الكرة الذهبية 2015

GMT 12:11 2022 الثلاثاء ,27 أيلول / سبتمبر

تقنية جديدة ترفع آمال الشفاء من مرض رئوي خطير

GMT 09:41 2017 الثلاثاء ,26 كانون الأول / ديسمبر

اختيار الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح شخصية العام 2017

GMT 02:58 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

وفاء عامر تدين بالفضل لجمال عبد الحميد في مشوارها الفني

GMT 18:09 2016 الجمعة ,07 تشرين الأول / أكتوبر

انجذاب الرجل لصدر المرأة له أسباب عصبية ونفسية

GMT 05:15 2020 الخميس ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

مغامرة فضائية روسية في المحطة الدولية بالخروج في رحلة سير

GMT 14:09 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

تبدأ بالاستمتاع بشؤون صغيرة لم تلحظها في السابق

GMT 00:53 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

علي ربيع يتبرأ من صفحات تحمل اسمه على "فيسبوك"

GMT 05:31 2017 الأحد ,12 شباط / فبراير

ملاحظات على مباراة

GMT 05:42 2016 الأربعاء ,14 أيلول / سبتمبر

عن النجدة الروسية لسورية في السياسة والحرب..

GMT 06:12 2014 الأربعاء ,17 كانون الأول / ديسمبر

مصر الخير
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab